السبت - 28 أيار 2022
بيروت 23 °

إعلان

بانوراما انتخابات دائرة البقاع الأولى

المصدر: زحلة - "النهار"
مرشحو بر الياس على زجاجا "فان" واحد.
مرشحو بر الياس على زجاجا "فان" واحد.
A+ A-
دانييل خياط
 
وسط تنظيم لافت، جرى اليوم تسليم رؤساء الأقلام الـ325 في دائرة البقاع الأولى والكتبة صناديق الاقتراع ومستلزمات العملية الانتخابية ليوم غد.

183 ألفاً و425 ناخباً مسجلاً على لوائح الشطب في دائرة البقاع الأولى مدعوّون لانتخاب 7 نواب عنهم، من بين 44 مرشحاً موزعين على 8 لوائح. وعدد المقترعين سيحدّد مصير لوائح بأكملها، ولكن أيضاً عدد الحواصل للائحتين على الأقلّ تضمن منذ الآن تخطيها العتبة الأولى.


لمن سيقترعون تفضيلياً؟
تتوزع توجّهات الصوت التفضيلي ما بين:

- بلوكات الأحزاب: وهنا تجدر مراقبة كيف سيتعامل "حزب الله" مع بلوك أصواته. هل يحصرها بمرشحه أم يرفد بها مرشحين على لائحته؟ وأيضاً، مراقبة التزام الجوّ القواتي - وليس الملتزمين - بتعليمات الحزب حول توزيع الأصوات التفضيلية بحسب البلدات وأحياء مدينة زحلة. وهنا يدخل وبقوة عاملان: الشخصي والمناطقي وبالتحديد الزحلي.

- الاقتراع لابن البلدة حاضر أيضاً في كلّ اللوائح، لكنه الأشدّ في الشارع السنّي حيث 3 مرشحين من بر الياس، مرشحان من مجدل عنجر ومرشح من تعليايا. فأم المعارك في هذه الدائرة هي على المقعد السنيّ.

- الاقتراع للتغيير، وسط هامش خيار ضيق جدّاً رغم تعدد اللوائح.

- وأخيراً، اقتراع المال الانتخابي وهو "الصندوق المغلق"، وسيحدّد مصير لائحتين ومقعدين على الأقلّ.

وتجدر الإشارة إلى أنّ ترميم العلاقات وإعادة استقطاب "الحردانين"، كان سمة مشتركة بين أكثر من حزب وزعامة محلية.


في اللوائح المتنافسة
"زحلة السيادة" لائحة مكتملة، لـ"لقوات اللبنانية" متحالفة مع الرئيس فؤاد السنيورة على المقعد السنّي ومستقلين. لـ"القوات" مرشحان تفضيليان: المرشح عن المقعد الكاثوليكي النائب جورج عقيص أولاً، التي صدرت تعليمات التفضيل له في مناطق الثقل القواتي، يليه المرشح عن المقعد الارثوذكسي الياس إسطفان ثانياً، الذي حظي بالتفضيلي القواتي في البلدات الأقلّ ثقلاً قواتياً، و4 أحياء فقط بالمدينة، على أن ينتظر ما إذا كانت حملة إسطفان "الصوت الزحلاوي" ستفعل فعلها.

أما المرشح الماروني ميشال تنوري، فقد أعطيت له بلدة قاع الريم. من دون إغفال أنّ مجريات اليوم الانتخابي قد تفرض بمقتضياتها تعديلات على التفضيلي.

ويخوض المرشح السنّي بلال الحشيمي معركته الخاصة، بعنوان واضح ضدّ الفراغ واستيلاء "حزب الله" على المقعد السنّي.

لائحة "زحلة الرسالة" ينقصها مرشح كاثوليكي ثانٍ، هي لائحة تحالف الثنائي الشيعي مع "التيار الوطني الحر" و"الطاشناق"، رافعتها البلوك الشيعي، ومصير أعضائها متعلّق بكيفية توزيع هذا الصوت أو حصره بالمرشح الشيعي.

هل يدعم الحزب مرشح "التيار الوطني الحر" عن المقعد الماروني النائب سليم عون؟ أم يكرّر فعلته التي أحدثت المفاجأة بسقوط النائب نقولا فتوش، عندما حجب عنه أصواته؟ هل يلعب الحزب لعبة المرشح السنّي، ابن مجدل عنجر، حسين ديب ياسين؟

تلك بعض الأسئلة التي تضجّ بها الدائرة. علماً بأنّ "الحزب القومي السوري" سيدعم مرشح حزب "الطاشناق" وزير الصناعة كورك بوشكيان.

أمّا لائحة "سياديون مستقلون"، فينقصها مرشح كاثوليكي ثانٍ، وهي لائحة النائب ميشال ضاهر وبها يخوض معركته، وهو نجمها، يليه من حيث إمكانية المنافسة، مشروطة بالحاصل الانتخابي، المرشح عن المقعد السنّي عمر حلبلب. في ظلّ عمل مسؤولين في ماكينة "تيار المستقبل" لصالح اللائحة. كما تحظى اللائحة بدعم "الكتائب اللبنانية" للمرشح عن المقعد الماروني سمير صادر.

ولائحة "الكتلة الشعبية" ينقصها مرشح كاثوليكي ثانٍ، وهي لائحة ميريام سكاف، وبها تخوض المعركة لمقعدها. ويبرز فيها أيضاً المرشح السنّي محمد حمود.


في لوائح التغيير
"زحلة تنتفض" لائحة من خمسة مرشحين، ينقصها كاثوليكي ثانٍ وماروني، هي الأوفر حظاً للمنافسة كخيار بديل، مرشحها التفضيلي الطبيب عيد عازار. ويشكل حمزه ميتا، المرشح عن المقعد السنّي، خياراً سنّياً للراغبين بالاقتراع سنّياً للثورة.

أمّا "لائحة القول والفعل"، فهي لائحة من خمسة مرشحين، ينقصها كاثوليكي ثانٍ ومرشح عن مقعد الأرمن الأرثوذكس. و"لائحة التغيير"، لائحة خماسية، ينقصها كاثوليكي ثانٍ وأرثوذكسي، يبرز فيها المرشح عن المقعد السنّي رضا الميس الذي يخوض معركة خاصة به.

ولائحة "قادرين نخلّي الأزمة فرصة" هي لائحة من أربعة مرشحين، ينقصها أرثوذكسي وشيعي، تخوض معركتها في إطار أهداف حزب "مواطنون ومواطنات في دولة"، بغرض تحديد نسبة الاستفتاء على كامل الدوائر التي يخوض بها الحزب الانتخابات ببرنامج حكم واحد، وتمهيداً لإنشاء المجلس الوطني بعد الانتخابات.


في البرامج
باستثناء لائحة "قادرين" التي تخوض انتخاباتها كفريق واحد تحت مظلة برنامج واحد في 15 دائرة انتخابية، لا يمكن الحديث عن برامج. فإمّا خيارات سياسية بين ثنائية "حزب الله" وحلفائه من جهة، و"القوات" - السنيورة من جهة ثانية، وثالثهما إحدى لوائح الثورة لمن يريد التغيير، وخيار الاقتراع لزعامة محلية. لتتشابه باقي عناوين "البرامج" الانتخابية: محاربة الفساد، استقلالية القضاء، اللامركزية الادارية، إلخ...

توزّع الأصوات بحسب لوائح الشطب على الطوائف:

- السنّة: 54 ألفاً و737 ناخباً

- الروم الكاثوليك: 33 ألفاً و41 ناخباً

- الشيعة: 30 ألفاً و415 ناخباً.

- الموارنة: 27 ألفاً و986 ناخباً.

- الروم الأرثوذكس: 16 ألفاً و784 ناخباً.

- الأرمن الأرثوذكس: 8 آلاف و464 ناخباً.

- السريان الأرثوذكس: 5 آلاف و722 ناخباً.

- الأرمن الكاثوليك: ألف و833 ناخباً.

- الإنجيليون: ألف و311 ناخباً.

- السريان الكاثوليك: ألف و182 ناخباً.

- الدروز: 963 ناخباً.

- باقي الطوائف: 980 ناخباً.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم