الأحد - 14 تموز 2024

إعلان

شينكر لـ"النهار": تفاهم "حزب الله" وإسرائيل ممكن... الحرب ستُلحق خسائر فادحة بالبلدين

المصدر: "النهار"
مجد بو مجاهد
مجد بو مجاهد
Bookmark
ديفيد شينكر.
ديفيد شينكر.
A+ A-
استحضار حال الاحتدام القتالي الناشب على الحدود اللبنانية الإسرائيلية بـ"التلسكوب السياسيّ" الخاصّ بمساعد وزير الخارجية الأميركية السابق لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر، كما مناخ الأجواء الملبّدة بدخان القنابل المتفجّرة، يتزامن مع مرحلة لا تتبدد فيها الهواجس من اشتعالٍ حربيّ لاذع، ولو متأخّرا، لا يكون في المقدور السيطرة خلاله على ما تبتلعه النيران التي قد تنشب بشراهة غير محدودة وغير منحصرة... وستكون عندها بداية الحرب الشاملة. للمحاولات التوسّطية والمقترحات الخارجية الهادفة إلى الحلّ الديبلوماسيّ الصافي لإنهاء المعارك وإعادة الاستقرار، موضعها أيضاً. عندما يتصفّح شينكر أوضاع المنطقة من منظاره المتقن والمتمرس، ومواكبته الحالية لتطوّرات المعارك من مركزه البحثيّ والإداريّ في معهد واشنطن، يقول في حديث خاصّ لـ"النهار" إنّ "إسرائيل وحزب الله لا يسعيان إلى الحرب. بعد السابع من تشرين الأول (أكتوبر)، عندما سرقت حركة حماس صفحة من خطّة حزب الله الحربية، قرّرت إسرائيل أنها لم تعد قادرة على التسامح مع الوضع الراهن الذي يعيش فيه نحو 10 آلاف من قوّات الرضوان التابعة للحزب على طول حدودها. من جانبه، بعد سنوات من الخدمة كفيلق أجنبي لإيران في سوريا والعراق واليمن، رأى حزب الله من الضروري أخيراً محاربة إسرائيل مرّة أخرى، فانخرط في مقاومة أداء ضدّ العدوّ".في متناول شينكر أيضاً "مجهرٌ تحليليٌّ" للمناوشات...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم