السبت - 28 أيار 2022
بيروت 22 °

إعلان

صباح الثلثاء: "الانتخابات الزفت" وأسس زيارة البابا إلى لبنان... مئة عام على البرلمان الأول

المصدر: "النهار"
بدء توجّه الناس إلى الشاطئ مع ارتفاع درجات الحرارة.
بدء توجّه الناس إلى الشاطئ مع ارتفاع درجات الحرارة.
A+ A-

صباح الخير، إليكم مستجدات اليوم الثلثاء:

 

جاء في مانشيت "النهار": بكركي ترفع"المعيار السيادي" أولاً للانتخابات

 

فيما يقف لبنان على مسافة 27 يوما فقط من موعد الانتخابات النيابية في 15أيار المقبل، بدأت اجواء الحملات الانتخابات الاخذة في التسخين التصاعدي المتدرج،كما المواقف السياسية والحزبية، والدينية أيضا، من الاستحقاق وما يحوطه من دلالاتوظروف وسيناريوهات للمحطات التي ستلي الانتخابات ترسم مستويات مرتفعة من الاحتدام.

 

افتتاحية "النهار" جاءت بقلم داوود الصايغ، الذي كتب: 1992-2022: مئة عام على البرلمان الأول

 

كان لبنان المبادرُ الأول. ذلك هو دوره وتلك كانت دعوته. وربما كان ذلكذنبُهُ. إنه صاحب أعرق تجربة انتخابية في الشرق وأول من مارسها حتى في الزمنالعثماني أيام المتصرفية قبل التحوّل إلى الانتداب بالممارسة المختلطة في المجتمعالمختلط الذي نشأ ونما قبل ذلك بأكثر من قرنين. نشأ ونما على الاختلاط، علىالاختلاط الحرّ وسار التاريخ في المجرى المرسوم لأنه هكذا قد كُتب.

 

 

كتاب "النهار":

 

كتب غسان الحجار: الزفت الانتخابي... والانتخابات الزفت

 

اللبنانيون تجار منذ القِدم. منذ زمن الفينيقيين. ولا عيب في ذلك، إذ إنالتجارة شطارة، وتتطلب ذكاء ودراية ووعياً وإدراكاً وحسن علاقة، أي أن للتجارةأدبيات معيّنة. لكن الشطارة اللبنانية بلغت حدّ التجارة بالوطن على حقبات عدةتتكرر كل عقدين أو أكثر من الزمن.

 

 

وكتب سركيس نعوم: دولتان نوويّتان في النظام الإقليمي الثلاثي المُرتقب

 

هناك عاملان مشتركان يجعلان من إيران الإسلاميّة حُكماً عضواً في النظامالإقليمي الجديد المُرتقب في الشرق الأوسط إلى جانب إسرائيل. الأوّل والأكثرأهميّة هو أنّ الثانية لم تعُد الدولة النوويّة الوحيدة في المنطقة. وهو الأمرالذي أعطاها منذ نجاحها في إنتاج سلاحها النووي قبل عقود التفوّق العسكري الثابتوربّما الدائم على الدول العربيّة وعلى الدول الإسلاميّة غير العربيّة. يُضاف إلىذلك طبعاً تفوّق قوّتها العسكريّة التقليديّة على تنوّعها ومنذ نشوئها بعد الرعايةالأوروبيّة ثمّ الأميركيّة الاستثنائيّة لها.

 

 

وكتبت روزانا بو منصف: سوريّة مزارع شبعا التي تسترهن لبنان

 

لم يعلق أيّ مسؤول في السلطة على ما كشفه السفير الأميركي السابق فريدريكهوف في كتابه الصادر حديثاً "بلوغ المرتفعات"، لا على ما أبلغه إيّاه بشارالأسد عن أن مزارع شبعا سورية وليست لبنانية، ولا عن مفاوضات سلام مع إسرائيل كانتستفضي الى تسليم لبنان و"حزب الله" باتفاق جزم الأسد بأن لبنان سيلتزمه،وكذلك بالنسبة الى "حزب الله" وإنهاء "مقاومته".

 

 

كما كتب جهاد الزين: مستقبل المنطقة الذي حضر دون استئذان (7): إسرائيلتملأ "الفراغ" الأميركي

 

أَمّا وقد حضر المستقبل في منطقتنا، منطقة الشرق الأوسط، من دون استئذانكما كتبتُ في تعليقي رقم ستة من سلسلسة تأملات في مستقبل المنطقة. أَمّا وقد حضرالمستقبل كزائر غير متوقع في منطقة تعيش في الماضي ومسكونة بالماضيوأيديولوجياتِه، وحاضرُها ماضوي كمنطقتنا وتتحايل على تخلّفِها الحضاري باللجوءإلى الهجرة لاسيما حين تتعرّض للتهجير القسري كما حصل مع الفلسطينيين على يدإسرائيل في منتصف القرن العشرين المنصرم ولا يزال يحصل في نظام التمييز العنصريالذي أقامته الدولة العبرية أو التهجير الذاتي الناتج عن اهتزازمجتمعات المنطقةكما حصل في لبنان وسوريا أو عن الحروب بين بعضها البعض كما حصل في العراق واليمنوليبيا.

 

 

وكتب ابراهيم حيدر: وزير التربية يكشف لـ"النهار" مصير المناهجوالمدرسة والجامعة... الإطار الوطني مفتوح للنقاش ونسعى لاصلاح التعليم وتطويره

 

تواجه وزير التربية والتعليم العالي تحديات كبرى. في هذه المرحلة التي تشكلمفصلاً في وضع التعليم في لبنان، بعد الانهيار الممتد منذ سنوات، يسعى الوزير عباسالحلبي إلى التقدم بخطوات ترتكز على قاعدة صلبة، منعاً للتعثر أو للسقوط التييتربص كثيرون لإعلان فشل التربية في مواجهة الملفات الشائكة والمعقدة.

 

 

وكتب ابراهيم بيرم: لقاء نظّمته "أمل" بين "فتح"و"حماس" يؤسِّس لطيّ صفحة إشكال مخيم البرج الشمالي

 

هل انطوت الى غير رجعة حال القطيعة والتوتر والصراع التي انوجدت بين حركتي"فتح " و"حماس" منذ اكثر من عام، والتي بدأت على خلفية إشكالأمني شهده مخيم البرج الشمالي قرب صور وسقط ضحيته عنصران من التنظيم الاسلاميالفلسطيني برصاص مسلحين محسوبين على "فتح"؟

 

 

كما كتب راشد فايد: نسل واحد في بلدين

 

حين دخلت القوات السورية لبنان ببركة عربية-أميركية وغطاء إسرائيلي واضحرسم خطوط تماس لحدود النفوذ والمجابهة، كان من مهامها المضمرة محو ذاكرة الحرب لدىاللبنانيين وإخراس من يجرؤ على الكلام في جذور "المؤامرة الكبرى"، التيسمّاها القيادي، آنذاك، في "الحزب السوري القومي الاجتماعي" هنريحاماتي، "التضامن العربي-الإسرائيلي على لبنان وفلسطين"، وأصدر كتاباًبهذا العنوان، "نُصح" على أثره بالهجرة.

 

 

في "السياسة":

 

كتب مجد بو مجاهد: أسس زيارة البابا فرنسيس للبنان بمواكبة فاتيكانية

 

تتكثّف التحضيرات المستمرّة على مشارف أسابيع من شهر حزيران الواعدباستقبال البابا فرنسيس في الربوع اللبنانية، وما يُنتَظر من زيارة تجسّد فيمعانيها حضور الصديق الذي كالنخلة يزهو، كالأرز في لبنان ينمو. وتكتسب المناسبةأبعاداً روحيّة فيما تشير المعلومات إلى أنّ مسوّدتها التحضيرية تشمل لقاءً معالقادة الروحيين وقدّاساً إلهياً، بما يكرّس معاني الصداقة بطول النخلة وامتدادأغصان الأرزة على شكل صليب يروي المنتظرين بتعاليم سماوية.

 

 

وكتب رضوان عقيل: لا خوف على التقدمي عند السنّة... وآثار فك التحالف تظهرمع "القوات"

 

لا يختلف اثنان على تأثير عزوف "تيار المستقبل" عن الترشح في الانتخاباتالنيابية على حليفيه الحزب التقدمي الاشتراكي و"القوات اللبنانية" معملاحظة ان الخيار الذي اتخذه الرئيس سعد الحريري أصاب حركة الدكتور سمير جعجعوخطته في الاستحقاق المقبل. وقبل ان يتخذ الحريري قراره هذا وهو في خضم محاولتهتأليف الحكومة ابان تكليفه، صدرت عنه جملة من الاشارات غير المشجعة حيال"القوات". واذا كانت علاقته قد اتسمت بـ"المد والجزر" مع رئيسالحزب التقدمي وليد جنبلاط في محطات عدة، الا انهما حافظا على الخطوط العريضة التيتربطهما.

 

 

وكتب وجدي العريضي: أيّ انعكاسات لتدخّل بعض الديبلوماسيين في انتخاباتالاغتراب؟ مالك: أعمال السلطة مشبوهة لتطيير الاستحقاق من خارج

 

على إيقاع الحملات الانتخابية والتصعيد ورفع منسوب حالة الاستنهاض الشعبيوتجييش المحازبين والأنصار والمواطنين ودق النفير، يبقى السؤال: هل يمكن أن تتعطلالانتخابات بحدث ما، وإن كانت الجهات المعنيّة، ولا سيما وزارة الداخلية، قد أنجزتالتدابير اللوجستية وكل ما يتصل بالعدة الانتخابية بصلة؟

 

 

في "الاقتصاد":

 

تقرير ديوان المحاسبة عن قطاع الاتّصالات: الوزير فتح "صندوقباندورا" الخليوي

 

فتح التقرير الخاص الصادر عن ديوان المحاسبة حول قطاع الاتصالات النقاشمجدداً حيال الهدر المنظم بمئات ملايين الدولارات خلال السنوات العشر التي يشملهاالتقرير من عام 2010 الى عام 2020. فالتقرير يسلط الضوء على فضائح موثقة تتعلقبقطاع الخليوي، الذي يُعد واحداً من أهم مداخيل الخزينة، وتحوّل مع الوزراء الذينتسلموا المهام في تلك الفترة الى باب للإنفاق غير المجدي وتوظيف الأزلام والمحاسيبوهدر ملايين الدولارات.

 

 

وكتبت رولى راشد: بعد مقاربة صندوق النقد الحسابية للقطاع المصرفي...للمجلس الدستوري حق في الإبطال؟

 

يمكن توصيف المرحلة الراهنة بمرحلة السباق مع الوقت سواء كان ذلك بالنسبةلحكومة الرئيس نجيب ميقاتي أو للمجلس النيابي الحالي حيث زحمة القوانين تكثّفاللقاءات لإنجاز ما يمكن وإرجاء ما لا يتم الإجماع حوله.

 

 

في الحدث الدولي:

 

غارات إسرائيلية على قطاع غزة ليلاً... وكتائب "القسّام" تتصدّى

 

شنّ الطيران الحربي الإسرائيلي غارات جوية، في وقت مبكر الثلثاء، على قطاع غزةبعد إطلاق صاروخ من القطاع باتجاه إسرائيل، وفق ما أفاد شهود عيان وحركة"حماس". واستهدفت الغارات الإسرائيلية موقعاً أمنياً في مدينة خانيونسجنوب قطاع غزة، في حين أعلنت كتائب "القسّام"، الجناح العسكريلـ"حماس"، أنّ دفاعاتها الجوية تصدت للطائرات الاسرائيلية.

 

 

في "مجتمع ومناطق":

 

كتب غسان صقر: رحل الذي لا شبيه له

 

يندر أن يكون في الجسم الطبّي في لبنان مثيل للدكتور روي نسناس. شهادتيحيّة. عاصرته منذ ثلاثين سنة ونيّف وكنت أحد المرضى الذين عالجهم وشفاهم. بالمقارنةمع سواه من الأطبّاء الذين زرتهم وعاينوني لم يكن لديّ من ينوب عنه.

 

 

في "علوم وتكنولوجيا":

 

روبوتات صغيرة تُحقن في الدماغ... علاج يحوّل الخيال العلمي إلى حقيقة

 

كانت فكرة حقن روبوتات صغيرة في الدماغ البشري لإجراء عمليات علاجية فيهمجرّد ضرب من الخيال العلمي، لكنّها قد تتحوّل حقيقة بفضل شركة أميركية ناشئة. وتعتزمشركة "بايونوت لابس" إجراء تجاربها السريرية الأولى على البشر بعد عامينفقط لاختبار روبوتات صغيرة قابلة للحقن يمكن التحكم بها في الدماغ باستخدام تقنياتتعتمد على المغناطيس.

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم