الثلاثاء - 13 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

حوادث السير تلاحق اللبنانيين في الاغتراب... الموت لم يستطع أن يفرّق بين الزوجين

المصدر: "النهار"
أسرار شبارو
أسرار شبارو
الزوجان محمد وميادة.
الزوجان محمد وميادة.
A+ A-
جمعتهما الحياة منذ سنوات طويلة، تعاهدا أن يكملا الدرب سوية، وحين فاجأهما الموت على الطريق أبى كل منهما أن يخلف بوعده، فأطبقا أعينهما للأبد ورحلا معاً... هما محمد حلواني وميادة الحجار، اللذان وقعا ضحية حوادث السير التي تلاحق اللبنانيين حتى في بلاد الإغتراب.

رحيل صادم

في الأمس ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر موت ابن بيروت وزوجته إبنة شحيم. وقال عمّ ميادة، المهندس زياد الحجار، لـ"النهار": "صعقنا بالخبر الأليم، وبخسارة زوجين كانا مثالاً يحتذى به للحب والتضحية والوفاء"، وأضاف: "قبل ثلاثة أيام حصل الحادث المروع، أثناء عودة ميادة وزوجها إلى المنزل، حيث اصطدم بمركبتهما رانج ضخم في مدينة تامبا الأميركية، ما أدى إلى تدهور سيارتهما ومفارقتهما الحياة"، وشرح: "قبل 17 سنة حملت ميادة ومحمد أحلامهما في حقيبة وتوجها إلى الولايات المتحدة الأميركية بحثاً عن حياة كريمة، لم يتوقعا أن تكون النهاية في الغربة وأن يدفنا وأحلامهما بعيداً عن وطنهما".

الزيارة الأخيرة

منح الزمن محمد 62 سنة، في حين منح زوجته 56 سنة، قبل أن يخطفهما الموت بحادث سير مفجع، وقال الحجار "لابنة شقيقي وزوجها شابان هما غياث وكريم، عاشت العائلة حياة جميلة ودافئة، ولم ينس محمد وميادة بلدهما لبنان، حيث واظبا عى زيارته للاطمئنان على أهلهما، وقبل نحو سنتين كانت آخر زيارة لهما، فبعد أن وعدا أحباءهم أن عودتهم من جديد لن تطول، خُطفا في غفلة من حيث لم يحتسبا" وأضاف، "حتى جثماناهما ووريا في الثرى في الولايات المتحدة الأميركية كون ولديهما يعيشان هناك".

مأساة مزدوجة

لا كلمات يمكنها التعبير، كما قال الحجار، عن هول الخسارة التي فُجعت بها عائلتا حلواني والحجار وكل أقاربهما، "فقد كانا من أنجح الأزواج، استطاعا تأسيس عائلة سعيدة، علّما ولديها أفضل تعليم، وتمكّنا من ترك أطيب أثر بابتسامتهما الجميلة وطيبة قلبهما، ونجاحهما وبصماتهما التي زرعاها في كل مكان زاراه وفي كل شخص تعرّف إليهما"، وختم: "لا اعتراض على حكم الله، كل ما نتمناه لهما الآن أن يرحمهما وأن يصبّر ولديهما ويصبّرنا على هذه المأساة المزدوجة".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم