جهاد العرب يُعلن إقفال جميع أعماله في لبنان... "هجوم وتحريض وافتراءات"

أعلن صاحب شركة "الجهاد للمقاولات اللبنانية" جهاد العرب اليوم إقفال جميع أعماله في لبنان، مشيراً إلى "هجوم وتحريض وتجنّي وافتراءات من دون وجه حقّ".
 
ونفى العرب في بيان الخبر المتداول في بعض وسائل التواصل الاجتماعي عن تواجده وزوجته في مطعم "السراي" في وسط بيروت ليل أمس، مؤكداً أنهما خارج لبنان، وقال: "صودف مرور إبنتاي بمفردهما بالسيارة بالقرب من مكان الإشكال في طريق عودتهما إلى المنزل قادمتين من زيارة عائلية، من دون أي مرافق أو سائق، فتمّ التعرض لهما بالسباب والشتائم والتلفظ بأبشع الكلمات".

كما أعلن إقفال جميع أعماله في لبنان "أمام هذا الأمر المؤسف والذي لا يتمناه أحد لأولاده، وأمام ما تتعرض له شركاتنا وعائلاتنا من هجوم وتحريض وتجنّي وافتراءات من دون وجه حقّ، وأمام عدم إعطاء فرصة لتحكيم العقل لتبيان الحقائق وإحقاق العدل والإنصاف". وتابع: "إنني و بكل أسف وبعد 40 سنة من العمل، نحن بصدد إقفال جميع أعمالنا في لبنان، بعد أن يتمّ تسليم المشاريع وفقاً للأصول، مع الحفاظ على الموظفين الذي خدموا هذه الشركات بإخلاص لسنين طويلة".

وتمنّى على مجلس الإنماء والإعمار "الإسراع في القيام بالإجراءات اللازمة لتأمين الشركات المناسبة لاستلام الجزء المكلفة به شركتنا في ملف النفايات بأقرب وقت ممكن".