الإثنين - 04 تموز 2022
بيروت 28 °

إعلان

بعض الاتّجاهات الصحّية على تطبيق TikTok... لا تصدّقوا كلّ شيء!

المصدر: النهار
احذروا من بعض الصيحات الخاطئة على تطبيق "tiktok"
احذروا من بعض الصيحات الخاطئة على تطبيق "tiktok"
A+ A-

لا شكّ أنّ تطبيق TikTok  رائع في العديد من المنشورات التي ينشرها، بما في ذلك تصميم الرقصات والطبخ وتقديم المعلومات. ولكن ماذا عن النصائح الصحّية؟ كلّ أسبوع، يبدو أنّ هناك اتّجاهًا صحّيًا جديدًا يصنع موجات على تطبيق الوسائل الاجتماعيّة. لذلك يسلّط المتخصّصون الطبّيون ذوو الخبرة الضوء على بعض الاتّجاهات والتجارب غير الآمنة صحّياً.

في هذا الصدد، تحدّثت اختصاصيّة التغذية الطبّية والرعاية الصحيّة غايال صليبا، كصاحبة محتوى غذائيّ على الـTikTok عن بعض الاتّجاهات الخاطئة خلال هذه الفترة.

وحذّرت عشاق الأفوكادو من اتّباع اتّجاه TikTok الفيروسيّ الذي يتضمّن تخزين أفوكادو كامل في زجاجة ماء في الثلّاجة لإبقاء الفاكهة طازجة لأسابيع. على الرغم من الادّعاءات بأنّه يعمل حقًّا في الحفاظ على اللون الأخضر، وتجنّب الهريسة البنّية المخيفة، إلّا أنّ إدارة الغذاء والدواء تقول إنّ هذا الإجراء يمكن أن يشكّل خطرًا على صحّتك عن طريق تكاثر السالمونيلّا.  

بالعودة إلى البداية، نُشر المنشور على TikTok مع مستخدم واحد اسمه  ShamaMama Healing، وقد أطلق على الفيديو اسم "الطريقة السحرية"، الذي حصد أكثر من ستّة ملايين مشاهدة خلال أيّام قليلة.

 
 
 

في الفيديو، تملأ الأمّ زجاجة من الماء وتضع فيها أربع حبّات من الأفوكادو الكاملة. بعد أسبوعين، قطعت واحدة لتكتشف أنّ الفاكهة رغم الوقت بقيت طازجة وناضجة. ولكن وفق إدارة الغذاء والدواء، إنّ إبقاء الفاكهة مغمورة في الماء يمكن أن يضاعف أيّ بكتيريا ضارّة قد تتواجد على سطح الأفوكادو.

"بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الدراسات التي أجراها علماء إدارة الغذاء والدواء الأميركيّة أنّ الليستريا مونوسيتوجينيس" (Listeria Monocytogenes)، لديها القدرة على التسلّل والاستيعاب في لبّ الأفوكادو عند غمرها في المياه وتخزينها في الثلّاجة لمدة 15 يومًا. كما أنّ تطهير جلد الأفوكادو أو تقطيعه لن يكون قادراً على إزالة التلوّث من البكتيريا التي تسبّب تسمّماً للجسم.

وعليه، ترى صليبا أنّ تطبيق TikTok فيه العديد من المؤثّرين الذين يعرضون معلومات خاطئة متعلّقة بالتغذية أو الصحّة. لذلك تُنبّه المشاهدين والمتابعين من بعض هذه الاتّجاهات.

تجربة العسل المجمّد

هل تحبّ الحلويات؟ قد تميل إلى تجربة هذا الاتّجاه المتمثّل في تجميد العسل، ثمّ عصره في مصّاصة جيلاتينيّة شبه صلبة.

للعسل فوائد صحّية باعتدال، لكنّ الإفراط في تناوله يمكن أن يزيد نسبة السكّر في الدم، ويخفّض ضغط الدم ويسبّب اضطرابًا خطيرًا في المعدة، بما في ذلك الإسهال.

 

#whatIeatinaday

واحدة من أكثر الاتّجاهات شهرة، وأطول فترة في TikTok، هي مقاطع فيديو الطعام اليومية التي يشارك فيها المتابعون كل شيء يأكلونه خلال 24 ساعة. يبدو الأمر لطيفًا بدرجة كافية، لكن علينا الحذر لأنّها مقاطع فيديو قد تروّج لمشكلة الاضطرابات في الأكل   .(Eating disorders)

كيف؟ توضح صليبا أنّ "مشاهدة مقاطع الفيديو يمكن أن تدفعك إلى لعبة المقارنة بينك وبين الأخرين، وتخجل ضمنيًّا أنّك تأكل أقلّ ممّا هو صحّي لجسمك، فيسبّب عندك الشعور بالذنب تجاه أيّ شيء تأكله. علماً أنّ احتياجات الجسم اليوميّة من السعرات الحراريّة تختلف بين فرد وآخر حسب العمر، الوزن، الطول، الجنس، ومستوى النشاط البدنيّ.

 

البروتين الجاف قبل التمرين

إذا كنت من الأشخاص  الذينيفرغون مسحوق البروتين الجافّ في أفواههم قبل التمرين، فقد حان الوقت لإعادة التفكير في روتينك. وتشير صليبا إلى أن هذه الممارسة خطيرة على الصحة  وربما قاتلة. وقد أظهرت  الدراسات أن هذا الاتجاه يمكن أن يؤدي إلى ضائقة تنفسية أو قلبية وعائية، وأحياناً إلى الوفاة.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم