الجمعة - 18 حزيران 2021
بيروت 26 °

إعلان

وزير الخارجية يهدّد علاقات لبنان بالخليج!

المصدر: النهار
Bookmark
محتجون على الاوضاع المعيشية المتردية قطعوا طريق كورنيش المزرعة صباح امس قبل ان يعيد الجيش فتحها. (حسن عسل)
محتجون على الاوضاع المعيشية المتردية قطعوا طريق كورنيش المزرعة صباح امس قبل ان يعيد الجيش فتحها. (حسن عسل)
A+ A-
 مع ان  العامل الإيجابي شبه الوحيد الذي يتكرر تأكيده عند محطات خارجية وداخلية متعاقبة يتمثل في ان الازمة اللبنانية لا تزال تجد مكانا بارزا لها في اهتمامات المجتمع الدولي، الذي وان كان موقفه السوداوي المتشائم حيال الطبقة الحاكمة بات إجماعياً، فان الخطير ان يغدو لبنان مهددا في علاقاته بالدول الصديقة والشقيقة على يد مسؤولين بأنفسهم. وهذا ما حصل امس مع موقف غريب ومستهجن لوزير الخارجية اثار الخشية من ان يفتح الباب على تدهور خطير في علاقات لبنان بالدول الخليجية ولا سيما منها السعودية والامارات.  العامل الإيجابي أولا برز من خلال المعلومات التي أفادت ان ملف الازمة الحكومية في لبنان لم يغب عن المشاورات التي اجراها امس الرئيسان الفرنسي ايمانويل ماكرون والمصري عبد الفتاح السيسي على هامش انعقاد منتدى باريس للبحث في الأوضاع المالية للسودان. وعلى رغم أولوية البحث في وقف الحرب الإسرائيلية على غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة، فان المعطيات تفيد ان جانباً من الاهتمامات المشتركة الفرنسية المصرية خصص للبنان الامر الذي يمكن ان يتبين بعده بعض المعطيات الجديدة في التواصل مع بعض الجهات اللبنانية خصوصا ان الاستعدادات الجارية على الصعيد الأوروبي الواسع في شأن انجاز اطار العقوبات الأوروبية على شخصيات لبنانية تجري بجدية وثبات.   المستوى الاخر من الاهتمام برز أيضا في الزيارة التي قامت بها نائبة وزير الخارجية الإيطالي مارينا سيريني للبنان في الأيام الثلاثة الماضية والتي لخصت نتيجتها بقولها "إيطاليا باقية الى جانبكم". المسؤولة الإيطالية التي خصت "النهار" بحديث عن انطباعاتها اعتبرت ان زيارتها "تشكل دليلا ملموسا على قرب إيطاليا من الشعب اللبناني والمؤسسات اللبنانية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم