الأربعاء - 23 حزيران 2021
بيروت 24 °

إعلان

جمعية ذوي الطلاب في الخارج: نشكر كل من ساهم باقرار قانون الدولار الطالبي

المصدر: الوكالة الوطنية
تعبيرية
تعبيرية
A+ A-
لفتت "جمعية ذوي الطلاب في الخارج"، في بيان الى انه "أشهر مرت على تحرك جمعيتنا وفق أولوية إنجاز إقتراح القانون المعجل المكرر المقدم إلى مجلس النواب بالدولار الطالبي بسعر 1515 من كتلة الوفاء للمقاومة مشكورة، وقد قارب الحصاد الوافر أن يكون قانونا نافذا لا يعوزه سوى مرسوم جمهوري من فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ليفتح نافذة أمل في الجدار السياسي والإقتصادي الممتد على شفا هاوية من واد عميق لا يستحقه اللبنانيون، وخصوصا من خلال المتابعة المستمرة لقضايا طلابنا في الخارج، عبر تكثيف الإتصالات بالكتل البرلمانية وبالمسؤولين السياسيين وبالقصر الجمهوري وبالإعتصامات والتجمعات الحاشدة أمام مجلس النواب. ويكفي الجمعية فخرا أنها صاحبة فكرة الدولار الطالبي الذي تبنته كتلة الوفاء والمقاومة وبموافقة كل الكتل النيابية، والذي سيكون منجزا في الجلسة العامة المنعقدة حاليا في قصر الأونيسكو والمتابعة من وفد من الجمعية داخل القصر، للوقوف على أدق التفاصيل، بغية الإنجاز الكامل وتحقيق ما نصبو إليه".

وقالت: "وإذ نزف إليكم بفرحة عارمة تثلج قلوب طلابنا وأهاليهم خبر موافقة الجلسة العامة على الدولار الطالبي وإلزام مصرف لبنان بدفع عشرة آلاف دولار لكل طالب، لا يسعنا إلا توجيه الشكر والتقدير لدولة رئيس مجلس النواب نبيه بري الذي وعد ووفى، ولكل الكتل النيابية التي ساهمت في إقراره. وخالص شكرنا لكتلة الوفاء للمقاومة التي حضنت المشروع وتعبت معنا وشاركتنا همومنا منذ البداية، وخصوصا سعادة النائبين الدكتورين إيهاب حمادة وعلي فياض. وأسمى آيات الشكر لأعضاء الجمعية وللجنتها التأسيسية الناشطة، ولكل الأصدقاء والمحبين ولوسائل الإعلام المرئية والمكتوبة والمسموعة التي واكبت تحركاتنا ونقلت همومنا وأوصلت صوتنا وحولت قضيتنا إلى رأي عام يخص كل بيت لبناني في الوطن وخارجه".

وناشدت الجمعية "فخامة الرئيس التوقيع عليه وإصداره بمرسوم جمهوري لينشر في الجريدة الرسمية ويبدأ تطبيقه في المصارف عبر التحويلات المالية المستحقة للطلاب ليتمكنوا من دفع الأقساط الجامعية المتراكمة والتسجيل مجددا للعام الدراسي الجديد".

وختمت: "طلابنا الأعزاء، سنبقى صوتكم المدوي في لبنان وخارجه، نحمل مطالبكم وإقتراحاتكم، نتشاور في الأفضل والأسمى لتكونوا دائما قطعة من قلب الوطن والطبقة المثقفة الواعية والمتخصصة علما ومعرفة يكبر ويعتز بها كل مواطن شريف".

q
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم