الخميس - 15 نيسان 2021
بيروت 19 °

إعلان

التغيّر المناخي وتأثير عمالقة التكنولوجية قد يجمع الاتحاد الأوروبي وبايدن

المصدر: التّهار"
رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين
رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين
A+ A-
يسعى الاتحاد الأوروبي إلى توحيد الجهود مع الولايات المتحدة الأميركية في وقف التغيّر المناخي الناتج من الاحتباس الحراري وإلى وضع أُطر عمل جديدة للسوق الرقمي تحد من قوة الشركات التكنولوجية الكبرى بحسب "رويترز".
 
وتقول رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، "أنا متأكدة من أن الالتزام المشترك بين الطرفين للوصول إلى تقليص صافي الإنبعاثات إلى 0 بحلول عام 2050 سيجعل المناخ الثابت معيارًا عالميًا جديدًا".
 
وأضافت في خطابها خلال مؤتمر ميونيخ الافتراضي للأمن: "معًا، يمكننا إنشاء قواعد للاقتصاد الرقمي صالحة في جميع أنحاء العالم، مجموعة من القواعد القائمة على قيمنا وحقوق الإنسان والتعددية والإدماج وحماية الخصوصية".
 
وعلى رغم عدم وجود إتفاق مبرم بعد، إلّا أنّ التوافق بين خطط الإتحاد وخطة االرئيس الأميركي جو بايدن يجعلهما أول المتحركين حيال هذه الازمة بحيث تقول فون دير لاين "الولايات المتحدة هي شريكنا الطبيعي للقيادة العالمية بشأن تغير المناخ" في حين تسعى الهند للوصول إلى الهدف في عام 2060.
 
ووصفت المتحدثة بإسم الاتحاد الأوروبي أعمال الكابيتول في الولايات المتحدة الأميركية أنّها نقطة تحوّل في النقاش حول تأثير وسائل التواصل الإجتماعي على الديموقراطية قائلةً: "بطبيعة الحال، فإن فرض قيود ديموقراطية على القوة الخارجة عن السيطرة لشركات التكنولوجيا الكبرى وحدها لن يوقف العنف السياسي، لكنّها خطوة مهمة جداً".
 
وأضافت في ختام حديثها أنّ ما حدث بين فايسبوك والحكومة الأوسترالية دليل آخر على أهمية وجود توجه دولي للتعامل مع عمالقة التكنولوجيا.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم