الأحد - 24 كانون الثاني 2021
بيروت 15 °

إعلان

لبنان يواجه "الأسبوع الأخطر" ومصابون يعانون من سكتة قلبية مفاجئة... ما آخر مستجدات كورونا في المناطق؟

المصدر: "النهار"
الطواقم الطبية منهكة (حسام شبارو).
الطواقم الطبية منهكة (حسام شبارو).
A+ A-
مع دخول البلاد فترة منع التجوّل الشامل، بدأت تظهر نتائج الأسابيع الأخيرة التي شهدت تفلّتاً كبيراً في الإجراءات، مع تسجيل إصابات مرتفعة جدّاً، ما يُنذر أنّنا أمام "الأسبوع الأخطر" في عدّاد الإصابات. فقد غرّد مدير مستشفى رفيق الحريري الجامعي قائلاً: "في الـ24 ساعة الماضية وحدها، أدخل أربعة مرضى مصابين بكورونا جرّاء سكتة قلبية إلى غرفة الطوارئ لدينا، وكان أحدهم مريضاً يبلغ من العمر 19 عاماً"، محذّراً: "الأمر جدّي، يجب ألّا يفشل الإغلاق".
كما  أعلنت وزارة الصحة تسجيل 5196 اصابة جديدة و41 حالة وفاة ليصل عدد الوفيات في لبنان منذ شباط الماضي إلى 1781 حالة وفاة.
كما أعلن مدير العلاقات العامة في مستشفى الشيخ راغب حرب الجامعي في تول رائف ضيا أنّ "القدرة الاستيعابية لقسم كورونا بلغت حدها الاقصى أي 100%"، مؤكداً أنّ "المستشفى لم يعد قادراً على استقبال المرضى، في ظل الارتفاع الملحوظ في أعداد المصابين".
 
المعطيات التالية تؤكد المؤكد: لبنان في مرحلة هي الأشدّ خطورة منذ تفشي الوباء، في حين لا يزال البعض مستخفّاً بالإجراءات الوقائية.
 
 
في الآتي آخر تطورات انتشار الفيروس في المناطق اللبنانية، في ضوء آخر الأرقام والتدابير الصحية: 
 

عكار: 109 إصابات جديدة
سجل التقرير اليومي لغرفة إدارة الكوارث في محافظة عكار، 109 إصابات جديدة بفيروس كورونا، وحالتي وفاة، و55 حالة شفاء.
 
وبذلك، بات العدد الاجمالي التراكمي للمصابين في عكار 6004 مصابين. كما بلغ عدد الحالات الايجابية قيد المعالجة 1266 حالة، بالإضافة إلى حالات الحجر المنزلي التي بلغت 1486حالة قيد المراقبة والمتابعة.
 
أمّا إجمالي حالات الشفاء المسجلة حتى الآن فقد بلغ 4643 حالة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 95 حالة مسجلة منذ بدء الجائحة.
 
 
في سياق متّصل، وللمرة الأولى منذ بدء قرارات التعبئة والإقفال العام، تسجل عكار بمختلف بلداتها وقراها الرئيسية، أعلى نسبة إقفال تجاوزت الـ90 بالمئة لمختلف المحال والمؤسسات المسمولة بقرار الإقفال العام، حسبما أفاد مراسل "النهار" في عكار.
 
 
خلية أزمة كورونا في قضاء زغرتا: 100 حالة إيجابية
أعلنت خلية متابعة أزمة كورونا في قضاء زغرتا، في نشرتها اليومية، تسجيل 100 حالة إيجابية جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، موزعة على الشكل التالية:
 
علما 1
ارده 7
كفرحاتا 4
مجدليا 18
مزياره 18
رشعين 7
زغرتا 31
مرياطه 1
قره باش 2
عشاش 2
كفردلاقوس 2
كفرفو 1
بسبعل 3
عرجس 1
كفرزينا 1
بنشعي 1
 
وذكّرت الخلية المواطنين، بضرورة اتباع الارشادات الصحية والوقائية، حفاظاً على صحتهم وصحة عائلاتهم. وشدّدت على البلديات وجوب متابعة المحجورين، ومدى التزامهم بالعزل المنزلي تحت طائلة المسؤولية.
 
 
فحوص PCR مجانية في طرابلس الثلثاء والجمعة
دعت بلدية طرابلس، في بيان، المواطنين في المدينة إلى إجراء فحوص الـ pcr مجاناً، في فندق "الكواليتي إن"، بتمويل من وزارة الصحة العامة وبالتعاون مع بلدية طرابلس، يومي الثلثاء والجمعة من كل أسبوع، على أن يتم الحجز المسبق لمن يرغب باجراء الفحص قبل 24 ساعة على الأقل، لأن عدد الفحوص محدود أسبوعياً.
 
على الراغبين بالحجز الاتصال على الرقم 06429968، ضمن الدوام الرسمي.
 
 
فحوص PCR لمخالطين في البترون
اجرت بلدية البترون بالتعاون مع وزارة الصحة على إجراء عدد من فحوصات الـ PCR لمخالطين لحالات ايجابية في المدينة وستعلن النتائج تباعاً.
 
 
بلدية برسا: 6 حالات ايجابية
أعلنت بلدية برسا في الكوره، عن 6 حالات إيجابية جديدة بفيروس كورونا وطلبت الى المخالطين حجر أنفسهم.
 
 
خضر: التزام عال لقرار الإقفال العام في بعلبك وأسواقها
أكّد محافظة بعلبك الهرمل بشير خضر، أن "مدينة بعلبك وأسواقها التجارية سجلت نسبة التزام عالية بقرار الإقفال العام لمواجهة كورونا والذي دخل صباح اليوم حيز التنفيذ".

وأشار المحافظ خضر الذي تابع تنفيذ قرار الإقفال العام، أن "قوى الأمن الداخلي وأمن الدولة والشرطة البلدية نفذت دوريات في الشوارع لمراقبة حسن تنفيذ القرار ومنع المخالفات".
 
 
150 فحص دم لتحديد مصابي كورونا في إقليم التفاح
أجرى إتحاد بلديات إقليم التفاح، بالتعاون مع وزارة الصحة ومستشفى رزق الجامعي LAUMCRH، فحوص دم مجانية (فحوصات IGG و IGM) لتحديد المصابين بكورونا، والكشف عن مناعة الجسم ضد الفيروس، وذلك ضمن سلسلة الأنشطة والإجراءات الخاصة بمواجهة فيروس كورونا، في ظل ازدياد أعداد الإصابات بشكل كبير في الآونة الأخيرة. وقد بلغ عدد الفحوص 150 شملت أفراداً من جميع قرى وبلدات إقليم التفاح.
 
 
صيدا: لمواجهة تفشي كورونا وتمكين القطاع الطبي
دعا رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، أهالي مدينة صيدا ومنطقتها وجميع القاطنين، للإلتزام التام بمقررات الإقفال العامة والتعبئة العامة، للحد من تفشي جائحة كورونا، وإفساح المجال أمام القطاع الطبي من أجل القيام  بواجبه بعد إنعدام القدرة الإستيعابية للمستشفيات في مختلف المناطق اللبنانية.
 
وأعرب السعودي عن إرتياحه للإلتزام بالمقررات في مدينة صيدا وأن كافة التقارير التي وردته من قيادة الشرطة البلدية أكدت الإلتزام، آملاً أن يستمر ذلك لما فيه الحرص على سلامة الجميع ونجاح الحملة العامة في هذا المجال.
وإستنفر السعودي شرطة البلدية وفرق الطوارىء ومختلف المرافق المختصة من أجل مواجهة هذا التحدي، وأيضا لمواجهة تداعيات العاصفة التي تهب على لبنان مصحوبة برياح قوية وأمطار غزيرة.
وسيرت شرطة بلدية صيدا بإمرة المفوض ثالث بدر الدين قوام دوريات لها في مختلف شوارع وأحياء المدينة واقامت حواجز طيارة أكدت على ضرورة الإلتزام بالمقررات وبوضع الكمامة وبالإجراءات الصحية.
 
كما سيرت شرطة البلدية وجهاز أمن الدولة دوريات مشتركة في مختلف شوارع المدينة للتأكد من تطبيق المقررات تحت طائلة تحرير محاضر بحق المخالفين.
 
 
فحوصات PCR في بلدات في مرجعيون
نفّذت "الهيئة الصحية الإسلامية"، حملة فحوصات تضمنت الـ pcr للمخالطين في بلدات :الصوانة، مجدل سلم، طلوسة، عديسة، الطيبة ودير سريان، وذلك في إطار خطة مكافحة وباء كورونا والعمل على الحد من انتشاره بالتعاون مع وزارة الصحة وطبابة قضاء مرجعيون ومديرية العمل البلدي واتحاد بلديات جبل عامل.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم