الإثنين - 08 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

المدارس الكاثوليكية ترفع الصوت... سلسلة مطالب من الدولة

المصدر: "النهار"
طلاب في المدارس (حسام شبارو).
طلاب في المدارس (حسام شبارو).
A+ A-
أكّدت الهيئة العامة للأمانة العامة للمدارس الكاثوليكية في لبنان خلال مناقشاتها في إجتماعها الدوري يوم الخميس، على "قناعاتها الراسخة بالإستمرار بتأدية الرسالة التربوية" التي أناطتها بها الكنيسة وبـ"الوقوف إلى جانب كلّ مكونات الأسرة التربوية التي تعاني الأمرّين من جرّاء الأزمة الاقتصادية الخانقة التي يمرّ بها البلد".
 
وشدّدت على أهمية وضرورة الإستمرار بالتعليم الحضوري، كما توافقت في نهاية الإجتماع على الأمور التالية:
 
- الالتزام بالقوانين والمراسيم المرّعية الإجراء بما فيها القانون 46 بكل مندرجاته ومرسوم بدل النقل.
 
- التمنّي على مدارسنا مواصلة التعاون والحوار مع الأساتذة للتخفيف من حدّة الأزمة التي ترخي بثقلها عليهم من خلال دفع بدل نقل متناسب مع سكنهم وتأمين فحوص PCR بكلفة مخفضة وتأمين مساعدات إضافية وفق إمكانيات كلّ مدرسة.
 
- مطالبة الدولة بإصدار مرسوم جديد لبدل النقل يراعي سعر صفيحة البنزين الحالي مما يخفّف على المعلمين كلفة المواصلات اليومية
 
- مطالبة الدولة بدعم سعر المحروقات للمدارس أو تأمين الكهرباء لمدة معيّنة قبل الظهر ممّا يوّفر على المدرسة بعضاً من الأعباء الباهظة المتوجبة عليها في ظل الظروف الإقتصادية الحالية.
 
- مطالبة الدولة بتأمين المستلزمات الطبية اللازمة التي تمكّن المدرسة من تأمين الظروف الصحية اللازمة داخل المؤسسة حفاظاً على صحة المعلمين والتلامذة معاً.
 
- مطالبة الدولة بتنفيذ سريع لقانون 500 مليار ليرة لبنانية ممّا يفسح المجال للمدرسة بدعم رواتب المعلمين.
 
- مطالبة الدولة بدفع مستحقات المدرسة المجانية وإعطائها سلفة بقيمة 50 بالمئة من مستحقّات العام الدراسي الحالي ممّا يمكّنها من متابعة رسالتها التربوية للطبقة الأكثر فقراً في لبنان.
 
- مطالبة الدولة بدفع مستحقات المؤسسات المتعاقدة مع وزارة الشؤون الإجتماعية.
 
- مطالبة الدولة بتخصيص جزء من المنح التي تهبها لها الجهات المانحة لدعم الأقساط المدرسية في المدارس الخاصة للتخفيف عن كاهل الأهل الأكثر فقراً وحفاظاً على حقوق التلامذة بمتابعة علمهم".
 
وكرّرت الهيئة العامة ثقتها بـ"تضامن العائلة التربوية في مدارسنا الكاثوليكية"، معوّلةً على "الحوار الجاري بين مكوناتها بغية إجتراح الحلول الناجعة التي تنقذ العام الدراسي الحالي".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم