الخميس - 17 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

من المسؤول عن التفريط بأمن طرابلس؟

المصدر: "النهار"
فرج عبجي
فرج عبجي
Bookmark
أجزاء من مبنى بلدية طرابلس تحوّلت رماداً. (تصوير مارك فياض)
أجزاء من مبنى بلدية طرابلس تحوّلت رماداً. (تصوير مارك فياض)
A+ A-
ما تشهده عاصمة الشمال في الأيام الأخيرة لا يمكن وصفه إلا بجهنم عنفيّة قادرة على إحراق طرابلس وإشعال مواجهات فيها، قد نعرف كيف تبدأ لكننا بالتأكيد لا نعلم كيف ستنتهي. والتعرض الذي حصل على الممتلكات الرسمية والخاصة، والإحراق الممنهج المباغت الذي حصل والذي استهدف مراكز محددة لا يمكن إدراجه إلا في إطار الإصرار على إسقاط المدينة وزيادة معاناة شعبها وناسها اجتماعياً واقتصادياً.  صرخة الطرابلسيين ممزوجة بالجوع والحرمان والتهميش، وهي محقة، وسبل التعبير عنها مشروعة ومقدسة، لكن انحرافها عن المطلب المعيشي والجنوح نحو العنف، هو صندوق بريد، والمسؤولون عنه كثر. الأكيد أن الوضع في طرابلس لا يمكن السكوت عنه، وعلى القوى الأمنية الضرب بيد من حديد واعتقال المندسين بين المحتجين.  اعتقال المخربين أولوية حتى اللحظة، هناك شبه إجماع بين القيادات السياسية والدينية في المدينة على ضرورة أن تنتشر القوى الأمنية بشكل أكبر فيها وأن تعمل بصرامة على ضبط العنف مع الحفاظ على حرية التعبير للمحتجين. وفي هذا الإطار، اعتبر النائب شامل روكز، الذي قام سابقاً بدور أمني لضبط الوضع في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم