الأربعاء - 30 تشرين الثاني 2022
بيروت 20 °

إعلان

من دائرة تنفيذ بيروت تحية إلى القاضية عيتاني لصون حقوق ضحايا انفجار المرفأ وبعث الحياة من دمار

المصدر: "النهار"
كلوديت سركيس
كلوديت سركيس
Bookmark
مرفأ بيروت (نبيل إسماعيل).
مرفأ بيروت (نبيل إسماعيل).
A+ A-
في دائرة التنفيذ في بيروت عملٌ جبار مواظب ودؤوب وغير سهل قامت وتقوم به القاضية نجاح عيتاني بجدارة حمايةً لحقوق ضحايا انفجار مرفأ بيروت، فيما كان ولا يزال طريق التحقيق بملف المرفأ مسدودا ومعطلا منذ كانون الاول الماضي بعد "القطوع"، على تعبير مراقبين، الذي مرّ به هذا الملف وانتهى بطيّ محاولة تعيين محقق عدلي رديف، في وقت ان التشكيلات الجزئية وُضعت في الثلاجة تنتظر انتخاب رئيس جديد للجمهورية خلفا للرئيس السابق ميشال عون وتشكيل حكومة جديدة بعد طول أخذ ورد في متاهة اللعب على استقطاع الوقت. وفي المقلب المدني في جانب يتعلق بملف المرفأ، برزت القاضية عيتاني في رحاب هذه الدائرة حيث حولت مكتبها الى غرفة عمليات متابعةً تنفيذ قرار الحجز الإحتياطي الذي أصدرته بناء على طلب مدّعيتين من ذوي الضحايا في ملف المرفأ كسائر القرارات التي تصدرها وتسهر على تطبيقها إنفاذا للقانون وحرصا على العدالة في الشق المدني من هذه القضية في ظل الوقت الضائع هدرا والحائل دون مضيّ التحقيق الجزائي في سبيله. الحجز الإحتياطي الذي ألقته عيتاني على المبالغ المتوجبة والتي ستتوجب لإدارة واستثمار مرفأ بيروت بذمّة الغير من شركات شحن ووكلاء بحريين ومورّدين وغيرهم ضمانة لاستيفاء أهالي ضحايا الإنفجار التعويضات المترتبة لهم من جراء هذه الجريمة تحت يد الأشخاص الثالثين. وقد نفذته...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم