الإثنين - 14 حزيران 2021
بيروت 26 °

إعلان

أيها اللبنانيون إلزموا بيوتكم!

المصدر: "النهار"
شربل أبي منصور
المأساة اللبنانية.
المأساة اللبنانية.
A+ A-
أيها اللبنانيون، إلزموا بيوتكم، فعلامَ ستنتفضون؟
على واقعكم المرير، على انقطاع الكهرباء، على غلاء المعيشة، على الموت أمام أبواب المستشفيات، على تسوّل البنزين والمواد الغذائية ولقمة عيشكم وأدويتكم وأموالكم.
 
أيها اللبنانيون، إلزموا بيوتكم، فعلامَ ستنتفضون؟
 
على طبقة سياسية فاسدة، ماكرة، مرتهنة، متواطئة، منافقة، غبية، مهترئة، معدومة الإحساس والضمير.
على حُكّامٍ تارةً يريدون ويشاؤون وتارةً أخرى يتملّصون ويعجزون. مرّةً يلتقون ويتصافحون ويُقرّرون ومرةً أخرى يتناكفون ويتخاصمون ويتملّصون.
على مسؤولين لا مسؤولين لا فاعلين لا مبالين لا إنسانيين.
 
أيها اللبنانيون، إلزموا بيوتكم، فعلامَ ستنتفضون؟
 
على انقسامكم طوائف وعشائر وجماعات، على ارتهانكم للخارج، على ارتضائكم المحسوبيات والرُّشى والاستزلام والتحزّب، على تنكّركم للحقيقة والحقّ والوطن، على استبدالكم لبنان – القضية بقضايا الآخرين.
 
إلزموا بيوتكم، أيها اللبنانيون، فعلامَ ستنتفضون؟
 
على نشر غسيلكم الوسخ في وسائل التواصل الاجتماعي، وثرثاراتكم، وأحقادكم، وبلادتكم، وريائكم، وعماء أبصاركم، وعصبيّاتكم، ونرجسيتكم.
على حفلة التكاذب، على العهر، على العدل المذبوح، على تاريخ مختلَفٍ عليه تعيشون فيه من دون ان تكتبوه، على دين تتاجرون به أكثر مما تأخذون به، على تحجيم لبنان وتقزيمه.
 
الزموا، بيوتكم هذه،  من العار، من الخذلان، من نظرات أطفالكم، من أنفسكم، من قهقهات حكام يهزأون بكم كل يومٍ يبقون فيه على كراسيهم وفي مناصبهم.
 
الزموا هذه البيوت؛ الزموها بجدرانها وأثاثها ومقتنياتها، وانفثوا دخان سجائركم ونراجيلكم على خيباتكم وأحلامكم وآمالكم ومستقبلكم، واحترقوا معاً حتى الانطفاء.
 
الزموا بيوتكم ولا تتنتظروا الفرج، أو تستعجلوا العجيبة، أو تعقدوا الآمال، ما دمتم تُبدّلون في الفروع وليس في الأصل، وتعيدون استنساخ الطبقة عينها.
 
الزموها، ولتتفكّروا بما اقترفتم عندما ارتضيتم طبقة حاكمة كهذه، ولْتيأسوا لما أوصلتم أحوالكم إليه، ولتندموا ندماً يغسل بالدمع أدران قلوبكم، ولتحزنوا حزناً يشيح الغشاوة ويعيد الصفاء والحب.
 
أما الحلّ، إن كان ثمة من حل، فأقول:
انتفضوا وانفضوا صدأ يأس طبقة حاكمة أحلّته بكم، وانزلوا إلى الساحات، زلزلوا الأرض تحت أقدامهم واهدموا الهيكل، وليبقوا في جهنّمِهم ولنصعد بنا إلى لبنان ونرتقي به ومعه.
 

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم