السبت - 04 كانون الأول 2021
بيروت 17 °

إعلان

صباح الجمعة: الدولار يلتهب والطرقات المظلمة تقتلنا... القضاء ينتصر للبيطار

المصدر: "النهار"
زينة الميلاد (تعبيرية- حسام شبارو).
زينة الميلاد (تعبيرية- حسام شبارو).
A+ A-
صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات 26 تشرين الثاني 2021

مانشيت "النهار" اليوم:
الدولار يلتهب... والقضاء ينتصر للبيطار
مع ان "الحدث الدراماتيكي" المتواصل الفصول والمتمثل بالتهاب سعر الدولار في السوق السوداء، بحيث لامس مساء وتجاوز أيضا سقف الـ 25 ألف ليرة، فإنه لم يحجب التطور القضائي البالغ الدلالة، قضائياً وقانونياً وسياسياً أيضاً، الذي برز مع ستة قرارات لأعلى هيئة قضائية صبّت كلها في مصلحة الحسم الإيجابي لمصلحة المحقق العدلي في ملف انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق البيطار. هذه القرارات وإن كانت في شكلها ومضمونها قضائية وقانونية، فإن دلالاتها لن تتأخر عن احداث دوي في خلفية المواجهة السياسية – القضائية التي فجّرها التحقيق العدلي في انفجار مرفأ بيروت، ومن ثم تطور إلى حدود اندفاع فريق الثنائي الشيعي إلى شلّ جلسات مجلس الوزراء ولا تزال المواجهة في ذروتها.
 


افتتاحية "النهار" جاءت بقلم مروان اسكندر: مؤشّرات على مطبات العهد
بتاريخ انتخاب الرئيس ميشال عون انتشرت صوره شابّاً مع الكتابة الواضحة "العهد القويّ" وبعد ذلك بقليل انتشرت صورة للرئيس مع الوعد بأنه "بي الكل".
لقد نسي اللبنانيون هذه الوعود لأن العهد لم يتمكن من المحافظة على مقدار من الرصانة يسهم في استمرار العملة على مستوى مقبول بالمقارنة مع سعر صرف الدولار، والمحافظة على العلاقات الوثيقة مع الدول العربية الخليجية التي كانت دوماً الدول المقصودة من قبل اللبنانيين المهنيين، أطبّاء، مهندسين ومبرمجين لاستعمالات الكمبيوتر، وتمدّد نشاط البنوك اللبنانية الى البلدان العربية النفطية وغير المنتجة للنفط على مستوى كبير مثل مصر والأردن.
 


في مقالات اليوم

كتّاب "النهار"
كتب نبيل بومنصف:
عن الرئيس "المدقّق"!
لا نظنّ أن معايير الخصومة والصراع أو الولاء والتحالف يجب أن تنطبق على أمور مبدئية ومسلّم بها بأنها أساسية في عملية إصلاح جدّية وجذرية ونهائية يحتاج إليها لبنان الانهيار، ليبدأ نهوضه من القعر. ولذا، لا بأس بأن يأخذ العهد بقوّة التدقيق المحاسبي الجنائي شعاراً رئيسياً من شعاراته المتنوّعة والأحبّ الى قلب سيّده، ويصوّره كأنه من ابتداعه ومن اختصاصه الحصري الأحادي وكأن أحداً في الجمهورية اللبنانية ليس معنيّاً به إلا هو.
 


وسأل سركيس نعوم: هل يحلّ اجتماع "الأمراء السبعة" المشكلات غير السياسية؟
لا تزال المقابلة الصحافية التي أجرتها الزميلة "الأخبار" مع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أخيراً، تثير تساؤلات الجهات السياسية المختلفة وكثيرين من المواطنين وقلقهم ولا سيما عندما قال ما معناه جازماً "لن يأتي رئيس بعدي كما قبلي... ولن أوقّع مرسوم دعوة الهيئات الناخبة الى الاقتراع في 27 آذار المقبل... ولن يكون هناك تمديد لمجلس النواب". بدأ بعض هؤلاء يرجّح عدم إخلاء عون قصر بعبدا إن لم يُنتخب رئيس في المطلق أو إن لم ينتخب رئيس على ذوقه.
 


وكتبت روزانا بومنصف: إيران ليست قادرة وحدها على ورقة لبنان
على افتراض أن الستاتيكو السياسي الحالي مستمر حتى موعد الانتخابات النيابية في آذار أو في أيار، إن لم تكن التطورات التي تحصل تهدف إلى تطويرها، فإن السيناريو المحتمل هو التالي: تبقى الحكومة معطَّلة وتصرف الأعمال فيبقى الثنائي الشيعي يتحمّل مسؤولية المزيد من الانهيار الذي يلحق بكل مفاصل حياة اللبنانيين على نحو يثير التساؤلات حيال خوض انتخابات بشعارات هالكة تحت أقدامهما، فيما يبقى المحقق العدلي طارق البيطار في موقعه ولكن من دون قدرة على البتّ فعلاً في ملفّ انفجار المرفأ، لأنه سيؤدّي بالبلد إلى الأسوأ، وهو بات مقيَّداً عملانياً حتى إن بقي ملف الانفجار في يده.
 


وسأل ابراهيم بيرم: الآمال على حلول بدّدها بقاء "الثنائي" عند شروطه... فماذا في جعبة عون وميقاتي لتدارك الموقف؟
عندما خرج رئيس مجلس النوّاب نبيه برّي من اللقاء الرئاسي الثلاثي النادر الحدوث في قصر بعبدا، كان لافتاً أنه اكتفى بردّ مكثف على سيل من الأسئلة وجّهه إعلاميو القصر إليه وهو "إن شاء الله خير"، ولم يزد على ذلك كلمة واحدة رغم إلحاح هؤلاء الذين كانوا كسواهم من كل اللبنانيين ينتظرون أن يزفوا خبراً يبعث على التفاؤل.
 


وسأل راجح خوري: العراق على حافة حرب أهلية؟
لم تبالغ رئيسة بعثة الأمم المتحدة جينين بلاسخارت، التي انتُدبت لمراقبة العملية الانتخابية في العراق، في شهادتها أمام مجلس الأمن، عندما حذّرت من أن مستقبل العراق يشوبه الغموض، رافضة استخدام العنف والتهديدات المتصاعدة لتغيير نتائج الانتخابات، ومعتبرة أن ذلك سيرتدّ على أصحابه، ودعت الى تشكيل حكومة جامعة.

وسأل سمير قسطنطين: …هل فعلاً لبنان ليس محايداً؟
الحياد في القانون الدولي هو حياد دولة عن نزاع مسلّح. لبنان كدولة يعيش الحياد. الحكومة اللبنانية كحكومة تعيش حالة حياد حيال النزاع المسلّح في اليمن، والحكومة اللبنانيّة حياديّة في موضوع الصراع الدائر في سوريا، والحكومة اللبنانية لا رأي لها في موضوع النزاع المسلّح في ليبيا، وهو نزاعٌ ليبي ليبي بحسب الظاهر، لكنّه في الواقع هو نزاع أبعد من ليبيا وأهلها.
لذا في الدعوة إلى الحياد، نحن عمليّاً ندعو "حزب الله" حصراً إلى الحياد وليس الحكومة اللبنانيّة أو الدولة في لبنان. هذا هو لبّ الموضوع ومن دون مواربة أو اختفاء وراء أصبعنا. القانون الدولي لا يتعاطى مع حياد الأحزاب في الدول أو عدم حيادها. القانون الدولي يعتبر أنّ الدولة هي المسؤولة عن مواطنيها. هذا المفهوم بعيد عمّا يجري في لبنان.
 


وكتب المطران كيرلس بسترس: على هامش فكر المرحوم الدكتور بولس الخوري
لقد فقدنا بوفاة الفيلسوف اللبنانيّ الدكتور بولس الخوري فكرًا نيِرًا يمكن أن يُسهِمَ في تعزيز العيش المشترَك بين أتباع الديانات المتعدِّدة. كتب يومًا الفيلسوف اليونانيّ أفلاطون: "على من يريد أن يتكلّم على الله أن يكون متيقِّظًا جدًّا لما يقوله". الأديان كلّها تتكلّم على الله. وكلُّ دين يعتبر أنّ ما يقوله عن الله هو الحقيقة المطلقة.

في قسم السياسة
كتب مجد بو مجاهد:
محرّكات القوى السنيّة مُطفأة ومُترقّبة انتخابيّاً
كأنّ لا شيء يوحي بأنّ البلاد باتت على بعد أشهر قليلة من الانتخابات النيابية. إطفاء المحرّكات الانتخابية بمثابة واقع مسيطر على غالبية القوى السياسية. وتتعاظم الشكوك المستبعدة حصول الاستحقاق الانتخابي في موعده. وثمّة اعتبارات إضافية تضاف إلى واقع الشارع السنيّ الانتخابيّ تحديداً، حيث الجميع بانتظار توجّهات وخيارات "الناخب الأول" الرئيس سعد الحريري.
 


قرميدة المخلص من ميقاتي إلى البابا
أهدى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي البابا فرنسيس الذي استقبله في حاضرة الفاتيكان عدداً من الهدايا الرمزية ومنها ما هو لافت قطعة قرميد حمراء في علبة زجاجية.
ما هي هذه القرميدة ؟ ولماذا حملها ميقاتي معه؟
 


وكتب وجدي العريضي: ما بين جنبلاط و"حزب الله" تنظيم خلافات لمقتضيات المرحلة... واستقرار البيت الدرزي
يعيش رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط أصعبَ محطات مرّ بها، وخصوصاً لناحية "الأثقال" المعيشية والحياتية والصحية على إيقاع معاناة الناس وهمومهم، ما أثقل كاهل المختارة من خلال المساعدات التي يقدّمها سيّدها إلى محازبيه وأنصاره ومعظم عائلات الجبل والإقليم وراشيا وحاصبيا والمتن الأعلى، على رغم الضائقة المالية التي بدأت تحيط بغالبية الأحزاب والمرجعيات السياسية ومن ضمنهم جنبلاط.
 


في قسم مجتمع ومناطق
كتبت روزيت فاضل:
انتخابات NDU: نصف المقاعد أو أكثر لـ"القوات"... غياب التيار العوني ونتائج "خجولة" للعلمانيين
تعكس انتخابات الهيئة الطالبية المؤلفة من 27 مقعداً في جامعة سيدة اللويزة NDU من خلال اقتراع حضوري للطلاب في حرمها الرئيسي في زوق مصبح اليوم الجمعة، فوز "القوات اللبنانية" بالتزكية في كلية جيلبير الشاغوري للعمارة، التصميم والفنون الجميلة (ثلاثة مقاعد) مع إمكانية شبه مؤكدة بان تحصّل "القوات" أكثر من نصف عدد مجموع المقاعد المتبقية، فيما الأنظار تتجه إلى تنافس بين الكتائب والنادي العلماني على عدد المقاعد التي يمكن الفوز بها بين الطرفين.

وكتبت ايسامار لطيف: الطرقات المظلمة تقتلنا... لا حلول قريبة والمسؤولون نيام
فقد الشاب طانيوس الخوري (30 سنة) حياته على طريق حبوب-جبيل لسبب يجمع أهالي المنطقة على أنه متصل بغياب الإنارة وإشارات المرور. كان الخوري شاباً مفعماً بالحياة لكنه خسر حياته في غفلة، فلم تكتفِ دولتنا بالضغوط الاقتصادية والمعيشية التي تمارسها على شعبها، لتخطف منهم أرواحهم وأحبّاءهم "على عينك يا تاجر" نتيجة غياب الصيانة والافتقار إلى الإنارة على طرقات باتت تُعرف بـ"طرقات الموت". نرفع الصوت وننضمّ الى محبّي طانيوس وعائلته المفجوعة، للمطالبة بوضع حدّ للإهمال المتمادي الذي يودي بحياة لبنانيين ومقيمين في غير مكان وزمان. فما العوامل المؤثّرة بعيداً عن وضع الطرقات؟ وهل نشهد تغييراً قبيل الانتخابات النيابية؟
 
 


وكتبت جودي الأسمر: عن أمهات ظُلمنَ في المحاكم الدينية... القانون المدني للأحوال الشخصية في لبنان "ضرورة وليس خياراً"
يجدّد اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة في 25 تشرين الثاني، وانطلاق حملة الـ16 يوماً ضدّ العنف القائم على النوع الاجتماعيّ، المساعي النضاليّة للمطالبة بحقوقٍ لا تزال تفتقدها، بنسب متفاوتة، كلّ نساء وفتيات العالم.
في لبنان، يرتفع صوت مطلبيّ جريء لإقرار قانون مدنيّ موحّد إلزامي للأحوال الشخصيّة. ولا غرابة في أن تضع السّلطتان السياسية والدينية أمامه الخطوط الحمراء، وأن تكرّس ضدّه محاذير اجتماعيّة ودينيّة غير واقعيّة.
 


وكتبت كلوديت سركيس: هيئة التمييز حسمت سيل المراجعات: حصر بتّ ردّ البيطار بمحكمة التمييز
وضعت الهيئة العامة لمحكمة التمييز، في خمسة قرارات أصدرتها بالإجماع، بعدم قبولها دعاوى مخاصمة الدولة المقدّمة أمامها من الرئيس حسّان دياب والنوّاب نهاد المشنوق وغازي زعيتر وعلي حسن خليل عن أعمال المحقق العدلي القاضي طارق البيطار، في ملفّ انفجار المرفأ ورئيسي غرفتين في محكمة التمييز القاضيين ناجي عيد وجانيت حنا، حدّاً لفوضى المراجعات العالقة في متفرّعات ملفّ انفجار المرفأ أمام القضاء.
 


في قسم الاقتصاد
كتب كميل بو روفايل:
مزاد علني على أرقام سيّارات مميّزة... هل تتوقع الإدارة إقبالاً؟
جاء إعلان وزارة الداخلية والبلديات في الـ15 من تشرين الثاني، والمتعلّق بطرح 3 لوحات سيارات ذات أرقام مميزة للبيع في مزاد علني، ليطرح علامات استفهام حول مصدر هذه اللوحات، وعددها المحدود، وما إن كانت الإدارة تتوقّع فعلاً إقبالاً مميزاً على مثل هذا المزاد في وقت يلامس فيه الدولار في السوق السوداء عتبة الـ25 ألف ليرة لبنانية والأوضاع الاجتماعية والاقتصادية تتجه نحو ذروة التأزّم.
 


وكتبت فرح نصور: الـBlack Friday في لبنان... حاجة تسويقية لا ربحية مع ارتفاع سعر الدولار
بدأ الترويج لتخفيضات الـblack friday في المحالّ والمواقع والمنصّات الإلكترونية في السنة الثانية على الأزمة. وقد طالت هذه التخفيضات قطاعات متنوِّعة من مراكز التجميل إلى مساحيق التجميل والألبسة والملابس الداخلية والمشروبات الروحية وغيرها، في ظلّ ركودٍ تضخّمي أثّر على حركة المبيع في الأسواق.
لكن السؤال الوجيه هو ما الذي دفع المؤسّسات إلى إقامة هذا الحدث في ظلّ التقلبات الكبيرة في أسعار الصرف؟ وهل يمكنها تسجيل أرباح؟
 


المياه المستخدَمة لا تتجاوز 21% من المتاحة: العجز 1,2 مليار متر مكعب تغطيه "السوق السوداء"
في آب الفائت، حذّرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" من ان أكثر من أربعة ملايين لبناني قد يواجهون نقصا حادا في المياه أو قد تنقطع المياه عنهم تماما خلال أيام وذلك بسبب أزمة الوقود الشديدة.
تقرير "اليونيسيف" رفع المخاوف من ان تدفع الازمة آلاف اللبنانيين الى اللجوء إلى مصادر غير آمنة ومكلفة للحصول على المياه ما يعرّض الصحة والنظافة العامة للخطر، وقد يشهد لبنان زيادة في الأمراض المنقولة عبر المياه، اضافة إلى زيادة في عدد حالات الاصابة بفيروس كورونا.
 


تراجع نسبة التبرع بالأعضاء إلى 50%... هل يمكن وهب الأعضاء بعد الوفاة بكورونا؟
ما زالت ثقافة وهب الأعضاء خجولة بالرغم من الحاجة الكبيرة والطارئة إليها. وجاءت جائحة كورونا لتؤثر على هذا القطاع الذي يعاني نتيجة عدم التوعية الكافية لأهمية التبرع. تراجعت النسبة بين 30 إلى 50 % عالمياً، ومعها تراجعت فرص مرضى كثيرين كانوا ينتظرون بصيص أمل.
لم يكسر كثيرون حاجز الخوف والتردد حول تبرع الأعضاء وأهمية الوهب، لكن يمكن تخطي هذا الهاجس اذا استمعنا الى قصص كُتبت لها الحياة بعد أن وصلت إلى الموت. ربما عندها فقط سنعرف مدى أهمية تثقيف وتوعية الناس حول الوهب وشروطه والمخاوف الناتجة عنه.
 


في قسم الرياضة
كتب نمر جبر:
منتخب السلة المتجدّد يستضيف نظيره الإندونيسي: مسيرة العودة إلى بطولة كأس العالم انطلقت
تتركّز الأنظار مساء الجمعة وتحديداً الساعة 21:00، على "مجمّع نهاد نوفل للرياضة والمسرح" الذي سيستضيف أولى مباريات المنتخب اللبناني في كرة السلة في "النافذة" الأولى من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى بطولة العالم المقرّرة في الفيليبين، اليابان وإندونيسيا العام 2023 والتي ستجمعه والمنتخب الإندونيسي (المصنف في المركز 85 عالمياً والمركز 18 آسيوياُ) ضمن المجموعة الثالثة التي تضمّ كلّ من المملكة العربية السعودية والأردن.
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم