طلاب الأميركية يُصرون على تحركهم… وإدارتها تنفي "دولرة الأقساط" أو زيادتها!

21 آب 2019 | 18:38

المصدر: "النهار"

الجامعة الاميركية في بيروت.

يستعدُ النادي العلماني في الجامعة الأميركية في بيروت وجمعيات ونوادي طالبية أخرى لتنفيذ إعتصام بعد ظهر غد أمام وزارة التربية والتعليم العالي في الأونيسكو، موجه إلى الجامعة إحتجاجا على قرارها الصادر أخيراً والقاضي بدفع الطلاب المستحقات المالية للجامعة والأقساط بالدولار الأميركي بدلا من العملة اللبنانية "الليرة". 

اعتراضات ومطالب سيشهدها الاعتصام أمام مبنى وزارة التربية والتعليم العالي من منظمات شبابية طالبية لا تضم أي تيار سياسي أو حزبي، مرجعها الوحيد شبكة "مدى" التي عملت على هذا التحرك إنطلاقا من موقعها على وسائل التواصل الاجتماعي لتجمع معها مجموعات طالبية تحمست لهذا التحرك لرفع مطالبها.
يهدف هذا الإعتصام بدرجة أولى إلى الضغط على إدارة الجامعة للتراجع عن قرارها ودفاعا عن الليرة اللبنانية وعن مصلحة الطلاب والأهالي، ويوضح "كريم صفي الدين" وهو أحد منظمي هذا الإعتصام لـ"النهار" أنّ "قرار الجامعة يزعزع ثقة المؤسسات بالليرة اللبنانية وسيؤدي إلى تراجع الطلب عليها في ظل اقتصاد متدهور لا يحتمل أي خطوة من هذا النوع"، ويضيف: "هذا القرار المتعلق بالأقساط الجامعية سيزيد من الضغط على الليرة ويرفع كلفتها للطلاب، فالأهالي الذين يتقاضون رواتبهم بالليرة سيضطرون إلى صرفها بالدولار وبذلك سيصبح الفارق كبير والعبء سيزيد على الطلاب والأهل".
ما هي المطالب التي يدعو إليها النادي العلماني؟
يؤكد صفي الدين أنّ "هذا الإعتصام لا يهدف إلى حماية الليرة والاقتصاد فحسب بل له أهداف طالبية وجامعية، أولها عزوف الإدارة عن هذا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 89% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الفنان بسام كيرلُّس يلجأ الى الالومينيوم "ليصنع" الحرية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard