الإثنين - 17 أيار 2021
بيروت 22 °

إعلان

مصري يُشاهد جريمة قتل في فيلم أجنبي ويطبّقها على أحد أقاربه

المصدر: "النهار"
شيماء مصطفى
تعبيرية.
تعبيرية.
A+ A-
للسينما والدراما تأثير كبير في عقول الشباب والصغار، وعلى رغم أنها وسيلة ترفيهية للتسلية وقضاء الوقت أمام مشاهدتها، إلا أنها قد تكون مصدر خطر، يسيطر على عقولهم، ويدفعهم إلى ارتكاب جرائم ومصائب نتيجة تأثرهم الشديد بها.

ذلك ما حدث مع شاب مصري من محافظة الإسماعيلية، يبلغ من العمر ثمانية عشر عاماً، ارتكب جريمة قتل مروعة، بعد أن شاهدها بأحد الأفلام الأجنبية.

الواقعة بدأت عندما تلقت مديرية أمن الإسماعيلية بلاغاً يفيد بالعثور على سائق تاكسي في العشرينيات من عمره، مقتولاً داخل سيارته، وعلى الفور تم نقل الجثمان إلى المشرحة للعرض على الطب الشرعي فتبين تلقيه طعنات بالرقبة والجانب الأيسر من جسده.

بعد تحرّيات وجهود مكثفة من رجال الشرطة استمرت نحو تسعة أيام، وتفريغ كاميرات المراقبة المحيطة بموقع الحادث، تم العثور على القاتل الذي اعترف بجريمته كاملة.

وكانت المفاجأة أنّه واحد من بين أقاربه، وأوضح خلال التحقيقات معه أن هناك خلافات عائلية بينهما، فلم يجد حلاً أمامه لإنهائها سوى التخلص منه.

الأمر الغريب الذي أثار دهشة الجميع، هو اعتراف القاتل بأنه نفذ جريمته بعد مشاهدة فيلم أجنبي، تحتوي أحداثه على جريمة قتل حيث قتل البطل أحد أعدائه، فقرّر أن ينفذ ويطبق ما شاهده على المجني عليه.

وكشف الجاني، أنه استخدم سكيناً حاداً بيد خشبية وارتدى قفازاً لمنع التصاق بصماته عليه، وقناعاً على الوجه، ولم يصطحب هاتفه المحمول خلال تنفيذ الجريمة وتركه بالمنزل، كي لا يتم استخدام خاصية التتبع ومعرفة مكان وجوده فور وقوع الحادث، كما ترك أيضاً السكين داخل سيارة المجني عليه.

وعلى الفور أمرت النيابة بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات، وتوجه فريق من النيابة برفقة القاتل إلى مسرح الحادث لتمثيل جريمته والتحفظ على الآلة الحادة التي استخدمها.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم