الأحد - 22 أيار 2022
بيروت 22 °

إعلان

منذ هذه اللحظة... لبنان يدخل فترة الصمت الانتخابي

المصدر: "النهار"
اقتراع الموظفين العامين (مارك فياض).
اقتراع الموظفين العامين (مارك فياض).
A+ A-
بعد ساعات حافلة بالحملات والمهرجانات والمواقف الإعلامية لمعظم الأفرقاء السياسيين، والتي بلغت ذروتها تحفيزاً للقاعدة الشعبية للمشاركة بعملية الاقتراع،
دخل لبنان منذ هذه اللحظة فترة الصمت الانتخابي والتي تستمر لغاية انتهاء عملية الاقتراع في 15 أيار.
 
ويشكّل هذا الاستحقاق منعطفاً أساسيّاً في المسار السياسي والاقتصادي في لبنان، على وَقع أزمات متلاحقة أثقلت كاهل الدولة والمواطنين في العامين الأخيرين، بعد ثورة 17 تشرين الأول 2019.
 
 
وأمس، أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين تسليم الصناديق الـ ٥٩٨ العائدة إلى كل مراكز وأقلام الاقتراع في الدول الثمانية والخمسين التي جرت فيها الانتخابات، إلى وزارة الداخلية والبلديات.

وفي بيان، قالت: "مع وصول آخر صندوق اقتراع عند الساعة العاشرة والنصف من مساء يوم الجمعة الواقع في ١٣ أيار ٢٠٢٢ إلى مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، وتسليمه إلى وزارة الداخلية والبلديات في حرم المطار، التي بدورها أودعته في مصرف لبنان بعد نقله بمواكبة أمنية من قوى الأمن الداخلي، ينتهي دور وزارة الخارجية والمغتربين في العملية الانتخابية الخاصة بالمنتشرين اللبنانيين حول العالم، وتنتقل عهدة الصناديق وحمايتها إلى وزارة الداخلية والبلديات التي تقوم بدورها بتوزيع الصناديق على لجان القيد يوم ١٥ أيار لفرزها وإعلان النتيجة النهائية للانتخابات".

وتوجهت وزارة الخارجية بالشكر إلى كافة الأجهزة الأمنية التي واكبت عملية وصول الصناديق وأمّنت سلامة وصولها إلى مصرف لبنان.
 
 
يذكر أن رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، كان قد أكد خلال استقباله وفد بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات النيابية أن "الفرصة مناسبة لبلورة التغيير بالأطر الدستورية". 
 
وقال: "الحكومة أنجزت كل الترتيبات لإجراء الانتخابات النيابية يوم الأحد المقبل بكل حرّية وديموقراطية، ويبقى أن يقبل اللبنانيون على الاقتراع بكثافة لإيصال صوتهم واختيار من يريدونه من المرشحين".

وأضاف: "لطالما نادت شريحة واسعة من اللبنانيين بالتغيير، وهذه هي الفرصة المناسبة لبلورة هذا التغيير بالأطر الدستورية".

أمّا عن التجاوزات في الانتخابات، أوضح ميقاتي أنّ "هذا الحديث يتداول في كل عمليات اقتراع، وتقوم الجهات المختصّة بالتحقيق في هذا الموضوع".
 
 

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم