الأحد - 17 كانون الثاني 2021
بيروت 15 °

إعلان

الإحتياط: للإستثمار بدل الإستهلاك!

المصدر: النهار
Bookmark
الإحتياط: للإستثمار بدل الإستهلاك!
الإحتياط: للإستثمار بدل الإستهلاك!
A+ A-
النائب آلان عون كجسد يتحلّل تدريجاً، يستمرّ لبنان في الغرق من دون القدرة على وقف هذا الانحدار إلى الجحيم. فبعد التخلّف المالي في آذار، وفشل التفاوض مع صندوق النقد الدولي، والشلل الاقتصادي بسبب جائحة كورونا، والإنفجار شبه النووي في بيروت، يطلّ علينا شبح وقف الدعم في خضمّ عجز سياسي عن أي مبادرة ورؤية للخروج من المأزق. لا بل أسوأ من ذلك، يغلب توجّه عام لاستمرار سياسة الدعم من دون أي تغيير مما يدلّ على "سكيزوفرينيا" حقيقية تتحكّم بالسلطة التي تطالب مصرف لبنان باستكمال سياسة استنزاف العملة الصعبة فيما تلومه عليها كسبب رئيسي للإنهيار المالي الحالي. فهل يمكن هذه السياسة التي ساهمت في قسم كبير من الفجوة المالية في مصرف لبنان أن تحقّق أي شيء غير اهدار الوقت حتى استنفاد آخر دولار منه؟ وما العمل عند حصول ذلك في زمن ليس ببعيد؟  المطلوب اليوم هو نقلة نوعية في مقاربة موضوع الدعم واستعمال الإحتياط والخروج من منطق تشجيع الإستهلاك نحو منطق تشجيع الإستثمار. فالإستهلاك نتيجته مزيد من الاستيراد والعجز في الميزان التجاري وميزان المدفوعات، بينما...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم