21 مليار جنيه لتنفيذ خطّة مصر لاستعادة أمجاد القطن العالمية

7 آب 2019 | 15:48

القطن المصري.

رصدت الحكومة المصرية، 21 مليار جنيه مصري، لاستعادة أمجاد زراعة القطن المصري طويل التيلة، والاهتمام بعملية زراعة القطن وصناعة الغزل والنسيج، التي تدهورت على مدار الأعوام الماضية، على رغم تفوّق #مصر فيها سابقاً واحتلال مكانة عالمية مرموقة.

وعقدت الحكومة اجتماعاً مع رؤساء شركات تجارة الأقطان، سواء من القطاع الخاص أو التابعة لقطاع الأعمال العام، من أجل عرض نظام التداول الجديد للقطن، والذي يبدأ تجريبياً في بعض المحافظات، بالإضافة لمناقشة خطة النهوض بصناعة الغزل والنسيج بتكلفة نحو 21 مليار جنيه.

وتتضمّن الخطة المصرية، تطوير محالج القطن، ودعمها بتكنولوجيا حديثة بما يضمن جودة المنتج وتوفير استهلاك الطاقة ومضاعفة الطاقة الإنتاجية، بالإضافة للتعاقد مع أكبر موردي الماكينات في العالم لدعم مصانع الغزل والنسيج بأحدث المعدات، وإجراء تحديث كامل للبنية التحتية في المصانع، وتحديد ثلاث شركات لتكون مراكز تصديرية هي المحلة وكفر الدوار والدلتا، إلى جانب تدريب العاملين وانتقاء أفضل الكوادر لتولي مهام الإدارة.

كما شكّلت الحكومة المصرية لجنة وزارية للقطن تضم وزراء قطاع الأعمال والزراعة والتجارة والصناعة من أجل وضعت استراتيجية جديدة للقطن المصري لاستعادة مكانته وسمعته المتميّزة عالمياً، وأقرت تطبيق نظام جديد تجريبي في محافظتي الفيوم وبني سويف، يشمل تحديد 18 مركزاً لاستلام الأقطان من المزارعين، حيث يضمن النظام الجديد حصول المزارع على 70% من سعر البيع نقداً، و الـ30% المتبقية خلال أسبوع من إجراء المزاد، لتحفيز المزارعين على زراعة القطن.

مصارف الأعمال في لبنان... مرحلة تحوّل في الأسواق المالية تستدعي الحذر

حسم 50% على إشتراك “النهار” Premium السنوي

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard