الخميس - 06 أيار 2021
بيروت 23 °

إعلان

سعد رمضان لـ"النهار": أقدّم أغنية عن بيروت في مهرجان الموسيقى العربية

المصدر: "النهار"
شيماء مصطفى
سعد رمضان.
سعد رمضان.
A+ A-
يُشارك الفنان اللبناني سعد رمضان هذا العام بحفل في الدورة التاسعة والعشرين من مهرجان الموسيقى العربية، الذي انطلقت فعالياته في الأول من شهر تشرين الثاني الحالي، وحددت إدارة المهرجان يوم الإثنين المُقبل التاسع من تشرين الثاني، موعداً لحفله.

تواصلت "النهار" مع سعد رمضان، لمعرفة الجديد الذي سيقدمه لجمهوره بمهرجان الموسيقى هذا العام، فأوضح أنه للمرة الأولى سيقدّم أغنية عن بيروت، تم تسجيلها خلال انفجار مرفأ بيروت، فضلاً عن حرصه على تقديم أغنيات جديدة تختلف عن التي غنّاها في الدورات السابقة.

وأكد رمضان أكد أنه لم يخش جائحة فيروس كورونا، ولم يتردد في قبول دعوة مهرجان هذا العام، لأنه يعتز بالوقوف على خشبة مسرح دار الأوبرا المصرية التي وقف عليها كبار مطربي الوطن العربي، كما أنه متشوق لإحياء حفل بعد فترة توقف طويلة بسبب أزمة كورونا.

وعن إمكانية رؤيته في عمل سينمائي أو درامي خلال الفترة المُقبلة، أكد أنه حتى الآن لا توجد خطط قريبة، ولكن مؤكد أنه في يوم ما سيخوض هذه التجربة.

وعند سؤاله عن الطقوس التي يحرص سعد، على اتباعها عند وصوله إلى مصر قال إنه لا بدّ في أول ليلة أن يقضي سهرته بأحد المطاعم على النيل ويتناول الحمام المحشي فهو الأكلة المفضل لديه.
 
وفي سياق متصل، أعلنت وزيرة الثقافة في مصر، الدكتورة إيناس عبدالدايم، تفاصيل الدورة التاسعة والعشرين لمهرجان الموسيقى العربية، خلال بيان صحافي، أكدت فيه أن فعاليات المهرجان ستنطلق في الأول من تشرين الثاني، وتستمر حتى العاشر منه، وتقدم دار الأوبرا هذا العام نحو 28 حفلاً غنائياً يقدمها 93 فناناً من خمس دول عربية هي لبنان، مصر، الأدرن، العراق، وتونس، أبرزهم الفنان عاصي الحلاني، الفنان سعد رمضان، والفنان التونسي صابر الرباعي الذي سيحيي حفل الختام، هاني شاكر، وآخرون، كما أكدت عبدالدايم الالتزام التام بتطبيق جميع الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وتوفير أدوات التعقيم والمواد المطهّرة، فضلاً عن افتتاح مسارح مفتوحة لتجنب الزحام وتخفيف الضغط على مسارح الأوبرا المغلقة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم