الأربعاء - 16 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

اطمئنان لانضباط الوضع الحدودي... احتدام الداخل وزوال "عاصفة" عزوف الحريري

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
جنود إسرائيليون يقفون في حراسة بعد إطلاق قنابل ضوئية فوق بلدة المطلّة الشماليّة (أ ف ب).
جنود إسرائيليون يقفون في حراسة بعد إطلاق قنابل ضوئية فوق بلدة المطلّة الشماليّة (أ ف ب).
A+ A-
أما وقد أوشكت مفاعيل "عاصفة" الأيام الحدودية الجنوبية الأخيرة على الاستنفاد، والعودة شبه المضمونة الى معادلة الحذر والتوعّد والتحدّي المتبادل، الفارضة نفسها على المشهد الحدودي منذ أعوام. وأما وأنّ مفاعيل "الهزّة  السياسية" التي واكبت زيارة وزير الخارجية الفرنسي بيروت، وما نبت على حوافها من كلام  عن إمكان عزوف الرئيس المكلّف سعد الحريري عن تشكيل الحكومة، وتسمية بديل منه قد قاربت أيضاً على "انتهاء الصلاحية"، فإنّ السؤال يبقى ماذا بعد؟ واستطراداً أين ستستقرّ الأمور المثقلة بعوامل القلق والارتباك؟ هذه الأسئلة تبحث بشكل أكثر إلحاحاً عن إجابات مقنعة، من شأنها أن تبدّد الأجواء الضبابية وتُرسي نوعاً من الواقعية والموضوعية، وتُعيد إحياء الآمال بحكومة إنقاذ ترى الضوء، وبحياة سياسية تنطوي على وعود بالانفراج. وقليلون إلى حدّ الندرة من بإمكانهم التصدّي وإعطاء الردود الحازمة في الوقت الحاضر، وخصوصاً مع استمرار اعتكاف متعمّد لرئيس مجلس النواب نبيه بري، وغياب للرئيس المكلف سعد الحريري عن العاصمة، واستتباعاً عن أيّ حراك جديد واعد. ومع ذلك، كان لا بدّ من جولة استقراء واستشراف للكتل النيابية والقوى السياسية المتماهية معها حيال:- مستقبل الأوضاع على الحدود، وصحّة تنامي المخاوف حولها في ظلّ استمرار التطورات الميدانية، المفتوحة على مزيد من مشاهد التدمير والقتل والخراب في عموم الأراضي الفلسطينية المحتلة.- وحيال الوضع الحكومي واحتمالات بروز عناصر تحريك يعيد بعث الروح في المشهد الحكومي. يقيم نائب رئيس مجلس...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم