السبت - 13 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

10 مبادئ غذائية صحية لعام 2022!

المصدر: النهار
تعبيرية.
تعبيرية.
A+ A-

من الطبيعي، أنّ تبدأ عامك الجديد في وضع أهداف تريد تحقيقها. وفي معظم الأحيان، يكون اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن إضافة إلى خسارة الوزن وممارسة الرياضة في أولى الأولويات. ورغم تحديد هذا الهدف، قد يلجأ العديد إلى حمية قاسية لفقدان الكيلوغرامات التي اكتسبها أثناء فترة الأعياد. وتعدّ هذه الخطوة غير محبذة نتيجة عدم إجراء تغييرات في النظام الغذائي الذي يقوم على مبادئ صحية طويلة الأمد وتتناسب مع الروتين اليومي للفرد.

ويتميز هذا النمط الغذائي بخصائص صحية تساعد في تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة. لذا، تذكر أنّ الركيزة الأساسية تتمثل في نوعية الطعام أكثر من خسارة الوزن.

إنطلاقًا من ذلك، قدمت اختصاصية التغذية نادرة همدر مبادئ صحية  يجب اتخاذها ضمن سلّة قرارات السنة الجديدة. وتحتوي هذه المبادئ على:

أولاً: "فكر في التحسين، وليس في الكمال!"

 نصيحةٌ تخلصك من منهج غذائي خاطئ هو: "الكل أو لا شيء". وهذا لا يعني أنّ يكون غذاؤك مثالياً على قدر ما يجب اختيار النوعية الجيدة منه.

ثانياً: "غيّر طريقة تفكيرك في الطعام"

يجب أنّ "تتناول الطعام لخدمة جسمك" وليس عكس ذلك. لذا، ابذل قصارى جهدك لتناول الطعام والقيام بأشياء تقوي جسدك بدلاً من أنّ تلحق الضرر به.

 

ثالثاً: "فكّر بما يمكنك تناوله وليس بالأطعمة الممنوع تناولها"

ركز هدفك هذا العام على المأكولات التي يمكن تناولها وإضافتها إلى حميتك الغذائية بدلاً من الأغذية المفروض تجنبّها.

رابعاً: "كوّن عادات صحية جديدة"

تكوين عادات غذائية جديدة ليس بالأمر السهل، ولكنه يستحق ذلك. تذكر أنّ لديك كل يوم فرصة جديدة لاتخاذ خيارات أفضل. لذلك، تساعد هذه العادات على مدى أسابيع أو أشهر في تغيير نمط حياتك وتوجيهها إلى المسار الصحيح.

خامساً: "إبتعد عن الأفكار السلبية المتعلقة بالجسد"

عندما تبدأ في التفكير بشكل سلبي أو تبدأ في إبداء تعليق سلبي حول مظهرك أو جسدك، توقف عن ذلك فوراً، ومن ثمّ حولها إلى شيء إيجابي لديك.

سادساً: "توجه إلى الأطعمة الحقيقية" 

عند اتباع عادات صحية أو حمية غذائية، ابتعد عن النظم القاسية، وفكّر بالفوائد التي ستعود عليك، فعلى سبيل المثال: هل سيؤدي شرب العصير لمدة 3 إلى 5 أيام إلى إزالة السموم من جسمك؟ الجواب لا. ويعود السبب إلى قدرة الجسم على إزالة السموم بشكل يومي بفضل الكلى والرئتين والكبد.

سابعاً: "قم بتعبئة طبقك بالأطعمة ذات القيمة الغذائية" 

 إن دمج المزيد من الأطعمة المغذية في وجباتك، يساعدك في تحقيق هدفك بحياة صحية. لذا، أضف المزيد من الألوان إلى وجباتك مثل الخضار والفاكهة. وتناول خمس حصص من الفاكهة والخضروات كل يوم.

ثامنًا: "لا تفوّت وجبات الطعام ولا تجوّع نفسك!"

توقف عن تخطي وجبة الإفطار! وحافظ على الوجبات الرئيسية والوجبات الخفيفة خلال يومك. كذلك، لا تعتمد على سياسة الحرمان أو تجويع النفس من خلال تناول وجبة واحدة كبيرة.

تاسعاً: "تناول الطعام بوعي واتبع التغذية الحدسية" 

عند تناول وجبتك، تجنّب المشتتات واستمتع بتذوق كل لقمة منها. إذ يساعدك الأكل بوعي في الاستماع إلى إشارات جسمك والتعرف إلى إشارات الجوع والشبع. إضافة إلى ذلك، يسمح لك ذلك في العثور على المتعة في تناول الطعام.

عاشراً: "مارس 30 دقيقة يوميًا من الحركة"

تساعدك الحركة خلال اليوم في تنشيط جسمك وتزوّدك بالطاقة. وهذا لا يعني أنّ تكون جميعها في وقتٍ واحد، يمكنك تقسيمها خلال يومك. لذا، ابدأ بهوايات جديدة على غرار اليوغا والرقص والمشي وركوب الدراجة.

أخيراً: حافظ على ساعات نوم منتظمة ومتواصلة.

 

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم