السبت - 28 أيار 2022
بيروت 22 °

إعلان

نفاد الاحتياط وتدخلات مصرف لبنان بحسب المعايير الدولية

المصدر: "النهار"
Bookmark
تعبيرية (أ ف ب).
تعبيرية (أ ف ب).
A+ A-
الدكتور فادي خلف*حذرت جمعية مصارف لبنان مرّات عدّة من عدم جواز المساس بأموال المودعين عموما وبالتوظيفات الالزامية لدى مصرف لبنان خصوصا. وقد وثّقت تحذيراتها عبر كُتب عدة توجهت من خلالها الى حاكم مصرف لبنان، منها في 1 نيسان 2021، كذلك في بيانها الصحافي بتاريخ 8 تموز 2021، وكتابها أخيراً الى مصرف لبنان بتاريخ 4 نيسان 2022، والذي أعادت فيه التشديد على عدم جواز المساس بالاحتياط الذي يشكل جزءاً لا يتجزأ من أموال المودعين، ما يؤكده البيان الصحافي للجمعية المنشور في موقعها الإلكتروني. "تؤكد الجمعية مجدداً موقفها المعلن والمعروف بضرورة عدم المسّ تحت أية ظروف بالاحتياط الالزامي كونه يشكِّل جزءاً لا يتجزأ من ودائع الزبائن لدى المصارف كما سبق للجمعية ان أوضحته بكتابها لسعادة حاكم مصرف لبنان بتاريخ الأول من نيسان 2021. وتحمِّل الجمعية الدولة مسؤولية استنزاف ودائع المصارف لدى مصرف لبنان خلال السنوات الماضية ... وتحمِّل الجمعية كذلك مصرف لبنان مسؤولية المسّ بالاحتياط الإلزامي والخضوع للضغوط التي تمارسها عليه السلطات السياسية خلافاً لمنطق وروحية قانون النقد والتسليف ... كما تؤكد الجمعية أن تخفيض معدّل الاحتياط الإلزامي بالعملات يوجب على مصرف لبنان إعادة المبالغ المحررة للمودعين أصحاب الحق بها..."وفي السياق نفسه، أعلنت وكالة التصنيف الدولية "موديز" في تقريرها أخيراً، تعليقاً على تدخلات مصرف لبنان في سوق القطع: "إن القرار الأخير لمصرف لبنان ببيع الدولار الطازج على سعر منصة صيرفة، لن يحقق استقراراً طويل الأمد في سعر الصرف، ولن يغيِّر كثيراً في مستوى التضخم ... إن تدخل مصرف لبنان في السوق بإمكانه أن ينجح بتخفيض سعر الصرف موقتاً، ولكن في ظل الشح الكبير بالعملات الأجنبية لا يمكن لهذا الأمر أن يكون مستداماً".هل ستُسأل المصارف عن ضياع ما تبقّى من ودائع؟عند بدء الأزمة المالية كان احتياط مصرف لبنان (من أموال المودعين) يفوق 31 مليار دولار، وها هو اليوم يتدنى الى مستويات خطيرة. والنزف ما زال قائماً والفجوة المالية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم