"حزب الله" يلجم أرسلان؟... واجتماع "مهمّ" بين برّي والحريري

29 تموز 2019 | 21:02

المصدر: "النهار"

السرايا الحكومي. (دلاتي ونهرا).

 لا تشي النبرة العالية التي خرج بها رئيس "الحزب الديموقراطي اللبناني" النائب طلال أرسلان في مؤتمره الصحافي، بأن ثمة أفقاً مفتوحاً أمام احتواء التداعيات الناجمة عن حادثة قبرشمون على الحكومة، بل على العكس، رفع أرسلان سقف التصعيد إلى مستوى ربطَ انعقاد مجلس الوزراء بإدراج بند إحالة الحادث إلى القضاء العدلي بنداً أول على جدول الأعمال، ما يعني أن كل الاقتراحات – المخارج التي طُرحت سابقا قد سقطت، وما يثبت استطراداً النية بتعطيل الحكومة، ما لم يتبلور أي مخرج يدحض هذا الانطباع.

وفي حين تبدو الصورة قاتمة حيال مآل استئناف الحكومة جلساتها، سيما وأن كل الدعوات إلى عقد جلسة لمجلس الوزراء لم تقترن بما يسهّل ذلك، بل على العكس، جاء كلام أرسلان ليسقط "حسن النية" التي أبداها "حزب الله" بالتشجيع على الجلسة عبر كلام أمينه العام قبل أيام. لكن مصادر سياسية مطلعة على موقف الحزب رفضت تحميل الحزب مسؤولية التعطيل على خلفية أنه يدعم أرسلان ويدفعه نحو التصعيد، مشيرة إلى أن الحزب ليس في وارد التخلي عن حلفائه، ولكن يبقى على الحلفاء أن يستدركوا في تصعيدهم، فلا يضعون حلفاءهم في موقف حرج، كما فعل أرسلان عندما قال إنه سيُحرج "كل الناس بالتصويت على المجلس العدلي داخل مجلس الوزراء ودمنا ليس محللاً".
ولأن دعم نصرالله لحليفه الأرسلاني أخذ الأخير بعيداً في تصعيده، برز موقف لوزير الشباب والرياضة محمد فنيش دعا فيه إلى تلافي تعطيل الحكومة لأن "استمرار تعطيلها مؤشر سلبي جداً، لا سيما وأن هناك بعض الخبراء يقدّمون أرقاماً تبين أن الخلافات السياسية ثمنها أكبر بكثير من المشاكل الاقتصادية، وبالتالي، فإن تأثير الحادث الأمني الذي حصل في الجبل، أكبر بكثير بنتائجه وتداعياته من المشكلة الاقتصادية،...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 87% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الفنان بسام كيرلُّس يلجأ الى الالومينيوم "ليصنع" الحرية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard