الجمعة - 04 كانون الأول 2020
بيروت 17 °

إعلان

ميراث وتشكيك نسب وهجر... مواقف محرجة للنجوم المصريين بسبب أزمات أسرية

المصدر: "النهار"
محمد أبو زهرة
مجدي عبدالغني.
مجدي عبدالغني.
A+ A-
واجه بعض النجوم والمشاهير في مصر أزمات عنيفة خلال الفترة الماضية، بسبب دخولهم في خلافات أسرية مع أقاربهم لأسباب مختلفة بعضها وصل إلى ساحات المحاكم.

آخر هؤلاء كان مجدي عبدالغني، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق، ونجم الأهلي المصري سابقاً، بعدما قضت محكمة جنح الدقي بحبسه 6 سنوات وتغريمه 300 ألف جنيه في 3 قضايا امتناع عن تسليم الميرات لأقاربه، إذ قضت المحكمة في كل قضية بالحبس سنتين، وغرامة مالية 100 ألف جنيه، حيث أقامت عائلته دعوى قضائية مباشرة ضده لامتناعه عن تسليم حصة الميراث الخاصة بهم وحرمانهم منها.

الفنانة المصرية بوسي دخلت في أزمة عنيفة مع والدها محمد شعبان، بعدما اتهمها الأخير بهجره وأنه لم يرها منذ أربع سنوات، بسبب دخولها في مشاكل مع طليقها فطين سعيد، على الرغم من احتياجه لها ودخوله في أزمات صحية متعددة، وأنها تنشغل عنه ولم ترسل له أموالاً تساعده في معيشته.
 
الفنانة ياسمين عبد العزيز دخلت في صراع مع شقيقها بسبب دخولها في علاقة حب مع الفنان أحمد العوضي بعد أن شاركتها في مسلسل "لآخر نفس"، انتهت بزواجهما، حيث هاجمها شقيقها الفنان وائل عبد العزيز عبر حسابه بـ"فايسبوك" بسبب علاقتها بالعوضي.

أزمة الفنان مصطفى قمر كانت أكبر، بعدما ادعت شقيقته أنه ليس شقيقها من الأم وينسب لأم غير والدتهما، كما اتهمته بتهربه من أداء الخدمة العسكرية، مؤكدة أنها عثرت على قيد عائلي لمصطفى قمر، مدون به اسم غير اسم والدتها، فضلا عن اعتراف والدها لها بأنه ابنه ولكن من أم ثانية، ليرد قمر بنشر صورة له مع والدته ظهر فيه الشبه الكبير بينهما، وتبين أن سبب هذا الخلاف هو رغبة شقيقته في استرداد الميراث الذي حصل عليه قمر من والدته.

الفنان محمد سعد عانى أزمة عنيفة مع أشقائه، وصلت إلى تقديمه بلاغاً ضدهم يتهمهم فيه بالسب والقذف وتلقيه رسائل عبر هاتفه الخاص منهم يسبونه من خلالها، وتبين أن هناك خلافات عائلية بينهم.

أزمة الفنانة أنغام، مع أسرتها من أبرز خلافات الفنانين العائلية، حيث انفصلت فنياً عن والدها الملحن محمد علي سليمان، وهو الأمر الذي أثار غضبه، فضلاً عن رفضه زواجها من مهندس الصوت مجدي عارف، إلا أنها ضربت برأيه عرض الحائط وتزوجت من عارف، ولم تتعاون مع والدها سنوات عدّة، ولكن تم الصلح بينهما بعد علمها أنه في حالة صحية سيئة فتوجهت لزيارته.

الفنانة أنغام عانت أيضاً خلافاً مع شقيقتها الراحلة غنوة، خاصة بعدما رفضت دخول شقيقتها الراحلة عالم الفن بداعي عدم امتلاكها الموهبة الفنية ولكن أصرت شقيقتها على أن تدخل الوسط الفني بأعمال درامية، ولم يمهلها القدر وصعدت روحها إلى بارئها، وأعلنت أنغام، بعد رحيلها أنها ستتولى تربية ابنها.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم