الأربعاء - 23 حزيران 2021
بيروت 24 °

إعلان

ما خلفية إستدعاء الناشطين في صور؟

المصدر: "النهار"
اعتصام الناشطين في صور.
اعتصام الناشطين في صور.
A+ A-
 
 
إستدعت سرية قوى الأمن الداخلي في مدينة صور، عدداً من ناشطي المدينة للتحقيق معهم على خلفية الإشكال الذي وقع أمام إحدى التعاونيات في الجنوب، بعد أن سرّب أحد موظفيها معلومات تثبت قيام التعاونية بإخفاء المواد المدعومة.


نتيجة ذلك، نفّذ عدد من الناشطين في المدينة إعتصاماً احتجاجياً أمام مبنى السراي، متهمين "التعاونية بـالتلاعب بالأسعار، وإفراغ المواد المدعومة من أكياسها وتوضيبها بأكياس خرى لتباع بأسعار مرتفعة"، مطالبين وزارة الاقتصاد بمحاسبة إدارة التعاونية وإقفالها".
وأكدوا أنّهم "سيدّعون عليها أمام القضاء".

وأوضحت إدارة "استهلاكية الجنوب" في صور، أنّ "السبب الرئيسي للخلاف الذي وقع أمس، ناتج عن خلاف بين الموظف ح.ع. وأصحاب المؤسسة، بسبب سوء أخلاق الموظف الذي طلبت الادارة منه الخروج من المؤسسة".

وأضافت في بيان "على الأثر بدأ الموظف بالتهديد والوعيد واتصل ببعض الناشطين لافتعال مشكلة، فحضر عدد منهم وانهالوا بالسباب والشتائم ودخلوا الى حرم المؤسسة، واعتدى البعض منهم على أصحاب المؤسسة، وعمدوا عند المغادرة الى تكسير الباب الخارجي، مؤكدة أنّ "أعمال الشغب هذه حصلت على مرأى من الناس والزبائن الموجودين، مما خلق حالاً من الهلع والفوضى، بسبب هذه الأعمال البربرية".

وأعلنت المؤسسة في بيانها أنّ وكيلها القانوني تقدم بشكوى مباشرة، "مع اتخاذ صفة الادعاء الشخصي بحق الموظف مفتعل الشغب ورفاقه وكل من يظهره التحقيق فاعلاً بجرم التهديد والتعدي والتخريب والتكسير وخرق حرمة مكان خاص، وذلك أمام فصيلة درك صور، والشكوى حاليا جاري التحقيق فيها بإشراف النيابة العامة الاستئنافية في الجنوب".
وفي ما خص التلاعب بالأسعار واخفاء السلع، أكدت المؤسسة أن "أبوابنا مفتوحة دائماً لوزارة الاقتصاد والإعلام والقوى الأمنية للكشف على المستودعات في أي وقت".
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم