الثلاثاء - 22 حزيران 2021
بيروت 26 °

إعلان

"اللقاء التشاوري" لن يسمّي الحريري

المصدر: "النهار"
أعضاء "اللقاء التشاوري".
أعضاء "اللقاء التشاوري".
A+ A-
عقد "اللقاء التشاوري" اجتماعه الدوري في دارة الوزير الأسبق عبد الرحيم مراد، حيث تداول المجتمعون في المستجدات السياسية، فاعتبروا، أنّ "الانفصال عن الواقع بلغ حداً يدعو إلى العجب وربما إلى السخرية وربما الى التوقع سلفاً بأن الإنهيار الكامل الشامل هو المصير المحتوم الذي يسير اليه لبنان الدولة الذي يتلاشى يوماً بعد يوم". 
 
وأضاف "اللقاء": "ها نحن أمام المرحلة الاولى من ولادة حكومة المبادرة الاميركية - الفرنسية، وهي مرحلة تسمية الرئيس المكلف بتشكيل هذه الحكومة، والمفارقة ان عناوين الصراع والتجاذب بين القوى السياسية لا تمتّ بصلة الى بنود الورقة الفرنسية الإصلاحية التي يزعم واضعوها أنها تشكّل وصفة الإنقاذ على المستوى الاقتصادي والاجتماعي"، متسائلاً: "هل يجوز حقاً ان نختصر أزماتنا الكبرى بالنقاش الأجوف حول الميثاقية في التكليف او التأليف؟ وليس حول برنامج الحكومة الاصلاحي والانقاذي المطلوب تنفيذه". 
 
وأضاف: "إن اللقاء التشاوري يرى في كل ما يحصل إهداراً للوقت ولفرص الانقاذ، وان كانت الظروف الدولية تحديداً ستؤدي إلى تمرير التكليف يوم الخميس المقبل، فإنّ التأليف دونه عقبات وأزمات تؤكد اننا ذاهبون إلى جدال عقيم يفاقم من إهدار الوقت والفرص.  وعليه لن يكون اللقاء التشاوري شريكاً في هذا العبث السياسي، ولن نتوجه إلى القصر الجمهوري يوم الخميس الا حفاظاً على بقيّة باقية من الدستور المنتهك"، مشيراً إلى أنّه لن يسمّي الرئيس سعد الحريري. 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم