كيف تحمي نفسك من مرض "تمدد الأوعية الدمويّة"؟

4 أيلول 2019 | 10:30

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

مرض "تمدد الأوعية الدمويّة".

يُعدّ مرض "تمدد الأوعية الدمويّة" (Aneurysm) من الحالات الصحيّة التي قد تعرض حياتك للخطر في حال لم يتمّ معالجتها. ولكن، قد لا تلاحظ ظهور هذا المرض، لأنّه لا يأتي دائمًا مع أعراض واضحة. وبالرغم من ذلك، يحذر الأطباء من بعض المؤشرات التي تساعد على كشفه، بحسب ما ذكره موقع "Everyday Health". بالإضافة إلى ذلك، تختلف هذه الأعراض من فردٍ إلى آخر وفقاً لمكان ونوع هذا التمدد والمشاكل التي يعاني منها المريض. 

أعراض تمدد الأوعية الدمويّة الدماغيّة" (Brain Aneurysm):

ضعف في النظر وازدواج الرؤية وتدلي الجفن.

الشعور بصداع مفاجئ.

ألم فوق العين وخلفها.• غثيان وتقيؤ.

صعوبة في الكلام

أعراض "تمدد الشريان الأبهريّ البطنيّ" (Abdominal Aortic Aneurysm):

الشعور بألم مفاجئ في البطن.

دم في البول أو البراز.

انتفاخ البطن.

فقدان الوعي (الإغماء).

مؤشرات "تمدد الشريان الأبهريّ الصدريّ" (Thoracic Aortic Aneurysm):

الشعور بألم حاد ومفاجئ في الصدر يشبه الإحساس بالتمزق.

ضيق في التنفس.بحّة الصوت أو صعوبة في البلع.

كيف يتمّ التشخيص؟

بالرغم من أنّ هذه المؤشرات تساعد في الكشف عن الإصابة بـ"تمدد الأوعية الدمويّة"، فهي قد لا تظهر عند بعض المرضى. لذلك، يقوم الطبيب المختصّ باختبارات وفحوصات عدّة لكي يُشخّص هذا المرض ويُحددّ نوعه.

وللكشف عن التمددات في الأوعية الدمويّة في الدماغ، يخضع المريض "للتصوير المقطعي المحوسب" (CT scan)، حيث تسمح صور الأشعة السينيّة (X-ray images) بالعثور على التمددات. وفي حال لم تكن هذه الصور كافيّة، يقوم الطبيب بـفحص "تصوير الأوعية" (Angiography)، الذي يسمح برؤية الأوعية الدمويّة والشرايين بشكل أفضل من خلال الأصباغ والأشعة السينيّة. أما بالنسبة للتمددات في الشريان الأبهريّ البطنيّ والصدريّ، فالطبيب يلجأ إلى "تصوير الأوعية بالفحص المقطعي المحوسب" (CT Angiogram)، ما يساعد في تحديد حجم التمدد. ويمكن أيضًا اللجوء إلى فحص الرنين المغناطيسيّ (MRI) أو "تصوير البطن بالموجات فوق الصوتية" (Abdominal ultrasound) خاصةً للرجال.

ما هي طرق العلاج؟

تتعلّق طريقة علاج "تمدد الأوعية الدمويّة" بحجم التمددات ومكانها، كما أنّ العلاج يختلف في حال أدّى التمدد إلى تمزق الوعاء الدمويّ. إذ تنقسم طرق العلاج إلى ثلاثة أقسام:

أولًا- الانتظار والمراقبة: تتطلّب التمددات الصغيرة وعديمة الأعراض المراقبة الدقيقة من خلال دراسة نتائج الفحوصات التي يخضع لها المريض بانتظام، بناءً على حجم التمددات وسرعة نموّها. 

ثانيًا- تناول الأدوية: عادةً ما يصف الطبيب أدوية ارتفاع ضغط الدم لمرضى "تمدد الأوعية الدمويّة"، لأنّها تساهم في الحفاظ على مستوى طبيعيّ لضغط الدم. إذ أنّ ارتفاع ضغط الدم قد يضعف أكثر الوعاء الدمويّ وقد يسبب تمزّقه.ثالثًا- الخضوع لعملية جراحيّة: في حال تمزقت أوعية دمويّة نتيجة تمددات في الدماغ، يحتاج المريض إلى عملية جراحيّة طارئة لمنع تسرب الدم في الجمجمة وتصريف الدماغ من السوائل الزائدة. ومن الجدير ذكره، أنّ العمليات تختلف بناءً لحالة المريض ونوع التمدد وعوامل أخرى كثيرة.    

للوقاية من "تمدد الأوعية الدمويّة"

قد يؤدي "تمدد الأوعية الدمويّة" إلى مشاكل ومضاعفات صحيّة، كما أنّه قد يعرض حياتك للخطر. لذا، من المهمّ معرفة تاريخ عائلتك مع هذا المرض وفهم العوامل التي تزيد من مخاطر الإصابة به. ويمكنك القيام ببعض التغييرات في حياتك اليوميّة للوقاية من "تمدد الأوعية الدمويّة"، وإليك بعض النصائح:

أولًا- إتبع نظاماً غذائيًّا صحيًّا: عليك أن تتجنّب الأطعمة الغنيّة بالسعرات الحراريّة والدهون المشبعة والدهون المتحوّلة والصوديوم. في المقابل، تناول الخضار والفواكه والبروتينات (قليلة الدهون) والحبوب الكاملة والدهون الصحيّة كالأفوكادو وزبدة المكسرات.

ثانيًا- راقب ضغط دمك: في حال كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، عليك أولًا مراجعة الطبيب لمعالجته. ثمّ، يمكنك مراقبة ضغط دمك وقياسه من خلال جهاز الكترونيّ خاص. وللحفاظ على مستوى طبيعيّ لضغط الدم، إتبع حمية منخفضة بالصوديوم وانتبه لوزنك ومارس الرياضة بانتظام وخفف التوتر.   ثالثًا- مارس الرياضة بانتظام: تساعد ممارسة الرياضة بانتظام على الحدّ من ارتفاع ضغط الدم ومستوى الدهون الثلاثيّة في الدم، كما أنّها تساهم في ارتفاع نسبة الكولسترول الجيد. ولكن، في حال تمّ تشخيصك بمرض "تمدد الأوعية الدمويّة"، عليك استشارة الطبيب لاختيار التمارين التي تناسبك.    

رابعًا- أقلع عن التدخين: بالرغم من وجود طرق عدّة تساعد على الإقلاع عن التدخين، عليك مراجعة الطبيب لاختيار الوسيلة الأفضل لك.     

 

 

سرّ تحضير كرات الشوفان بالموز والكاكاو... خلطة سحرية لأطيب حلوى!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard