الثلاثاء - 11 أيار 2021
بيروت 21 °

إعلان

"حرب تدقيق" وتصفية حسابات... وهذا ما يحصل بين حلفاء الأمس

المصدر: النهار
وجدي العريضي
Bookmark
"حرب تدقيق" وتصفية حسابات...
"حرب تدقيق" وتصفية حسابات...
A+ A-
  تتواصل الحروب السياسية على أكثر من محور بين حلفاء الأمس والخصوم في آن، في حين ما زالت "حرب التدقيق" ملتهبة، بحيث تتداخل الشعبوية وتصفية الحسابات في إطار هذه الحرب التي ستصل إلى مكان تُرفَع فيه الرايات البيض من كل الأفرقاء، ويتمّ وضع الملف في الثلاجة إلى جانب ملفات مماثلة، على اعتبار أنّ معظم القوى السياسية والحزبية متورّطة في عمليات الهدر والفساد والارتكابات. وتقول مصادر سياسية مطّلعة لـ"النهار" إنّ كل ما يثار حول التدقيق الجنائي إنّما يدخل في إطار المزايدات والشعبوية والنكايات السياسية عبر رسائل متبادلة بين رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري، إذ يُنقل أنّ الأمور كادت ان تصل في الأيام الأخيرة إلى ما لا تحمد عقباه، حيث عُلم أنّ المعاون السياسي لبري النائب علي حسن خليل، كان في صدد رفع منسوب السقف السياسي لحركة "أمل"، والتصعيد تجاه العهد و"التيار الوطني الحر" بعدما اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي لدى "التيار" وبعض نوابه، مكيلين الاتهامات لبري وخليل، إنّما وفق أجواء عين التينة، لم يشأ رئيس المجلس في هذه الظروف...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم