الأربعاء - 16 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

صباح الثلثاء: وزير الخارجية يهدّد علاقات لبنان وزوال "عاصفة" عزوف الحريري... أموالكم نفدت، تحركوا!

المصدر: "النهار"
اليباس في ساحة الشهداء (تعبيرية، نبيل اسماعيل).
اليباس في ساحة الشهداء (تعبيرية، نبيل اسماعيل).
A+ A-
صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الثلثاء 18 أيار 2021

مانشيت "النهار"، اليوم، جاءت بعنوان: وزير الخارجية يهدّد علاقات لبنان بالخليج !
مع ان العامل الإيجابي شبه الوحيد الذي يتكرر تأكيده عند محطات خارجية وداخلية متعاقبة يتمثل في ان الازمة اللبنانية لا تزال تجد مكانا بارزا لها في اهتمامات المجتمع الدولي، الذي وان كان موقفه السوداوي المتشائم حيال الطبقة الحاكمة بات إجماعياً، فان الخطير ان يغدو لبنان مهددا في علاقاته بالدول الصديقة والشقيقة على يد مسؤولين بأنفسهم. وهذا ما حصل امس مع موقف غريب ومستهجن لوزير الخارجية اثار الخشية من ان يفتح الباب على تدهور خطير في علاقات لبنان بالدول الخليجية ولا سيما منها السعودية والامارات.
 


وفي افتتاحية "النهار" كتب الدكتور ناصيف حتي: القضية الفلسطينية إلى أين؟
صاعق التفجير للحرب الاسرائيلية الدائرة والمتصاعدة ضد الشعب الفلسطيني يكمن في محاولة السلطات الاسرائيلية إخلاء حيّ الشيخ جراح في القدس من سكانه الفلسطينيين. ويندرج ذلك في سياسة تهويد القدس وتوحيدها باعتبارها "العاصمة الابدية" لاسرائيل . وهذا ما يشكل خرقاً فاضحاً لكل القرارات الدولية ذات الصلة. وقد رافق ذلك في البداية أعمال عنف واعتداءات قام بها المستوطنون واليمين المتشدد برعاية الشرطة الاسرائيلية ضد المصلّين في باحة المسجد الاقصى.
 


وكتب النائب وائل أبوفاعور: ثمة ما يتغير
تجافيني الموضوعية ازاء فلسطين، فالانتماء بعامةٍ عائق أمام النزاهة الفكرية، فكيف ازاء قضية عادلة تنتمي الى عالم الاخلاق قبل عالم السياسة.
لطالما لهثت اسرائيل ودعاتها خلف وهْم الجغرافيا والهوية، وهْم وثَّقه الدكتور فواز طرابلسي في كتابه (سايكس - بيكو - بلفور، ما وراء الخرائط). في العام 1798 كان نابوليون بونابرت اول الواعدين بالوطن القومي اليهودي.
 
في الحدث العربي: "حرب استنزاف" في غزة وجهود أميركية "هادئة" لخفض التصعيد
قتل الجيش الإسرائيلي أمس قيادياً في "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الاسلامي" ضمن سلسلة من الغارات الجوية الكثيفة على قطاع غزة بدأت فجراً ولا تزال مستمرة منذ أسبوع سقط فيها أكثر من 200 قتيل في المواجهة الدامية بين الدولة العبرية والفصائل الفلسطينية لا سيما حركة المقاومة الاسلامية "حماس" على رغم الدعوات الدولية المتكررة لوقف التصعيد.
 


في مقالات اليوم

كتّاب "النهار":
كتب غسان حجار: حسان دياب العابر في سرايا الوقت الضائع
مسيرة الرئيس حسان دياب كانت مائلة الى السوء منذ انطلاقتها في وزارة التربية، عندما اقتصرت انجازاته الموثقة في كتاب معيب بمجلدين فاخرين، على استقبالات ورعاية احتفالات واجتماعات دورية هي أقل الواجب لرجل في موقع مسؤول. ولم يخجل آنذاك من ارتكاب مخالفات في التراخيص الجامعية خصوصا، لا تزال ماثلة الى اليوم.
 


وكتب سركيس نعوم: إيران و"حزب الله" وحدهما "رأّسا" ميشال عون
بعد انتهاء "الولاية الجمهوريّة" للرئيس ميشال سليمان فرغت سدّة الرئاسة مدّة طويلة فاقت العامين ونصف العام. السبب كان انحسار الدور الانتخابي الخارجي التقليدي لرئيس لبنان. فالولايات المتّحدة ما عادت ناخبة رئاسيّة أولى أو رئيسيّة في هذه البلاد الصغيرة حجماً والكثيرة المشكلات وأبرزها طُغيان الانقسام الداخلي على أساس طائفي ومذهبي على الدولة، وتعطيله إيّاها وتحويلها مع الوقت دولة على طريق الفشل النهائي وفاسدة تماماً مثل غالبيّة أبنائها وقادة شعوبهم. العالم العربي أيضاً فقد دوره ناخباً رئيسيّاً وشريكاً لرئيس جمهوريّة لبنان وخصوصاً المملكة العربيّة السعوديّة التي تصدَّرت المشهد العربي بعد انكفاء الدولة الأكبر مصر لأسباب داخليّة يتعلَّق معظمها بالوضع الاقتصادي الصعب وبمواجهة التيّارات الإسلاميّة المُتشدّدة في الداخل والجماعات الإرهابيّة الوافدة إليها تهريباً عبر حدودها مع السودان وليبيا.
 


وكتب راجح خوري: إلى العصر الحجري درّ!
بعد التقرير المفصّل والدقيق الذي نشرته محطة MTV، ليس قليلاً إذا قلنا إننا في قبضة دولة من العصابات التي تأكل نفسها وتأكل شعبها وتقذف به الى العصر الحجري، حيث سيستحيل غداً على أي لبناني الحصول على شمعة أو فانوس زيت باعتبار الكاز والمازوت من المواد التي يستحيل الحصول عليها للإنارة في ظلمة بلد المغاور والكهوف.
 


وكتب ابراهيم بيرم: اطمئنان الى انضباط الوضع الحدودي جنوباً احتدام في الداخل وزوال "عاصفة" عزوف الحريري
اما وقد اوشكت مفاعيل "عاصفة " الايام الحدودية الجنوبية الاخيرة على الاستنفاد والعودة شبه المضمونة الى معادلة الحذر والتوعد والتحدي المتبادل الفارضة نفسها على المشهد الحدودي منذ اعوام، وبعد مفاعيل "الهزة السياسية " التي واكبت زيارة وزير الخارجية الفرنسي الى بيروت وما نبت على حفافيها من كلام عن امكان عزوف الرئيس المكلف سعد الحريري عن تشكيل الحكومة وتسمية بديل عنه قد قاربت ايضا على "انتهاء الصلاحية " ، فان السؤال يبقى ماذا بعد ؟
 


وكتبت سابين عويس: قلق غربي على اللبنانيين: اموالكم نفدت.. تحركوا!
لم يحمل الاسبوع الطالع بعد عطلة الفطر الموصولة على "الويك اند" أي جديد من شأنه ان يخرق حال الجمود القاتل والمتفاقم خطراً من البوابة الأمنية بعد توترات الجنوب، كما من البوابات الاخرى الاقتصادية والاجتماعية والنقدية.
فعلى مسافة قصيرة من حلول استحقاقين داهمين احدهما يتصل بدخول البلاد في العتمة الشاملة، مع توقعات ببدء إطفاء معامل الانتاج وفق تقديرات لجنة الطاقة النيابية، وثانيهما يتعلق برفع الدعم في شكل عشوائي وغير مدروس على شاكلة القرارات الحكومية، لم يتحرك أي مسؤول بعد لشرح الخطوات او الاجراءات الممكن اتخاذها لتخفيف حدة السقوط المريع المتوقع في مرحلة باتت اقرب من توقعات غالبية اللبنانيين او المسؤولين الذين يعيشون حالة إنكار تامة لحجم الكارثة المقبلة على البلاد.
 


وكتبت روزانا بومنصف:الرسائل الغربية انذارية: الفرصة الاخيرة
لا يغير التصعيد في الاراضي الفلسطينية المحتلة بين اسرائيل والفلسطينيين الامر الواقع راهنا في لبنان بل يظهر اكثر فاكثر بالنسبة الى ديبلوماسيين غربيين انه لا يمكن ربط لبنان بكل التطورات التي تحصل في المنطقة والتصرف او البناء على اساسها من دون ان يعني ذلك سذاجة الاعتقاد انه يمكن عزل لبنان عما يجري او ان ليس هناك تأثيرات اقليمية عليه. فحين تكون المخاطر كبيرة فانه لا يمكن مواجهتها بتحول لبنان ساحة اضافية في حين انه لن يحتمل وضعا مماثلا على الاطلاق.
 


وكتب عقل العويط: إنّي فقط – لا – أحتقر هؤلاء
لبنان مريض – بل يُنازع – وهو هزيل وممصوص وضعيف ومكشوف ومستفرَد ووحيد إلى درجة مثيرة للهلع. الخارج (دول العالم)، على تنوّعاته وتناقضاته، مشغول بمصالحه وأولويّاته. في الداخل، الجميع يعرف هذه الحقيقة المأسويّة المدوّية، لكن قلائل هم الذين يعرفون (أو يريدون) أنْ ينتموا إلى لبنان، وأنْ "يحبّوه"، وأنْ يعملوا له، منزَّهًا من حسابات زعمائهم ومذاهبهم وطوائفهم وأحزابهم، ومن فئويّاتهم وعنصريّاتهم ولبنانويّاتهم المثيرة للشفقة، ومن ارتباطاتهم المشبوهة والدنيئة بالمحاور الإقليميّة والدوليّة.

وكتب راشد فايد: هم الأساس
أيا يكن ما تخلص إليه المواجهة الراهنة في فلسطين المحتلة، بين أهل الدار والمحتل، فالثابت أن وقائع الأيام المنصرمة، والمقبلة، نقلت، بالدم والدمار وأرواح الشهداء، القضية الفلسطينية من المراوحة تحت مماحكات اتفاقات أوسلو (1993 و1995) وخلافات اهل القضية وتعنت الإسرائيلي، وتمييع التزاماته، إلى حضن الإهتمام العالمي الشعبي الصادق.
 


في قسم السياسة
كتبت هدى شديد: المعابر الحدودية بين التصدير والتهريب: توصيات على ورق؟
لن تعيد السلطات السعودية النظر بقرارها وقف دخول الصادرات الزراعية من لبنان قبل ان تؤمن السلطات اللبنانية العتاد المطلوب من سكانر وغيرها وقبل اتخاذ اجراءات مشددة على المعابر البرية اللبنانية وعلى الموانئ البحرية والجوية.
هذا ما تبلغه وزير الداخلية والبلديات محمد فهمي بنتيجة تواصله وتنسيقه مع وزير داخلية المملكة العربية السعودية الامير عبد العزيز بن سعود، وهذا ما يضمنّه تقريره الذي يرفعه الى اجتماع أمني يعقد في الساعات المقبلة بناءاً على تكليف من الاجتماع الامني السابق الذي عقد في 26 نيسان الماضي في القصر الجمهوري.


سيريني لـ"النهار": إيطاليا باقية الى جانب لبنان وتعمل لتخفيف معاناته على القادة تخطي المماطلة والشروع دون تأخير في تشكيل الحكومة
يمكن اختصار نتائج الزيارة التي قامت بها نائبة وزير الخارجية الإيطالي السيدة مارينا سيريني للبنان في الأيام الثلاثة الماضية بعبارتها هذه "إيطاليا باقية الى جانبكم ". المسؤولة الإيطالية التي خصت "النهار" بحديث عن انطباعاتها اعتبرت ان زيارتها "تشكل دليلا ملموسا على قرب إيطاليا من الشعب اللبناني والمؤسسات اللبنانية والتزام إيطاليا بذل ما في وسعها للتخفيف من معاناة السكان مع ضرورة ان تتحمل الطبقة الحاكمة اللبنانية مسؤوليتها وتتخذ الإجراءات اللازمة لكبح الازمة ". لا تخفي سيريني انها أبلغت جميع المسؤولين السياسيين الذين التقتهم "ضرورة ان يتخطى القادة اللبنانيون حالة الجمود والمماطلة السائدة وان يشرعوا دون مزيد من التأخير في تشكيل حكومة قادرة على تبني الإصلاحات الهيكلية التي طال انتظارها لتجنب الانهيار".

في قسم الاقتصاد

كتب موريس متى: المالية العامة: الايرادات تراجعت 17.6% والنفقات 27% رهان على اتفاق سياسي وضغوط تلاحق القطاع العقاري
تتعمق الازمة الاقتصادية والمعيشية اللبنانية يوما بعد يوم، في غياب اية حلول أو حتى مبادرات قد توقف النزف الحاصل لدولة إستقال مسؤولوها من المسؤولية، فيما يرزح أكثر من 50% من مواطنيها تحت خط الفقر، وقطاعات دخلت ركودا عميقا مع دخول الاقتصاد إنكماشا وصل الى 25% في العام 2020، لتبقى توقعات العام 2021 رهن اتفاق السياسيين على حكومة إصلاحية من عدمه وتأمين مساعدات خارجية. وإذا لم يحرز لبنان تقدما فقد يسجل انكماشا تصل نسبته إلى 10% هذا العام. أما في افضل السيناريوات، فمن المتوقع ان يسجل الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إنكماشا بنسبة تراوح ما بين 2% إلى 5%، على ان ترتفع نسبة التضخم الى 77% بالحد الادنى هذا العام.

وكتب أيضاً: لبنان بات وجهة سياحيّة متدنّية الكلفة وحجوزات قياسية في منتجعات وفنادق
قد يشكل موسم صيف 2021 فرصة ولو ضئيلة جدا لإنقاذ ما تبقى من مؤسسات سياحية في لبنان عانت من تبعات الازمات الاقتصادية والمالية والسياسية، اضافة الى تبعات الانهيار المستمر والذي تعزز من جراء تداعيات انتشار فيروس كورونا وانفجار مرفأ بيروت في 4 آب الفائت.

وكتب الرئيس السابق لغرفة عمليات القطع / مصرف لبنان، بهيج ناجي الخطيب: هل يحمل التعميم 157 في طياته عناصر فشله؟!
يتضمن التعميم 157 الصادر عن #مصرف لبنان بتاريخ 10/5/2021 جملة من التناقضات ويطرح بعض التساؤلات التي إذا لم يتم إستدراكها وتعديلها والإجابة عليها والعمل على توضيحها، فإنه سوف ينتهي الى الفشل:
تنص المادة الأولى من هذا التعميم على إلزام المصارف العاملة في لبنان بالإشتراك حكماً في المنصة الإلكترونية لعمليات الصرافة المنشأة لدى مصرف لبنان. فيما تترك المادة الثانية منه للمصارف حرية القيام بعمليات الصرافة النقدية مع عملائها لتأمين حاجاتهم التجارية والشخصية حيث وردت في مطلع هذه المادة كلمة "يمكن للمصارف"...

في قسم الصحة
كتبت ليلي جرجس: نزيف دماغي بعد 5 أيام على التطعيم... "حالة نادرة وما جرى معها كان صدفة"
لم تكن زهرة مرتضى، 55 عاماً، تتوقع أن تواجه نزيفاً دماغياً يتهدد حياتها، ما تعيشه اليوم صعبٌ وقاسٍ، فرضيات كثيرة رافقت حالتها الصحية ومنها مضاعفات بعد تلقيها لقاح أسترازينكا قبل 5 أيام من هذه الانتكاسة. تحتاج إلى جراحة طارئة، تتابع عائلتها عن كثب حقيقة ما جرى، ونشرها لما جرى عبر بوست على فايسبوك لم يكن من باب التهويل وانما من باب التوعية وإيجاد أجوبة شافية لما حصل. حتى الآن، لا اثبات أن اللقاح مسؤول عن هذا النزيف، وتبقى التحقيقات السبيل الوحيد لوضع النقاط على الحروف.
 


في قسم الثقافة

من باريس- أوراس زيباوي:الطريق الى الجنّة البحريّة في مدينة دوفيل الفرنسيّة
شهدت مدينة دوفيل البحرية في منطقة النورماندي الفرنسية حدثا كبيرا تمثل في افتتاح مركز ثقافي جديد اسمه "الفرنسيسكان دوفيل"، هو طريق إلى الجنّة، في قلب المدينة التي تعدّ مصيفا عالميا يستقطب السياح من كلّ أنحاء العالم.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم