الخميس - 17 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

صباح السبت: "بصورة المشهد القاتم الآتي" "البلد لا يتحمّل"... "نريد الحقيقة"

المصدر: "النهار"
تعبيرية (تصوير مارك فياض)
تعبيرية (تصوير مارك فياض)
A+ A-
صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات السبت 5 كانون الأول 2020

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان: تصاعد مقلق للتحذيرات الخارجية .. والداخل في غيبوبة
يكفي ان تمر ذكرى الشهر الرابع على انفجار مرفأ بيروت غداة انعقاد مؤتمر الدعم الدولي الثاني للشعب اللبناني وفي ظل ما أدى اليه الانفجار من تفاقم مخيف في تداعيات كل الازمات الخطيرة التي تسحق اللبنانيين حتى يفهم سر "هطول" مجموعة مواقف دولية بارزة للغاية من الوضع في لبنان، بدت اقرب الى دق مزيد من أجراس الإنذار حيال واقعه ومستقبله القريب والبعيد. ذلك ان مجمل التحذيرات الجديدة التي جاءت في الساعات الأخيرة على السنة مسؤولين دوليين اتسمت بدلالات بالغة الأهمية، بل والخطورة ليس لما تضمنته فقط من مضامين تؤكد تعاظم مخاوف الدول الداعمة والمانحة للبنان من مزيد من انزلاقه نحو مهالك اقتصادية ومالية واجتماعية قاتلة، وانما أيضا تعكس مدى الخيبة الخارجية الضخمة من السلطة الحاكمة والقوى السياسية اللبنانية بما ينذر بمضاعفات وشيكة شديدة السلبية على واقع الدولة اللبنانية برمته خارجيا.
 
افتتاحية "النهار" كتبها المطران كيرلس بسترس: الإيمان والأعمال
"الشياطين أيضًا تؤمن"(يعقوب 19:2) إنّ معظم الكنائس المسيحيّة متّفقة بعضها مع بعض على جوهر الإيمان المسيحيّ. لكنّه قد حدث في القرن السادس عشر مع الإصلاح البروتستنتيّ خلاف حول السؤال: ما الذي ييرّر الإنسان، أي يجعله بارًّا وصالحًا أمام الله: الإيمان أم الأعمال؟ فبينما ركّز الكاثوليك على الأعمال، أكّد البروتستنت أنّ الإيمان وحده هو الذي يبرّر الإنسان. ومع الزمن خفّت حدة النقاش، وتبيّن للجميع أنّ الإيمان والأعمال أمران مرتبطان أحدهما بالآخر. وهذا يعني أنّ الأعمال، من جهة، لا يمكن أن تبرّر الإنسان إنْ لم ترتكز على الإيمان، ومن جهة أخرى لا وجود لإيمان صحيح إنْ لم يقترنْ هذا الإيمان بالأعمال الصالحة. وهذا ما يتبيّن بوضوح من أقوال السيّد المسيح في الإنجيل المقدّس ومن أقوال الرسل في رسائلهم. فيقول السيّد المسيح في عظة الجبل: "ليس كلّ من يقول لي: يا ربّ، يا ربّ، يدخل ملكوت السماوات، بل الذي يعمل بإرادة أبي الذي في السماوات". ثمّ يُضيف: "كثيرون سيقولون لي في ذلك اليوم: يا ربّ، يا ربّ، ألم نكن باسمكَ قد تنبّأنا، وباسمكَ قد طردنا الشياطين، وباسمك قد صنعنا المعجزات الكثيرة؟

وفي مقالات اليوم، كتب عقل العويط:
وجه حليم جرداق مبحرًا في فلسفة الوجود ومجبولًا ببهاء الطين الأليم
قبل أنْ يغيب الفنّان الكبير حليم جرداق (1927-2020)، أمضى الفترة الأخيرة من حياته في المستشفى – المأوى، صامتًا، وحيدًا، منحنيًا على كِبَرِ مكانته المرموقة في الفنّ والكتابة وعلى أناقة حكمته وفلسفته في الوجود. بين حينٍ وآخر، كان يتلقّى زياراتٍ نادرة، في إحداها التقط له صديقه الفنّان حليم ضومط صورةً استثنائيّةً (نيسان 2018)، ليحوّلها في الآونة الأخيرة (تشرين الأوّل 2020) إلى منحوتة طين الفخّار، في انتظار الظروف لإنتاجها عملًا برونزيًّا أو حجريًّا. الصورة، ثمّ الصورة المنحوتة أوحت إليَّ هذا النصّ، أكتبه تكريمًا لحليم جرداق، وامتنانًا.

وكتب هنري زغيب: 2020: ثلاث مئَويات جبرانية
فيما أُنجز المرحلة الأَخيرة من كتابي الوثائقي الجديد عن جبران (600 صفحة)، طالعَتْني ثلاثةُ تواريخ لا مكان لها مفصَّلَةً في كتابي، أُسجِّلها هنا في الـ"أَزرار"، وهي مئويةٌ مثلَّثة لجبران في 2020، هذه السنة التي تتقدَّم نحو الغَسَق. التاريخ الأَول: مئَوية "الرابطة القلمية" بنسختها الثانية. فالأُولى في نيسان 1916 لم تُعمِّر ولم تُثْمر، أَجهضَها انشغالُ جبران والريحاني في العمل على مساعدة اللبنانيين في الوطن بنشاطهما في "لجنة إِعانة المنكوبين في سوريا وجبل لبنان". كان الريحاني نائبَ رئيسها نجيب كُسباني، وجبران كاتمَ أَسرارها.
 
 
وكتب سميح صعب: بايدن... هل يتسطيع الخروج من أفغانستان والعراق؟
أن يفي الرئيس الاميركي المنتخب جو بايدن بتعهده إنهاء ما أطلقت عليه مجلة "فورين بوليسي" الأميركية مسمى "الحروب الأبدية" للولايات المتحدة في الخارج، لا تبدو مهمة بتلك السهولة التي يتصورها. قبل بايدن، رفع الديموقراطي باراك أوباما الشعار نفسه، وكذلك فعل الجمهوري دونالد ترامب. لكن أميركا ظلت عالقة في أفغانستان والعراق. وعلى رغم تصالح إدارة ترامب مع "طالبان" وتوقيع اتفاق رسمي معها في شباط الماضي، ودفعه حكومة كابول نحو بدء حوار مع الحركة المتمردة، توج باتفاق على خريطة طريق لحل سياسي بين الطرفين اوائل الأسبوع، فإن ثمة مشاكل كثيرة يمكن أن تعوق التوصل إلى نتائج إيجابية في اللحظة الأخيرة.

وكتب غسان حجار: إلى الحاكم بأمرنا: نريد الحقيقة
لا اريد ان انضم الى قافلة المحرضين على حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، لان لكل من هؤلاء حساباته الخاصة، أو عقده المتراكمة، خصوصا اولئك الناقمين على كل المنظومة الرأسمالية، ويهدفون من خلال الهجوم المستمر على المصارف الى التحول لنظام اشتراكي، أو سَوق لبنان الى المحور الخارج من المنظومة المصرفية الممتد من ايران الى دمشق الى حارة حريك، حيث التعامل المالي خارج كل رقابة. ولا انضم الى الشامتين من فشل سياساته المالية، وفقا للمقولة الرائجة "إذا وقعت البقرة كتروا السلاخين"، بعدما توافدوا الى مكتبه زرافات.

وكتب سركيس نعوم:بايدن ليس أوباما وليس ترامب بكل تأكيد
اعتقد اللبنانيّون والدول العربيّة المُعادية للجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي خسر معركة الولاية الثانية أمام جو بايدن، والذي لم يقبل خسارته حتّى الآن، أنّ طريقة الانتقام الوحيدة أمامه هي زيادة الأزمات والمشكلات الداخليّة والإقليميّة والدوليّة التي سيُواجهها الرئيس الجديد، واتخاذ مبادرات وإجراءات جديدة تجعله عاجزاً بعد مباشرته الحكم عن تنفيذ برنامجه الرئاسيّ القائم على توحيد الشعب الأميركي وتضميد جروح انقساماته، وعلى إعادة الروح إلى الاتفاق النووي مع إيران بطريقة تؤمِّن مصالح بلاده وتُزيل مخاوفها من مُتابعة هذه الدولة مشروعاتها العسكريّة والنوويّة الطموحة رغم العقوبات المفروضة عليها، كما على ترتيب العلاقات مع الحلفاء في العالم الذين ناوئهم ترامب وبهدلهم وخرج على الكثير من الاتفاقات الموقّعة معهم ولا سيّما التي الكثير منها يؤمِّن مصالح الشعوب مثل معاهدة المناخ.

وكتبت روزانا بومنصف: من خسائر الرئاسة الى ازمة نظام
واجه البطريرك الماروني بشارة الراعي بعيد عودته من الفاتيكان طلابا من الجامعة اليسوعية برفضه مقاربة المطالبة باستقالة رئيس الجمهورية معتبرا "ان الرئيس لا يعامل بهذا الاسلوب بل وفق الاصول الدستورية". الراعي رسم حاجزا مبكرا يحول دون تصاعد المطالبة بذلك فيما تتحدث صالونات سياسية عن صعوبة التعامل مع الرئاسة الاولى التي ، وباعتراف نواب من التكتل النيابي العوني نفسه لا من حيث يتحامل اي طرف اخر ، جيرت الكثير من الاداء المتحكم بالوضع الراهن بما فيه تأليف الحكومة للنائب جبران باسيل. وهو امر معروف ومتداول لدى كل الافرقاء السياسيين وحتى لدى سفراء دول اجنبية. وموقف البطريرك طبيعي ويعيد التذكير بموقف سلفه البطريرك الراحل مار نصرالله بطرس صفير الذي رفض كليا وفي لحظة مصيرية وخطيرة اسقاط اميل لحود على رغم ما كان يمثله من خط دفاع متقدم للنظام السوري ومصالحه في لبنان.

وكتب علي حمادة: المجتمع الدولي: إلى المجتمع المدني اللبناني دُر!
حتى البارحة مرت أربعة اشهر على الانفجار الكارثي في المرفأ، ولم يحصل تقدّم يُذكر في التحقيق، ولم يعرف اللبنانيون الى اين وصل القاضي المولج بالتحقيق، وهل استطاع ان يكوِّن فكرة واضحة عما حصل، او تمكَّن من تحديد المسؤوليات الإدارية، والأمنية والسياسية المتعلقة بالانفجار. كل ذلك وسط صمت يكاد يكون مطبِقاً من جانب الطاقم الحاكم الذي يبدو انه متفق حول مبدأ تحديد المسؤوليات الإدارية، وبعض المسؤوليات الأمنية المتدنية المستوى، وتحييد المسؤوليات السياسية التي يُفترض ان تشمل طاقماً سياسياً واسعاً، ومتعدد الانتماءات والمشارب والمستويات.

وكتب رضوان عقيل: بعبدا للحريري: طال انتظارك ... البلد لا يتحمّل
بات من المتوقع حدوث كل شيء في لبنان على مستوى الانهيارات السياسية والاقتصادية والمالية في ظل التدهور الحاصل في مختلف القطاعات والمؤسسات في القطاعين العام والخاص. وعلى رغم كل هذه التحديات يستمر اكثر السياسيين في العناد وعدم التراجع عن خياراتهم والشروط التي يرفعونها. واصبح البون شاسعا في نظرة كل من الرئيس ميشال عون والرئيس المكلف سعد الحريري حيال التأليف. ولم يعد الاول يخفي ملاحظاته الشديدة على اداء الثاني ومقاربته للتأليف. وابلغه عون في آخر جلسة جمعتهما بعدما تلقّى منه عيّنة من الاسماء المرشحة للتوزير من دون اكتمال توليفته، فردَّ عليه بأن هذه الطريقة لا تساعد في بناء الحكومة وتشكيلها "ولماذا تقدم الاسماء لي بالتقسيط".

وكتب موريس متى: كتاب الى "الفاريز" لحضّها على التراجع عن فسخ العقد وزني: قرار المجلس "معنوي" والمطلوب تشريعات لإنجاز التدقيق
عادت الخطوة - التوصية التي أقرها المجلس النيابي لإخضاع حسابات مصرف لبنان ومؤسسات الدولة وإداراتها وصناديقها للتدقيق الجنائي، إنطلاقا من الرسالة التي وججها رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ودعا فيها النواب الى التعاون من اجل إجراء التدقيق المحاسبي الجنائي، لتحرك هذا الملف بعدما تعطل مساره نتيجة اصطدامه بعراقيل قانونية وسياسية. فقد قررت شركة "ألفاريز اند مارسل" فسخ العقد مع الدولة اللبنانية في 20 تشرين الثاني الفائت بحجة عدم تمكنها من الحصول على المعلومات والبيانات المطلوبة من مصرف لبنان لإنجاز مهمتها وهي التدقيق الجنائي في حسابات "المركزي" الذي أكد مراراً انه سلَّم ما يمكن تسليمه من بيانات في انتظار آلية تسمح له بتسليم ما تبقّى من مستندات لعدم خرقه قانون النقد والتسليف وقانون السرية المصرفية.

وكتبت فرح نصور: بعد التأكيد أن "الودائع موجودة"... متى يستعيد المودعون أموالهم؟
لم يغب الحديث أو التفكير في الودائع المصرفية، التي حُجز عليها منذ عام عن بال الناس لحظة واحدة. ورغم وضع القيود على الحسابات المصرفية، والكلام الدائر عن تبخّر هذه الودائع، يؤكد حاكم مصرف لبنان أنّ ودائع اللبنانيين موجودة في المصارف. لذا، السؤال البسيط الذي يطرح نفسه هنا، متى يمكن للّبنانيين الحصول عليها؟ في السياق، وفي معرض إجابته عن السؤال-الاشكالية، يطرح الخبير الاقتصادي نسيب غبريل، قراءة عن الأسباب التي أوصلت المصارف إلى فرض قيود على حسابات المودعين.
وكتبت أيضاً: بالصور والفيديو- "بيروتنا" لا تنطفئ... مبادرة ميلادية يفتتحها إبراهيم معلوف لإعادة البهجة إلى المدينة المُهشّمة
بيروت لا تنطفئ ولا تخضع لأي ظلمة مهما اشتدّت. في شهر الرجاء والأمل، ومع ولادة المسيح، تُضيء العاصمة أنوارها مجدداً، كالنجمة التي اعتلت مغارة بيت لحم. عاد الصخب أخيراً، في ذكرى مرور أربعة أشهر على الانفجار، إذا افتتح المؤلف الموسيقي وعازف الساكسوفون العالمي ابرهيم معلوف، فاعليات مهرجان "بيروتتنا"، في أمسية ميلادية مميزة احتضنتها أسواق بيروت، أعادت للمدينة رونقها والبهجة التي اعتدناها. تقترب الأعياد ولا مَن يشعر بها هذا العام في ظل المصائب التي تحلّ على اللبناني "بالجملة". كان لا بدّ من أن يبادر أحدهم لبثّ البهجة في نفوس الناس، وجعلهم يشعرون بفرحة الأعياد ولو لدقائق أو لساعات فقط. "بيروتتنا"، هي مبادرة قامت بهذا الدور، وتوزّعت نشاطاتها على ثلاث نقاط في وسط بيروت لتعمّ الاحتفالات في المدينة.
 
(تصوير حسام شبارو).
 
وكتب أحمد محي الدين في قسم الرياضة: ملعب صيدا جاهز بانتظار الاتحاد... وحيدر دعا لتطوير "المدرب اللبناني"
إستئناف نشاط كرة القدم في لبنان يستأنف الثلثاء المقبل بانطلاق المرحلة السابعة من بطولة الدوري العام الـ61 لكرة القدم، بعد توقف قسري فرضته قرارات التعبئة العامة الحكومية في محاولة للحد من تفشي فيروس كورونا. التوقف دام شهر كامل، إذ سبق الإقفال العام فترة التوقف الدولة وخوض منتخب لبنان معسكراً إعداديا في الإمارات. ويلعب يوم الثلاثاء عند الساعة 14.15 شباب الغازية مع الصفاء على ملعب العهد، والأنصار مع السلام زغرتا على ملعب المرداشية، وطرابلس مع الإخاء الأهلي عاليه على ملعب طرابلس، والنجمة مع التضامن صور على ملعب صور البلدي، فيما يلعب عند الساعة 16.05 العهد مع شباب الساحل على ملعب جونية. ويلتقي الاربعاء البرج وشباب البرج عند الساعة 16.05 على ملعب جونية.

وكتبت فاطمة عبدالله: شاشة - نادين نجيم ومالك مكتبي: استراحة الحِمْل
الدمع المُتساقط من عينيّ نادين نجيم وهي تبوح بالوجع لمالك مكتبي، كان دمع المدينة وإنسانها والأرض اللبنانية المُعذّبة. تطلّ في اللقاء الأول بعد النجاة من نيترات آب وويلات ما حدث، ربما لترتاح مما تحمّلت إن أخرجت بعضه إلى العلن. يعاملها مكتبي بحرص، كنوع من مداراة إحساسها الثقيل باللحظة. كأنّهما في جلسة علاج، هو المُعالج الموجوع أيضاً من المأساة، وهي المكتوية بالنارين: نار الانفجار ونار الشماتة. أراد مكتبي الجرح أن يُشفى...
 


الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم