الأحد - 29 أيار 2022
بيروت 25 °

إعلان

دبي... أولى جولات كأس العالم 2022 بحضور كاكا وكاسياس

المصدر: "أ ف ب"
كاكا وكاسياس مع الكأس
كاكا وكاسياس مع الكأس
A+ A-
بدأت النسخة الأصلية من كأس العالم لكرة القدم جولتها الترويجية الخارجية من دبي، وذلك قبل نحو 6 أشهر من انطلاق منافسات مونديال 2022 في قطر في 21 تشرين الثاني.
 
وحضر الفعاليات في "كوكاكولا أرينا" في دبي بطلا العالم السابقين الحارس الإسباني إيكر كاسياس وصانع اللعب البرازيلي ريكاردو كاكا.
 
وقال كاكا، المتوج باللقب عام 2002: "كان عمري 20 سنة عندما شاركت لأول مرة كلاعب في بطولة كأس العالم، ورغم سنّي لا تزال الذكريات الجميلة تخالجني وكأنها حدثت بالأمس، لقد كانت مشاركتي فيها حلما تحقق".
 
في حين قال كاسياس: "أبرز ما حدث في مسيرتي هو رفع هذه الكأس سنة 2010 عندما كنت قائداً لمنتخب إسبانيا، وسيرفعها أحد غيري في قطر نهاية هذه السنة ليشعر بما شعرت به قبل سنوات".
 
بدوره، قال محمد الظاهري الأمين العام للاتحاد الإماراتي لكرة القدم: "اختيار الإمارات لتكون المحطة الخارجية الأولى في جولة كأس العالم شرف كبير لنا بحضور العديد من النجوم العالميين والمحليين، وأتمنى ان يتأهل منتخبنا الى النهائيات في قطر لتكتمل فرحتنا".
 
وتخوض الإمارات مباراة الملحق الآسيوي المؤهل إلى النهائيات أمام أوستراليا في 7 حزيران في الدوحة، على ان يلعب الفائز مع بيرو خامس تصفيات أميركا الجنوبية في ملحق عالمي في 13 منه.
 
وكانت فعاليات جولة كأس العالم انطلقت من الدوحة في 5 أيار، وذكر الاتحاد الدولي الخميس: "ستحط الكأس الأصلية للبطولة العالمية التي تنظمها كوكاكولا Coca-Cola الرحال في 51 دولة". وستكون رحلة هذه السنة الأولى من نوعها التي تزور فيها الكأس بلدان المنتخبات الـ32 المتأهلة.
 
وقبل أقل من 200 يوم من انطلاق صافرة مباراة افتتاح كأس العالم 2022، تُعدّ فعالية جولة الكأس احتفالية خاصة بالنسخة الأصلية، وتسبق جولة كأس العالم الثانية التي ستختتم في الدوحة قبل انطلاق صافرة مباراة الافتتاح باستاد البيت في 21 تشرين الثاني.
 
وتقام منافسات كأس العالم 2022 في 8 استادات في الفترة من 21 تشرين الثاني حتى 18 كانون الأول.
 
وتُمنح الكأس للفائزين في البطولة المقامة مرة كل أربع سنوات وتبقى ملكا للاتحاد الدولي (فيفا)، وهي مصنوعة من الذهب الخالص ويبلغ وزنها 6.142 كغم، ومنقوش على سطحها صورة لشخصين يحملان الكرة الأرضية عاليًا، ويرجع تصميمها الحالي إلى سنة 1974.
 
وبحسب الاتحاد الدولي "باعتبارها واحدة من أكثر الرموز الرياضية شهرة في العالم وأيقونة لا تقدر بثمن، فإنه لا يمكن لغير أشخاص مختارين أن يلمسوها أو يحملوها، بما فيهم الفائزون السابقون بها ورؤساء الدول، وبما أن اللوائح تنص على بقاء الكأس الأصلية في حيازة فيفا ولا يمكن الفوز بها، فإن الفريق الفائز ببطولة كأس العالم يحتفظ بالكأس الأصلية موقتًا ويحصل بشكل دائم على كأس طبعة البطولة، والمسماة بكأس الفائز بكأس العالم (ليست ذهبية وإنما مطلية بالذهب، ويُنقش على سطحها سنة الفوز بها واسم البلد المضيف واسم الفائز بها)".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم