ترامب يصف إطلاق النّار في إل باسو ودايتون بـ"الجريمة ضد الإنسانيّة"

5 آب 2019 | 17:21

المصدر: "أ ف ب- رويترز"

  • المصدر: "أ ف ب- رويترز"

ترامب متكلما على عمليات اطلاق النار خلال لقاء في البيت الابيض (أ ب).

وصف الرئيس الأميركي #دونالد_ترامب عمليات إطلاق النار الجماعية في تكساس واوهايو بأنها "جريمة ضد الإنسانية جمعاء"، وذلك في كلمة للشعب الاثنين، بعد هجمات خلفت 29 قتيلا. وقال: "عمليات القتل الهمجية هذه... هجوم على الأمة، وجريمة ضد الإنسانية جمعاء".

وصرّح: "اليوم أصدرت أمراً لوزارة العدل لاقتراح قانون يضمن أن يواجه من يرتكبون جرائم كراهية وقتل جماعي عقوبة الاعدام، وتنفيذ هذه العقوبة بسرعة وبحسم، ومن دون سنوات من التأخير غير الضروري".

وشدد على وجوب "أن نتوقف عن تمجيد العنف في مجتمعنا. ويشمل ذلك ألعاب الفيديو الفظيعة والبشعة التي تنتشر حاليا". وأضاف: "علينا أن ندرك أن الانترنت وفر مكانا خطيرا لتطرف العقول المضطربة".

ودعا إلى صدور قانون يشدد الضوابط على ملكية الأسلحة. وقال في خطاب إن على الكونغرس "ضمان عدم حصول من يشكلون خطرا كبيرا على السلامة العامة، على الأسلحة. وفي حال حصولهم عليها، يكون بالإمكان نزعها منهم من خلال الإجراءات المعتمدة... لذلك دعوت إلى قوانين تعرف باسم أوامر الحماية القصوى من المخاطر".

فلوريدا

من جهة اخرى، قال مسؤول في البيت الأبيض اليوم الاثنين إن ترامب سيؤجل زيارة كان من المقرر أن يقوم بها لولاية فلوريدا الثلثاء بسبب جريمتي إطلاق النار العشوائي في ولايتي تكساس وأوهايو في مطلع الأسبوع.

وكان من المقرر أن يتحدث ترامب عن تحسين نظام الرعاية الصحية، ويوقع أمرا تنفيذيا مرتبطا بهذا الملف خلال زيارته لذا فيلجيز في ولاية فلوريدا، والتي يشكل المتقاعدون فيها نسبة كبيرة من السكان.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard