الثلاثاء - 26 كانون الثاني 2021
بيروت 12 °

إعلان

صورة غيرت مجرى حياتها... قصة "سيدة المطر" التي استقبلتها ياسمين صبري بمنزلها

المصدر: "النهار"
شيماء مصطفى
الحاجة نعمات وياسمين صبري.
الحاجة نعمات وياسمين صبري.
A+ A-
صورة كانت بألف كلمة، استطاعت أن تجسد معاناة سيدة مصرية عجوز، تسعى لكسب قوت يومها من خلال بيع أكياس حبوب "الترمس"، وعلى الرغم من سقوط الأمطار عليها وبرودة الطقس، إلا أن هناك ما يجبرها على عدم العودة إلى منزلها قبل تحقيق الهدف الذي خرجت من أجله، وهو بيع أكياس "الترمس" التي كانت بحوزتها.

البداية كانت خلال الأسبوع الماضي، حيث شهدت مصر تقلّبات جوية، أدت إلى سقوط الأمطار، واستطاع أحد المصوريين الصحافيين، التقاط صورة تعبر عن حالة الطقس في الشارع المصري، فكانت سيدة عجوز بسيطة تجلس على أحد الأرصفة لبيع أكياس الترمس، وترتجف من برودة الطقس، لكن حاجتها المادية منعتها من التوجه إلى منزلها، وأصرت على مواصلة يومها العملي، وعلى الفور تم نشر الصورة بشكل مكثف عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، فكانت أبرز اللقطات المميزة في هذا اليوم.
 
 
ولحسن حظ هذه السيدة، صادف اليوم الذي التقطت صورتها، أن تقوم الممثلة ياسمين صبري، زوجة رجل الأعمال والملياردير أحمد أبو هشيمة، بنشر صورة لها داخل طائرة زوجها الخاصة، وبحوزتها حقيبتها التي تبين أنها تحتوي على ما يزيد عن الـ 300 ألف جنيه مصري، وهو الأمر الذي استفز ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي، لوجود حالات تحت خط الفقر مثل هذه السيدة التي لقِّبت على السوشيل ميديا بـ"سيدة المطر" في حين هناك فنانة شابة تتباهى بطائرتها الخاصة.




ياسمين صبري، لم تتجاهل هذا الأمر، وقررت استغلال هذه المقارنة لصالحها، وعلى الفور أعلنت عبر حساباتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي أنها قامت بالاتصال بهذه السيدة، وتكفلت بمصاريفها الشخصية من خلال تخصيص راتب شهري لها، ووعدتها بمقابلتها عقب عودتها من السفر مباشرة.

وهذا ما أكدته السيدة العجوز، خلال لقاء تلفزيوني معها، كشفت خلاله تفاصيل المكالمة الهاتفية التي تمت بينها وبين ياسمين صبري، فأوضحت أنها تكفلت بمصاريف علاجها وتخصيص راتب شهري لها، وأرسلت لها فعلياً راتب عام كامل.

هناك من شكك بمصداقية ياسمين صبري، وأنها لم تقم بالتواصل مع سيدة المطر، ولكن خيبت الفنانة الشابة ظنونهم، ونشرت عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" صوراً من الزيارة التي تمت داخل منزلها، مؤكدة أنهما تطرقا خلال الحديث إلى عدة مشكلات تعيشها هذه السيدة العجوز.
 


هذه اللفتة الإنسانية التي قامت بها ياسمين صبري، لاقت رواجاً كبيراً عبر السوشيل ميديا، وانتشرت صور الزيارة، بشكل مكثف بين "فايسبوك" و"تويتر" و"إنستغرام"، وتصدر اسم صبري، ترندات هذه المواقع ومحرك البحث العالمي غوغل، فكانت أبرز التعليقات والأكثر انتشاراً أن "حبيبات المطر نزلت من السماء لتحمل الخير لهذه السيدة التي تسعى لكسب قوت يومها رغم كِبر سنها".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم