الإثنين - 18 كانون الثاني 2021
بيروت 16 °

إعلان

قرار الإقفال التام... ما هي الإجراءات التي ستتّخذها البلديات لضمان تطبيقه؟

المصدر: "النهار"
أسرار شبارو
أسرار شبارو
عشية الإقفال التام (نبيل إسماعيل).
عشية الإقفال التام (نبيل إسماعيل).
A+ A-
اتُخذ القرار الذي كان يخشاه اللبنانيون، الإقفال التام ومنع التجول لمدة عشرة أيام، في خطوة الهدف منها السيطرة على الوباء الذي استشرس في الآونة الأخيرة، سارع المواطنون إلى السوبرماركت لشراء حاجياتهم في مشهد لم يشهده البلد ربما على مرّ تاريخه. تجمعات طرحت علامات إستفهام عن مدى جدوى قرار إغلاق محلات المواد الغذائية الذي لم تقدم عليه أي من الدول الأجنبية، وكيف يمكن الفقير أن يؤمن حاجاته وهل سيستطيع الصمود كل هذه المدة؟ وفيما إن كانت القوى الأمنية والبلديات قادرة على تنفيذ قرار الإقفال العام في وقت لم تتمكن من تطبيق قرار الإقفال الجزئي بشكل صارم!
 
(نبيل إسماعيل).
 
إجراءات عدة من بلديات الشوف

"خلية الأزمة في الشوف لم تتوقف عن عقد الإجتماعات لمواكبة التطورات وإتخاذ الإجراءات اللازمة للسيطرة على الفيروس المستجد" بحسب ما أكده رئيس اتحاد بلديات الشوف يحيى ابو كرم لـ"النهار" شارحاً أنه "اتخذ قراراً من جميع البلديات بتنفيذ قرار الإقفال التام الذي لا بد منه لمواجهة الوباء، لا بل أنه حتى قبل إتخاذ القرار من قبل الدولة كان لدينا توجه إلى فرضه كون الإقفال الجزئي تسبب بإشكالات في التطبيق، لاسيما وأن القوى الامنية وعدد من البلديات ليس لديها العديد الكافي لذلك".

مبادرات عدة تم إطلاقها في الشوف مواكبة لقرار الإقفال التام منها كما قال أبو كرم "دليفري لتأمين حاجيات السكان، حيث نعمم على المواطنين ممن لديهم احتياجات ضرورية التواصل على رقم طوارئ البلدية في كل بلدة، وقد تم وضع مواد غذائية في البلدية لتلبية أي نداء، كما يتم تدريب فريق من المتطوعين (ممرضات وممرضين وأطباء واخصائيين اجتماعيين" في كل قرية من قبل مستشفى عين وزين للعناية المنزلية لكي يتمكن أفراده من مواكبة المصابين في منازلهم الذين لا يحتاجون إلى مستشفى لعلاجهم، وذلك إضافة إلى تأمين عدد من أجهزة مقياس تشبع الأوكسجين في الدم وبعض ماكينات التنفس الاصطناعي لمواكبة المصابين حين يحتاجون إليها، مع تأجيل كل المناسبات، كما عممنا على ضرورة إختصار المأتم على يوم الدفن ووقف تقبل التعازي".
 
(نبيل إسماعيل).
 
الضاحية الجنوبية ستلتزم... ولكن

الضاحية الجنوبية ملتزمة بقرار وزارة الداخلية والبلديات، هذا ما اكده رئيس اتحاد بلديات الضاحية محمد ضرغام لـ"النهار" الذي قال "قرار الالتزام امر محسوم" مشدداً على مطلب وحيد للتمكن من تنفيذ القرار الا وهو مؤازرة القوى الامنية للبلديات حيث قال "لا تستطيع بلديات الضاحية ولا غير بلديات ان تقوم بهذا العمل من دون مؤازرة القوى الامنية" مؤكدا ان "عديد هذه القوى غير موجود في الضاحية الجنوبية، ونحن نناشد منذ ست سنوات لذلك"، وفيما ان كان هناك صعوبة في ضبط المؤسسات أجاب "الإقفال متفاوت، نحن كبلديات ننزل على الأرض، هناك من يتجاوب معنا فيما البعض الآخر لا، كما هناك مؤسسات نقفلها لنعود ونجدها قد فتحت أبوابها، وهو أمر نراه في كل المناطق اللبنانية، إذ يجب ألا ننسى أن هناك ازمة اقتصادية خانقة يمر بها البلد" وأضاف "يتعامل المواطن اليوم مع هذا الإقفال وكأنه ذاهب إلى عطلة، على الرغم من أنه سيتمكن من تأمين حاجياته، فلماذا هذا الضغط على المؤسسات والافران، لذلك نناشد الناس الهدوء، فالأفران بحسب قرار الوزير ستبقى مفتوحة وكذلك مؤسسات المواد الغذائية سواء الدليفري للسوبرماركت أو كما نعلم أن محلات السمانة في قلب الأحياء ستفتح أبوابها".
 
(نبيل إسماعيل). 
 
كسروان جاهزة وكذلك جرد القيطع

في كسروان سيتم تنفيذ القرار الصادر كما قال رئيس اتحاد البلديات جوان حبيش لـ"النهار" مع متابعة الاستثناءات الملحوظة، وشرح "سيتم تسيير دوريات لتنفيذ القرار مع مواكبة الاستثناءات التي وضعت وذلك بمواكبة القوى الامنية المكلفة بالتطبيق" لافتا الى انه "سيتم متابعة حالات كورونا مع خلية الازمة التي انشئت خصيصا لهذه الأمر"، كذلك اكد رئيس اتحاد وسط وساحل القيطع احمد المير أنه البلديات على جهوزية تامة لتطبيق القرار وكما قال "عقدنا عدة اجتماعات لمواكبة التنفيذ على الأرض كما أوضحنا للمواطنين ضرورة الإلتزام من أجل صحتهم بداية وصحة شركائهم في الوطن، ونتوقع أن يصل الإلتزام إلى نسبة 92 بالمئة، مع العلم أنه في الإقفالات السابقة كانت نسبة الإلتزام تصل إلى 50 بالمئة، فاليوم المواطنون باتوا على وعي اكثر بخطورة الفيروس، فلا يوجد بلدة الا وتسلل اليها كورونا" لافتاً إلى أن "عديد البلديات غير كاف إلا أننا سنتواجد على الأرض وأي أمر خارج قدرتنا سنتواصل مع القوى الأمنية لمؤازرتنا، ونحن متأهبون لمساعدة الجميع لكي نتخطى الأيام الصعبة التي نأمل أن تمر بسلام".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم