الثلاثاء - 19 كانون الثاني 2021
بيروت 13 °

إعلان

متفوّقاً على بيل غيتس... إيلون ماسك ثاني أغنى رجل في العالم

المصدر: "بلومبيرغ"
إيلون ماسك
إيلون ماسك
A+ A-
بعد صعودٍ مذهلٍ في ثروته، احتل مؤسس شركة السيارات الكهربائية "تسلا" إيلون ماسك المركز الثاني كأغنى رجل في العالم متخطياً مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس. 
 
وارتفعت ثروة رجل الأعمال البالغ من العمر 49 عاماً، بقيمة 7.2 مليارات دولار لتصل إلى 127.9 مليار دولار، بفضل ارتفاع آخر في سعر سهم "تسلا". وأضاف ماسك مبلغ 100.3 مليار دولار إلى صافي ثروته هذا العام، وهي أكبر زيادة شهدتها ثروة أي شخص في العالم كما أنها الأكبر في مؤشر "بلومبرغ" للمليارديرات، وهو تصنيف لأغنى 500 شخص في العالم. 
 
ووفقاً لما ورد في وكالة "بلومبرغ"، كان ماسك يحتل المرتبة الـ35 في تصنيفها في شهر كانون الثاني. 
 
وتأتي هذه الزيادة الهائلة في ثروة الملياردير بسبب شركته الكهربائية التي تقترب قيمتها السوقية من 500 مليار دولار، ونحو ثلاثة أرباع ثروته تتكون من أسهم صانعة السيارات التي تقدر قيمتها بأكثر من أربعة أضعاف حصته في شركة الصواريخ الأميركية "سبيس أكس" التابعة له.
 
وكانت هذه المرة الأولى في تاريخ المؤشر التي يحتل فيها بيل غيتس مركز أقل من الثاني. ففي عام 2017، احتل المرتبة الأولى بثروةٍ تبلغ 127.7 مليار دولار لسنوات قبل أن يتفوق عليه مؤسس "أمازون"، جيف بيزوس، إلا أنه تبرع بأكثر من 27 مليار دولار إلى مؤسسته الخيرية منذ عام 2006.
 
وعلى الرغم من انتشار الوباء، كان العام الحالي مربحاً لأغنى أغنياء العالم. إذ اكتسب أعضاء مؤشر "بلومبيرغ" بشكل جماعي نسبة 23 في المئة، أي ما يساوي 1.3 تريليون دولار، منذ بداية العام. 
 
وفي الأسبوعيين الماضيين، كان ماسك يستعد ليصبح ثالث رجل في العالم متجاوزاً، مارك زوكربيرغ، بعد أن اختيرت شركتة للسيارات الكهربائية "تسلا" للانضمام إلى "ستاندرد أند بورز 500"، وهو مؤشر مؤشر سوق الأسهم الذي يقيس أداء 500 شركة كبيرة مدرجة في البورصة الأميركية. 
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم