رالي لبنان الـ42 يتحدّى الصعوبات... معركة ثنائية محتدمة

26 آب 2019 | 13:56

المصدر: "النهار"

فغالي (أرشيفية).

لن يكون رالي لبنان الدولي في نسخته الـ42 كالسنوات الماضية، فالأنظار عليه هذا العام تبدو أكثر حماساً، في ظل عودة المرحلة الاستعراضية إلى النادي اللبناني للسيارات والسياحة بعد 27 سنة، والذي يصادف فيه احتفاله باليوبيل المئوي للنادي (1919-2019).ولا شك في أن رالي لبنان يأخذ دائماً منحى "رياضياً – سياحياً" في آن واحد، لما يمثله من نقطة التقاء للسائقين والملاحين اللبنانيين والعرب والأجانب، وهو الذي يقام في 20 و31 آب الحالي و1 أيلول المقبل برعاية رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون.وأكد نائب رئيس النادي المنظم للرالي نبيل كرم أن الرالي هذا العام له "طعم خاص، فالنادي يهدف إلى تأمين كل الأمور اللوجستية والتنظيمية، خصوصاً الأمنية، وهي الشيء الأهم بالنسبة إلى الاتحاد الدولي للسيارات".وأضاف في حديث مع "النهار": "بالطبع الظروف الاقتصادية التي نواجهها ويواجهها لبنان، أثرت على عدد المشاركين (27 مشاركاً) وهذا أمر واقعي، حتى أن ثلاثة ملاحين كانوا يريدون المشاركة لكن الميزانية لم تسمح لهم بذلك، ولم يجدوا أي راعٍ لهم في لبنان".ورغم كل المشاكل، تابع كرم: "نشجع دائماً الشباب على المشاركة في هذا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

قصة المرأة الخارقة: فقدت فجأة القدرة على المشي وأصبحت بطلة!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard