40 قضية وقتل سيدات بطريقة واحدة... القبض على سفاح الصعيد في مصر (فيديو)

23 آب 2019 | 09:21

المصدر: "النهار"

أرشيفية.

"سقوط السفاح"... باتت تلك الجملة تتردد بين المصريين بشكل كبير خلال الساعات الماضية بعد القبض على مجرم خطير في محافظة بني سويف، اتُهِمَ في 40 قضية مختلفة من بينها قتل 4 سيدات، إلى جانب قضايا سرقة بالإكراه وشروع في قتل وسرقات مواشٍ وحيازة سلاح بدون ترخيص وآداب عامة.

وكان السر وراء شهرة "سفاح الصعيد" كما لُقِّبَ مؤخراً، هو تكرار 4 حوادث قتل على فترات زمنية مختلفة، لسيدات مُسنات تشابهت ظروف وملابسات ارتكابها، وهو ما أثار الشكوك حول أن مرتكب تلك الحوادث شخص واحد، لتنجح قوات الأمن المصرية في فك اللغز، وتَبّين أن وراء ارتكاب الوقائع مسجلاً خطراً مطلوباً على ذمة قضايا أخرى بقصد سرقتهن.

وقرّرت نيابة بني سويف، مساء أمس الخميس، حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وجاء القبض على السفاح بعدما كشفت إحدى كاميرات المراقبة عن ظهور شخص مجهول تم تحديده لاحقاً في منطقة الحادث، وبتتبعه تم تحديده وتَبّين أنه يدعى "مصطفى . أ . ع" مزارع، وسبق اتهامه في 36 قضية.

وانتقلت قوة أمنية من مباحث مركز شرطة بني سويف بالتعاون مع الأمن العام إلى محل إقامة المتهم، وألقي القبض عليه، لكنه حاول إنكار ما نُسِبَ إليه من تهم القتل، إلا أن الضباط واجهوه بصور كاميرات المراقبة، ليعترف بقتل 4 سيدات بداعي السرقة، بالإضافة إلى ارتكاب جرائم أخرى.

واعترف المتهم باستدراج ضحاياه إلى مناطق نائية والإجهاز عليهن حتى الموت أو ضربهن بالحجارة أو قتلهن خنقاً لسرقتهن.

وتضمنت ضحايا المتهم "غ . ش .ن" ربة منزل، 72 عاماً، مقيمة في مركز بني سويف، بلّغ عن غيابها في 14 أب الجارى، وعُثر على جثتها في 18 من الشهر عينه، في أرض زراعية خلف موقف محيى الدين، بكامل ملابسها، وفي حالة تحلُّل، حيث اعترف المتهم باستدراجها، وتعدى عليها بقطعة من الحجارة أَودَت بحياتها، واستولى على قرطها الذهبي و250 جنيهاً.

وفي 3 حزيران الماضي، عثر على جثة "ف. ي. ع"، 60 عاماً، ربة منزل، من محافظة الجيزة، في مجرى مائي بقرية شريف باشا بدائرة مركز بني سويف. واعترف المتهم باستدراجها من أمام موقف سيارات الأجرة بدائرة المركز، بزعم الحصول على لحوم يوزعها أحد الأشخاص مجاناً، وحال وصولها إلى منطقة زراعية خالية من المارة حاول سرقتها، فلم يعثر معها على شيء، فاغتصبها، وقتلها.

وذكرت التحقيقات أن المتهم قتل في كانون الأول من العام الماضي ربة منزل تدعى "س . م . أ"، 81 عاماً، ربة منزل، بإلقائها في ترعة الإبراهيمية، أمام قرية منشأة حيدر، بعد 6 أيام من الإبلاغ عن غيابها، بعد استدراجها، والاستيلاء على قرطها الذهبي.

كما تبين أن المتهم وراء جريمة قتل رابعة كانت في شهر تشرين الأول من العام 2011، حيث أقدم على خنق ربة منزل متقاعدة تدعى "س. ج. أ"، 73 عاماً، بعد استدراجها وخنقها.

السفاح


"Libanjus "تنافس أكبر الماركات العالمية بجودة منتجاتها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard