الثلاثاء - 22 حزيران 2021
بيروت 26 °

إعلان

المساعدة العراقية مجمدة... هل "طارت" فعلا زيارة دياب؟

المصدر: النهار
رضوان عقيل
رضوان عقيل
Bookmark
تعبيرية (تصوير مارك فياض)
تعبيرية (تصوير مارك فياض)
A+ A-
حسناً فعل رئيس حكومة تصريف الاعمال حسان دياب باجراء اتصال مع نظيره العراقي مصطفى الكاظمي وتقديمه التعازي له بالضحايا الذين سقطوا في الحريق الذي وقع في مستشفى أبن الخطيب في بغداد ووضعه امكانات لبنان الطبية في تصرف العراقيين. وتأتي هذه اللفتة من دياب بعد تأخير موعد زيارته الى بغداد والتي يبدو انها اصبحت في حكم "غير القائمة" نتيجة التخبط الذي وقعت فيه دوائر السرايا الحكومية. وهذا ما ظهر في خطأ البروتوكول الذي تم ارتكابه في بيروت بعدما سببت هذه العاصفة غبار الاحراجات للكاظمي في وسائل اعلامية عدة واتهامه  بأنه يتعاطى مع لبنان بتوجيهات أميركية وسعودية. وكان قد اظهر في الاساس جدية عالية في دعم لبنان ومده بمشتقات نفطية يحتاج اليها وبأسعار زهيدة وهي لا تساوي قيمتها المادية  في الاصل. وفي المناسبة تفعل بغداد الامر نفسه مع مصر والاردن لكن في الدولتين الاخيرتين رأس واحد يدير سلطاتهما بأتقان ومسؤولية على عكس حال لبنان الذي تحركه مجموعة من الرؤوس المتصارعة والتي تغلب أجنداتهاالخاصة على مصلحة اللبنانيين الذين يعيشون وسط كل هذه المآزق المالية والمعيشية....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم