الأربعاء - 27 تشرين الأول 2021
بيروت 21 °

إعلان

لبنان واقع بين السفن الإيرانية... والغواصات الفرنسية

المصدر: "النهار"
رضوان عقيل
رضوان عقيل
Bookmark
من استقبال صهاريج المحروقات الإيرانية في بعلبك (أ ف ب).
من استقبال صهاريج المحروقات الإيرانية في بعلبك (أ ف ب).
A+ A-
يتحدث أعضاء الحكومة عن عامل الثقة الموجود بين رئيسها نجيب ميقاتي والرئيس ميشال عون، وهذا ما لمسوه عن كثب في الاجتماع الاخير لمجلس الوزراء في قصر بعبدا حيث لم تظهر اي حساسية بين الرجلين. واتجهت الانظار إلى ميقاتي اخيراً في مسألة كيفية تعاطيه مع الرئاسة الاولى، اضافة إلى مقاربته لاستيراد "حزب الله" النفط من ايران وما حمله هذا الملف من مفاعيل داخل البيئات اللبنانية المنقسمة على نفسها. وتعاطى الرئيسان بايجابية في اتمام البيان الوزاري وانجازه، والذي انتقل دونما ضجيج إلى مجلس النواب بعد التوقف عن استبدال عنوانه من "العزم والأمل" إلى "معاً للانقاذ" بناء على طلب عون الذي سأل عن موقع "التيار الوطني الحر" في هذه التسمية وكان له ما اراد من دون اعتراض ميقاتي الذي يستعمل ميزاناً للذهب في معرض تعاطيه مع النقاط التي تُطرح امامه. وثمة وزراء لم يكن رئيس الحكومة على معرفة بهم في الاصل ويبادلهم الروح الايجابية بغية دفعهم إلى تحقيق الانتاجية وليكونوا على مستوى طموحات اللبنانيين.ومن اولى المهمات التي تنتظر الحكومة رؤية التعاطي مع صندوق النقد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم