الإثنين - 30 تشرين الثاني 2020
بيروت 16 °

إعلان

ذاكرة 17 تشرين والحل المنشود: لمؤتمر تأسيسي لدولة مدنية

المصدر: النهار
روزيت فاضل @rosettefadel
Bookmark
مجسم الثورة ( نبيل إسماعيل)
مجسم الثورة ( نبيل إسماعيل)
A+ A-
 لن يكون للسلطة الحاكمة ما تريده من مجموعة تعي تماماً أن الانتفاضة الحقيقية تحتاج الى صبر ووقت للوصول الى النتائج المرجوة، وهي بالحقيقة ترتكز على الفكر والفعل وتبتعد عن الاستعراضات والكلام الجماهيري الخالي من مضمونه. حاولت "النهار" مقاربة واقع الانتفاضة ومرتجاها مع كل من نائبة الأمين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني ومنسقة اللقاء اليساري العربي الدكتورة ماري ناصيف الدبس ومسؤول العلاقات السياسية في "مواطنون ومواطنات في دولة" معن الأمين. " تضييع الشنكاش" "لا بد من مؤتمر تأسيسي يعيد صياغة السلطة"، قالت الدبس، مضيفةً "نقف اليوم على أطلال الذاكرة لنستعيد أحداث سنة من عمر الوطن".بالنسبة لها، "إذا كان النظام اللبناني قد استفاد من "الهدنة" الموقتة التي تمثلت بجائحة كورونا، فإن ما جرى في مرحلة الشهرين الماضيين، الممتدة من الرابع من آب وحتى اليوم، يدل على أن القيّمين على هذا النظام – في غياب تام لعمل المؤسسات – لم يغيروا من مواقفهم قيد أنملة، بل على العكس من ذلك فهم...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم