الثلاثاء - 22 حزيران 2021
بيروت 26 °

إعلان

"الإنزيم الفائق"... ابتكار جديد يحلّل الزجاجات البلاستيكية بسرعة عالية

المصدر: "سي أن أن"
ابتكار "إنزيم فائق" جديد يأكل الزجاجات البلاستيكية.
ابتكار "إنزيم فائق" جديد يأكل الزجاجات البلاستيكية.
A+ A-

قام فريق من الباحثين بإعادة هندسة إنزيم آكل البلاستيك المسمى "PETase"، وذلك من خلال دمجه مع إنزيم ثانٍ لتسريع العملية، وفقًا لبيان صحفي صادر عن جامعة بورتسموث في بريطانيا.

وللإنزيم الفائق تداعيات كبيرة تكمن في إعادة تدوير مادة البولي إيثيلين تيريفثاليت "PET"، وهي شائعة الاستخدام في الزجاجات البلاستيكية لتعبئة المشروبات، والسجاد، والملابس ذات الاستخدام الواحد.

ووفقاً لموقع "سي أن أن"، تستغرق مادة البولي إيثيلين تيريفثاليت "PET" مئات السنين لكي تتحلل في الطبيعة ويمكن لإنزيم "PETase" تفكيكها إلى كتل بنائية في غضون أيام قليلة.

وأشار جون ماكجيهان، المؤلف المشارك الرئيسي ومدير مركز ابتكار الإنزيمات في جامعة بورتسموث، إن هذا التطور الأخير يمثل خطوة كبيرة نحو استخدام الإنزيمات لإعادة تدوير البلاستيك وتقليل التلوث البلاستيكي.

وأشار ماكجيهان إلى أنهم فوجئوا بنجاح التجربة على هذا النحو، مؤكداً أن العملية "لا تزال بطيئة جداً"، بحيث لا يمكن استخدامها تجارياً بعد.

ويعد التلوث البلاستيكي من أكثر القضايا البيئية إلحاحاً. فتوقع أحدث تقرير صادر عن مؤسسة بىو شارىتابل ترست "Pew Charitable Trusts" أن حجم البلاستيك الذي يدخل المحيط يمكن أن يتضاعف ثلاث مرّات تقريباً إلى 29 مليون طن متري سنوياً بحلول عام 2040، أي ما يعادل 50 كيلوغراماً لكل متر من ساحل الكوكب.


الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم