الأحد - 17 كانون الثاني 2021
بيروت 14 °

إعلان

بعد تنمّرها عليه... مي العيدان تعتذر من أحمد بدير: "أخشى الموت"!

المصدر: النهار
مي العيدان وأحمد بدير.
مي العيدان وأحمد بدير.
A+ A-
اعتذرت الإعلامية الكويتية مي العيدان، رسمياً، للفنان المصري القدير أحمد بدير، بعد تنمّرها عليه ووصفها له بـ"الأقرع".

وقالت العيدان خلال فيديو بثته في "يوتيوب" إنها لم تتقدم بالاعتذار رغبة منها في تنازل أحمد بدير عن الدعوى القضائية التي أقامها ضدها، لكنها تخشى الموت في ظل انتشار الأوبئة التي يشهدها العالم وتحديداً فيروس كورونا، فلا ترغب في أن ترحل وهناك أشخاص أساءت إليهم أو آذتهم لفظياً.
 
كانت العيدان، قد أثارت غضب بدير، واضطرته للجوء إلى القضاء، بعدما نشرت خلال الأيام الماضية، صوراً لمشاهير تجمعهم بأبنائهم، عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام" وتعقد مقارنة بينهم ولكن بأسلوب ساخر ولاذع، ومن بين هؤلاء الفنانين أحمد بدير، فنشرت صورة له تجمعه بابنته، وأكدت في تعليقها على الصورة أن ابنته أجمل منه، ووصفته بـ"الأقرع".

وأثار هذا التشبيه عدداً كبيراً من متابعيها، وطالبوها بعدم السخرية والتنمّر على الفنانين، وخاصةً أن بدير يعد واحداً من أشهر الفنانين في الوطن العربي.

ولم تتجاهل سارة، ابنة الفنان أحمد بدير، هذا المنشور، وأكدت عبر حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" أنها فوجئت بتداول هذا المنشور عبر السوشيل ميديا، مطالبة العيدان باحترام اسم والدها وتاريخه، وأكدت أنها لن تتنازل عن حق والدها، بعد السخرية منه والتنمّر عليه.

وأعلن السبت الماضي محامي الفنان أحمد بدير أنه بدأ في اتخاذ الإجراءات القانونية لمقاضاة مي العيدان، لإهانته عبر حسابها بموقع "إنستغرام" والتنمّر عليه.

وعقب نشر هذا البيان بدقائق، نشرت العيدان، عبر "إنستغرام" صورة تتضمن رد ابنة أحمد بدير، وبررت موقفها بأنها لم تتنمّر أو تسخر منه، وأنها وصفته فقط بـ"الأقرع"، وأوضحت أن بدير ظهر في العديد من الأعمال السينمائية والدرامية وهو يسخر من كونه "أصلع"، مستنكرة الهجوم الذي تعرضت له خلال الأيام الماضية، واستعانت بمشهد من مسرحية بدير الشهيرة "ريا وسكينة" والذي سخرت خلاله الفنانة سهير البابلي، منه بسبب أنه "أصلع".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم