الأحد - 07 آذار 2021
بيروت 17 °

إعلان

صباح الثلثاء: استقالة عون لم ترد بعد و"حزب الله" ينتظر بايدن... هل الجيش في دائرة الاستهداف؟

المصدر: "النهار"
تحضيرات لتنصيب بايدن في واشنطن (أ ف ب).
تحضيرات لتنصيب بايدن في واشنطن (أ ف ب).
A+ A-
صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الثلثاء 19 كانون الثاني 2021

مانشيت "النهار"، اليوم، جاءت بعنوان: متى يكسر العهد الأزمة الحكومية بمسار دستوري؟
اذا كانت المجريات الانسانية والصحية والاستشفائية الدراماتيكية لأزمة الانتشار الوبائي التي تحكم بقبضتها الشرسة على لبنان تختصر الى حدود كبيرة المصير الكارثي الذي بات يرزح تحته بفعل عوامل عدة من ابرزها تداعيات انهياراته المالية والاقتصادية، فان الأسوأ الذي يرتسم في خلفية المشهد الداخلي القاتم يتمثل في الدوران العقيم في الحلقة المفرغة لازمة تأليف الحكومة بما يضع البلاد امام اخطر الاحتمالات والسيناريوات. والواقع انه مع عودة الرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري ليل الاحد الى بيروت من الامارات، وغداة موقف بارز جديد للبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي من الازمة الحكومية، عادت هذه الازمة الى صلب المشهد الداخلي. وفيما لم يصدر عن بعبدا أي رد او تعليق على موقف البطريرك، أثيرت مجموعة تساؤلات متزامنة مع معطيات تتحدث عن تحريك بعض الوساطات مجددا وسط شكوك في جدوى أي وساطة ما دامت بعبدا تتجاهل مسؤوليتها الدستورية في انهاء التعطيل المكشوف لتشكيل الحكومة.
 
 


وفي افتتاحية "النهار" سأل الوزير السابق الدكتور ناصيف حتي: هل تعود القضية الفلسطينية إلى جدول الأولويات الإقليمية؟
من سمات العشرية الاخيرة في المنطقة اختفاء القضية الفلسطينية عن جدول الاولويات الاقليمية، والمقصود بالطبع على المستوى الفعلي وليس العاطفي والشعاراتي المتكرر، والذي يبقى من دون أي نتيجة على أرض الواقع. يرجع ذلك الى التحولات التي انطلقت مع "الربيع العربي" والحروب والنزاعات المختلفة التي انتشرت في المنطقة، واشتداد الصراعات الاقليمية والدولية في الاقليم أيضا، وبالتالي تغيّر الاولويات الضاغطة عند كافة اللاعبين، الى جانب التشدد الاسرائيلي المتمسك بسياسة فرض الامر الواقع مقابل حالة الضعف والوهن والانقسام التي استقرت في الجسم السياسي الفلسطيني. وقد واكبت سياسة إدارة ترامب هذا الغياب، أو التغييب، وكرّسته.
 
 


وفي مقالات اليوم:

كتّاب "النهار":

سأل غسان حجار: هل الجيش في دائرة الاستهداف؟
لا أريد أن أجزم بأن المؤسسة العسكرية في ذاتها في دائرة الاستهداف، ولا التمييز بينها وبين قائدها، لأن لا مصلحة لأحد في إضعافها الى الحد الذي يتفلت معه الأمن. فعلى رغم عدم وجود قرار خارجي بحرب أهلية جديدة في لبنان، وعدم قدرة اللاعبين المحليين على تحمّل أعبائها في هذه الظروف العصيبة، إلا أن إضعاف الجيش الى حد كبير يسبب بلبلة أمنية، لا تبلغ مرحلة الحرب، لكن تغيب معها القدرة على ضبط الوضع وهو أمر يلحق الضرر البالغ بالجميع، بما في ذلك الأجهزة الأمنية الأخرى التي تعيش "عقدة نقص" مزمنة تجاه الجيش. فالأمن في لبنان يتوزع بين الجهات السياسية المختلفة، وإن كانت المؤسسات تحفظ الحد الأدنى من ماء الوجه في أدائها وتعاونها.

وكتبت روزانا بومنصف: استقالة عون لم ترد بعد في حسابات الخارج
تنهمك الدول التي تولي لبنان اهمية باولويات اكثر اهمية ولكنها في الاجمال لا تزال عند حدود انتظار تأليف حكومة تنفذ برنامجا اصلاحيا وتفاوض صندوق النقد الدولي الذي يطرح احد سفراء الدول الاوروبية وساطة من اجل اقناع " حزب الله" بقبوله هذا التفاوض انقاذا للوضع اللبناني من دون امال كبيرة. ولكن هذه الدول لم تصل بعد الى حدود المطالبة باكثر من ذلك كاستقالة رئيس الجمهورية او تنحيه مثلا او الايعاز بذلك في الوقت الذي تثار هذه النقطة في بعض الاوساط السياسية من باب عدم قدرة لبنان على الاكتفاء بتعداد الايام الفاصلة عن نهاية ولاية الرئيس ميشال عون في الوقت الذي لا يحتمل لبنان او اللبنانيون المزيد من الانهيار فيما يقر الجميع بمسؤولية رئيس الجمهورية عن العرقلة الحاصلة. فالبطريرك الماروني بشارة الراعي يمضي في توجيه الانتقادات لمسار العرقلة فيما هو على تواصل مع الفرنسيين الذين اجروا معه لقاء عبر تطبيق متلفز كما على تواصل مع رئيس الجمهورية الذي صم اذانه عن التجاوب مع مطالب الراعي الذي لم يلبث ان اخرجها الى العلن في عظته الاخيرة.
 
 
وكتب سركيس نعوم: أَوْضِحوا الدستور حكومياً أو "دَمِّروا" دولة تنهار يومياً
يُحمِّل "تيار المستقبل" ونادي رؤساء الحكومة السابقين والأطراف السياسيين الذين كانوا جزءاً من فريق 14 آذار، رئيس الجمهورية و"التيار الوطني الحر" الذي أسَّسه وورَّثه على حياته للنائب جبران باسيل وحليفه الشيعي الفاعل جداً في البلاد وخارجها، يُحمِّل هؤلاء كلّهم مسؤولية تعذُّر تأليف الحكومة التي كُلّف الرئيس سعد الحريري تأليفها منذ أشهر قليلة. فهو أي عون لم يكن يريد أساساً التعامل مجدّداً مع الحريري لكن حليفه الشيعي "أقنعه" بذلك لأنه لا يريد في مرحلة حرجة وصعبة داخلياً وإقليمياً تسعير الخلاف المذهبي – السياسي السنّي – الشيعي في البلاد بحيث يتسبّب بحرب أهلية بين المسلمين لن يخرجوا كلّهم منها سالمين وعلى أكثر من مستوى أياً يكن الرابح فيها. وهو أيضاً متعلّق بوريثه باسيل ويريده عضواً في الحكومة مع وزراء مسيحيين حلفاء يمكّنهم من "ضمان" دورهم الأول في الحكم وفي البلاد ومن "تعطيل" الحكومة إذا جرت رياحها بما لم تشتهي سفنهم. وحليفه "حزب الله" "ملبَّك" إذا جاز التعبير على هذا النحو.

وكتب علي حمادة: فليبادر الحريري الى كشف تشكيلته
بعد أيام يكون مر على تكليف الرئيس سعد الحريري تشكيل الحكومة الجديدة ثلاثة اشهر، من دون ان يحقق الطاقم الحاكم أي تقدم حقيقي لكي يكون للبنان حكومة جديدة بمعايير عالية من الكفاءة والاستقلالية والنزاهة تكون مهمتها وفق "المبادرة الفرنسية " إيقاف الانهيار الاقتصادي والمالي، وإعادة اعمار بيروت التي تهدمت بفعل جريمة انفجار الرابع من آب الماضي. يمكن اختصار التقدم الوحيد الذي تحقق بقيام الرئيس المكلف في التاسع من كانون الأول المنصرم، بتسليم رئيس الجمهورية تشكيلة حكومية مكتملة، ولا يزال ينتظر كما ينتظر اللبنانيون رد رئيس الجمهورية عليها وفق الأصول.
 


وكتب عقل العويط: في الـ INFERNO اللبنانيّة
لا أريد أنْ أصدّق أنّ الحلّ شبه الوحيد، وربّما الوحيد قطعًا، لإنقاذ لبنان من الاندثار، هو إعلانه خطرًا على المجتمع الدوليّ و"دولةً مارقة". لا يمكنني بالطبع أنْ أُقِرَّ بهذا الافتراض، ولا أنْ أنادي به، لإيماني الراسخ بأنّ رمزيّةَ العشبةِ العصيّةِ الشقيّةِ التي التقطتُ صورتَها من على حائطٍ حجريٍّ دهريٍّ في أشرفيّة بيروت، وتكلّمتُ عنها في مقالي المنشور أمس على موقع "النهار الألكتروني، بعنوان "تمرّد العشبة وواجب الاعتذار"، من شأنها، بل من واجبها – لِم لا؟! أنْ تكون عشبةً ذات دلالةٍ لبنانيّةٍ – وطنيّةٍ - تغييريّة، قادرة على أنْ تبصر النور، وتنمو، وتقوى، وتترسّخ، وتصبح شجرةَ أرز، عميقةَ الجذور، شامخةَ الرأس، وارفةَ الأغصان، عزيزةَ الجانب، معانِدةً العواصف والأخطار...

وسألت سابين عويس: أين المسيحيون من الانزلاق في المحور الايراني؟
يتساءل احد الدبلوماسيين العرب المحبين للبنان في اطار متابعته للملف الحكومي اللبناني"كيف نتوقع ممن في واشنطن او حتى في باريس ان يفهم ما يفعله اللبنانيون ببلدهم، ويطلبون المساعدة والدعم فيما هم غافلون عن مساعدة انفسهم او بعضهم البعض؟". في دول الخليج الصورة أوضح، والموقف العربي يعبر بوضوح اكثر عن المقاربة العربية للملف اللبناني. فالخليج خرج من لبنان ولن يعود في ظل الظروف والمعطيات الراهنة. وقبل ان يحسم اللبنانيون امرهم وخياراتهم، هذا الخروج سيطول. هذا الموقف أُبلغ لمن يعنيهم الامر في لبنان وفي الغرب، ولا سيما باريس التي اطلق رئيسها مبادرة إنقاذية لاستعادة التوازن الداخلي، لكنها فشلت وسقطت تحت ضربات الداخل.

وكتب راجح خوري: بايدن وطبول الحرب على إيران!
قبل أسبوعين من الانتخابات الرئاسية الأميركية، نشرت وسائل إعلام روسية تقارير إستندت الى معطيات إسرائيلية ترجّح وقوع مواجهة بين إسرائيل وقوات إيرانية في منطقة الجولان السورية، وكل ذلك طبعاً على خلفية حسابات إسرائيلية من ان تؤدي خسارة دونالد ترامب الى عودة جو بايدن الى حدود الاتفاق النووي ومستلزماته مع ايران، والذي كان الرئيس ترامب قد ألغاه وانخرط في فرض سلسلة تصاعدية من العقوبات على طهران. ولكن الآن قبل تنصيب بايدن إشتعل إطلاق الرسائل الساخنة بين واشنطن وطهران التي تخلق حالاً من الحمّى تقابلها واشنطن برفع تهديداتها وشروطها النووية، بعدما أمر بايدن بإرسال قاذفتين نوويتين من طراز "بي 52" للتوجه الى منطقة الخليج، بعد سقوط صاروخين إيرانيين على مسافة مئة ميل من حاملة الطائرات...
 
(أ ف ب).
 
وفي قسم السياسة
كتب رضوان عقيل: لاشيت وريث ميركل معجب بـ"النموذج اللبناني"
درج المستشار الالماني الراحل هلموت كول، المهندس السياسي الذي وحَّد بلاده قبل ثلاثين عاماً بشقيها الغربي والشرقي ابان ولايته، على وصف المستشارة الحالية انغيلا ميركل بـ"التلميذة" التي يفخر بها. وكم كانت نجيبة وعند حسن توقعاته. وتسلّم السيدة الحديدية الراية اليوم الى وريثها و"تلميذها" رئيس الحزب المسيحي الديموقراطي أرمين لاشيت الذي سيحمل لقب المستشار بنسبة كبيرة جدا في الخريف المقبل بعد اجراء الانتخابات النيابية في البلاد. ولم يكن مفاجئا حلول الرجل في هذا الموقع الذي يحضّر له منذ سنوات بتوجيه من ميركل، وهو محام وصحافي. وفاز قبل يومين برئاسة الحزب في مواجهة وصفها بـ"المعركة الانتخابية النزيهة" وتقدم منافسه فريدريش ميرتس المؤيد لتوجه الحزب نحو مساحة أكبر من اليمين. ويحتاج حزبه الى دعم شقيقه" حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي او الحزب المسيحي البافاري برئاسة ماركوس زودر ليصبح لاشيت رسمياً في منصب المستشار.

وسأل وجدي العريضي: "حزب الله" ينتظر بايدن ليبني على استراتيجياته هل يتحرك الرئيس الأميركي الجديد تجاه لبنان؟
يبدو أنّ "حزب الله"، وكما قال أمينه العام السيد حسن نصرالله، ينتظر حفل تنصيب الرئيس الأميركي المنتخَب جو بايدن ليبني على الشيء مقتضاه على المستويين الحكومي والسياسي، وهو الذي شكّل فريق أزمة استراتيجياً لمتابعة خطاب بايدن، ما يؤكد أنّ الحزب هو من يمسك بزمام الأمور في لبنان، وإن كان العهد و"التيار الوطني الحر" يعطّلان ولادة حكومة الـ 18 وزيراً من الاختصاصيين، فمن الطبيعي أنّ حارة حريك تدعمهما إلى أبعد الحدود. من هذا المنطلق، ووفق مصادر سياسية مطلعة لـ "النهار"، ستبدأ بعد الأربعاء مرحلة جديدة أمام عهد أميركي جديد، وعلى هذا الأساس ستكون هناك تحولات ومتغيرات على المستويين الدولي والإقليمي، ولبنان من ضمن هذه المتغيرات وقد يكون من أكثر المترقبين والمنتظرين، على اعتبار أنّ خلفية "حزب الله" استراتيجية وإقليمية وإيرانية، وليس في مقدور الدولة اللبنانية أن تتخطى هذه العوامل، وإن كان العهد أعطى حليفه الذي وقّع معه "تفاهم مار مخايل" دعماً فمن الطبيعي أنّ هذا الدعم يقابل بالمثل.
 
وكتب مجد بو مجاهد: تجاذبات تُجمّد ترشيد الدعم... الحوّاط لـ"النهار": لقرار صارم بوَقف التهريب
تدور البلاد في حلقة مفرغة وتُعيد الأسئلة طرح نفسها مع إضافة علامة تعجّب حول الخلفيّات التي تحول دون تغيير في الواقع حتى الآن. وتبرز بين العناوين الشائكة علامة استفهام عريضة تسأل عن الأسباب التي تحول دون اتّخاذ الحكومة القرار الواضح بإصدار بطاقات تموينية لا بدّ أن تستفيد منها العائلات الفقيرة قبل العمل على رفع الدعم. تشير المعطيات المتوافرة لـ"النهار" من مصادر مطّلعة عن كثب على الكواليس، إلى أنّ عدم اتخاذ قرار رفع الدعم أو ترشيده بالحدّ الأدنى سببه الأوّل الخوف من تبعات القرار شعبيّاً ومحاولة إرجائه قدر المستطاع، في غياب توصّل الحكومة حتى الآن إلى جردة واضحة للتعويض على العائلات الفقيرة بسبب عدم توفّر إحصاء دقيق بكامل أسماء الأسر التي أصبحت مصنّفة فقيرة وتحتاج بدورها إلى مساعدات وبطاقات تموينيّة.
 
 
 
 
 
وفي قسم الدوليات:
بدا وسط العاصمة الأميركية واشنطن، الإثنين، أشبه بحصن منيع قبل يومين من موعد تنصيب جو بايدن رئيساً للولايات المتحدة في مراسم ستجرى تحت مراقبة أمنية مشدّدة، فيما جدّد الرئيس المنتخب دعوته إلى توحيد بلاد يسودها الانقسام. وتنتشر في العاصمة الأميركية قوات من الحرس الوطني سيصل عديدها إلى 25 ألفاً، الأربعاء، بهدف ضمان أمن "منطقة حمراء" شاسعة تمتدّ من حي كابيتول هيل، الواقع ضمن نطاقه مقرّ الكونغرس حيث سيؤدي بايدن ونائبته كامالا هاريس القسَم الأربعاء، وصولاً إلى البيت الأبيض. وأغلق قطاع متنزه "ناشونال مول" الضخم حيث يتوافد عادة آلاف الأميركيين كل أربع سنوات لحضور مراسم التنصيب.
 
 
 
وفي قسم الاقتصاد:
كتب موريس متى: 4 سيناريوات لترشيد الدعم أمام مجلس النواب أبرزها البطاقة التمويلية داغر لـ"النهار": التحويلات النقدية أكثر كفاءة وأقلّ كلفة وتحدّ من التهريب
بناءً على تقديرات البنك الدولي لنمو الناتج المحلي الإجمالي ومعدلات التضخم في النصف الأول من عام 2020، بلغ معدل الفقر الغذائي المدقع في #لبنان 22% ومعدل الفقر الكلي 45%، ما يعني أن قرابة 1.7 مليون شخص، اي 350 ألف أسرة، يعيشون تحت خط الفقر، منهم 841 ألفا، اي نحو 156 ألف أسرة، تحت خط الفقر الغذائي. وقد ازداد الوضع سوءاً بسبب جائحة كورونا مع الارتفاع المقلق في الآونة الأخيرة لعدد الإصابات، والضغوط التي يتعرّض لها النظام الصحي والآثار الاقتصادية للإقفال العام وتبعات انفجار مرفأ بيروت وتداعيات الأزمة في سوريا. وفيما فاقمت حدة الازمة التي تعصف بالبلاد الكارثة الصحية الناتجة من انتشار فيروس كورونا، تتجه الانظار الى ما قد تحمله المرحلة المقبلة على صعيد الأليات التي قد تُعتمد لترشيد الدعم إنطلاقاً مما تبقى من احتياط أجنبي لدى المصرف المركزي يمكن استخدامه للإستمرار بهذا الدعم وترشيده ليصل الى المواطنين اللبنانيين الاكثر حاجة، بعدما كلف في العام 2020 ما يقارب 6 مليارات دولار سُحبت من الاحتياط. سيناريوات لترشيد الدعمقدمت رئاسة مجلس الوزراء في الاسابيع الماضية الى مجلس النواب 4 سيناريوات لترشيد الدعم لمناقشتها مع حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وإصدار القوانين المناسبة.
 
 

وكتبت أسرار شبارو: أجهزة التنفس... "إعارة" من وزارة الصحة للمستشفيات!
"اتفاقية إعارة"... هكذا عنونت وزارة الصحة الاتفاقية التي ستعقدها مع المستشفيات لتوزيع أجهزة التنفس الاصطناعي التي وصلت إلى لبنان. وبحسب ما ورد في الاتفاقية التي حصلت عليها "النهار" من أحد المستشفيات، فإن وزارة الصحة تنوي إعارة عدد من الأجهزة الطبية للفريق الثاني (المستشفى) لمساعدته على افتتاح أقسام خاصة بكورونا أو على زيادة عدد الأسرّة، على أن تكون إعادة هذه الأجهزة إلى الفريق الاول (وزارة الصحة) غب الطلب أو لفترة أقصاها سنة من تاريخ توقيع هذا الاتفاق.
 
 
وفي قسم علوم وتكنولوجيا:
 
معدل المعلومات المضللة ينخفض بنسبة 73% بعد حذف حساب ترامب
تراجع تداول المعلومات المضللة عبر منصات التواصل الاجتماعي حول الانتخابات الأميركية بنسبة تصل إلى 73 في المئة في الأسبوع الذي أعقب حظر حسابات الرئيس الأميركي دونالد ترامب من موقع "تويتر" وغيرها من المنصات. راقب مركز "زيغنال" للأبحاث مواقع التواصل الاجتماعي بحثاً عن المعلومات المضللة خلال الأيام الماضية بعد وقوع أعمال الشغب في مبنى #الكابيتول الأميركي في واشنطن العاصمة. وأشارت البيانات إلى أن قدرة منصات التكنولوجيا على الحد من الأكاذيب المنتشرة هي طريقة فعالة لاحتواء المعلومات المضللة عبر الإنترنت. إذ تبين أن المحادثات حول تزوير الانتخابات انخفضت من 2.5 مليونين إلى 688 ألف إشارة عبر العديد من مواقع التواصل الاجتماعي.
 
 
موظفو تويتر متخوّفون من انتقام مؤيدي ترامب منهم
كان جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لشركة "تويتر"، يعمل عن بُعد في جزيرة خاصة في مقاطعة بولينيزيا الفرنسية، عندما قاطعته مكالمة هاتفية في 6 كانون الثاني الحالي من كبيرة محامي وخبيرة السلامة في تويتر، فيجا جادي، تقول فيها لدورسي انها ومديرين تنفيذيين آخرين في الشركة قرروا إغلاق حساب الرئيس ترامب، موقتاً، لمنعه من نشر تصريحات قد تثير المزيد من العنف بعد اقتحام الحشود لمبنى الكابيتول الأميركي في ذلك اليوم.

وفي قسم الثقافة:
 
كتبت روزيت فاضل: في الذكرى الثانية لرحيلها: كلام عن مي منسى خليلة الثقافة والساكنة الوحيدة في أروقة الموسيقى
عامان على غياب الأديبة والصحافية مي منسى، خليلة الثقافة وحارستها على امتداد مهرجانات لبنان الدولية، والساكنة الوحيدة في أروقة الموسيقى الكلاسيكية... ماذا يقول الأديب أمين ألبرت الريحاني عن الراحلة الكبيرة؟ "مي منسى قد تكون من الكاتبات والكُتّاب القلائل الذين وعوا باكرًا أهمية الدرب الذي اختاروه". ويتذكر: "منذ إطلالتها الأولى في نشرة أخبار تلفزيون لبنان، لم تكن لغتها العربية تسعفها كثيرًا من حيث التمكن من حسن الأداء والنُّطق وإتقان لفظ مخارج الحروف"، مشيراً الى أنه "كان واضحًا أنها آتية إلى الشاشة العربية من خلفية ثقافة فرنسية واسعة وغنية". وتطرّق الريحاني الى خبرتها الصحافية قائلاً إنه "بعد سنة تقريبًا بدأت مي تنشر في صحيفة النهار أخباراً محلية واجتماعية وثقافية، ثم انتقلت إلى المقابلات، وبعدها إلى كتابة المقالات الثقافية والأدبية، ثم توسع اهتمامها ليشمل المقالات الفنية وتحديدا تلك التي تتناول المسرح والفن التشكيلي والموسيقى على اختلاف أنواعها".
 
وفي قسم الرياضة:
 
إعادة نظر بعدد الرياضيين في افتتاح وختام الأولمبياد!
سيتم تقليص عدد الرياضيين المشاركين في حفلي الافتتاح والختام في دورة الألعاب المؤجلة حتى الصيف المقبل بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد بحسب ما أعلن منظمو أولمبياد طوكيو الصيفي. وكان من المتوقع أن يشارك أكثر من 11 الف رياضي في الألعاب، بيد أن اجراءات لمكافحة فيروس كورونا المستجد تحدّ من الوقت الذي يمكنهم البقاء فيه داخل القرية الأولمبية، تعني عدم تمكن الجميع من حضور حفلي الافتتاح والختام.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم