الإثنين - 19 نيسان 2021
بيروت 27 °

إعلان

"وولمارت" تتبرّع بـ 14 مليار دولار لتعزيز المساواة العرقية

المصدر: "النهار"
شركة "وولمارت" لتجارة التجزئة.
شركة "وولمارت" لتجارة التجزئة.
A+ A-
في أعقاب مقتل جورج فلويد على يد ضابط أبيض أميركي والاحتجاجات الضخمة التي اشتعلت للمطالبة بالعدالة، تعهّدت شركة "وولمارت" لتجارة التجزئة بتعزيز التنوع في المناصب والمساهمة بمبلغ مئة مليون دولار على مدى خمس سنوات للمساعدة في مكافحة العنصرية المنهجية في جميع أنحاء العالم. 
 
وعليه، أعلنت الشركة العملاقة أنها ستوزّع مبلغ قدره 14.3 مليار دولار على 16 منظمة غير ربحية. ستُمنح هذه الإعانات إلى المجموعات التي تتصدى للامساواة العرقية بطرق مختلفة، مثل تثقيف المجتمعات متعددة الأعراق حول لقاح فيروس كورونا وتوفير الوصول إلى الإنترنت والتكنولوجيا للأطفال الذين يدرسون عن بعد. 
 
بعد مقتل فلويد، كانت "وولمارت" واحدة من الكثير من الشركات التي وعدت بتخصيص أموالها لمعالجة التفاوتات العرقية القائمة. وباعتبارها أكبر جهة توظيف وتاجر تجزئة في الولايات المتحدة، فإن الإجراءات التي تتخذها تحمل أهمية إضافية مقارنة بغيرها من الشركات.
 
وعند التعهّد الأولي للشركة العام الماضي، أكد دوغ ماكميولن – رئيس "وولمارت" التنفيذي – أن الجهود يجب ألا تقتصر على الإعانات المادية فحسب، بل على توظيف المواهب المتنوعة ودعمها على حد سواء. 
 
وحسبما ورد في موقع "سي أن بي سي" الأميركي، يشكّل الموظفون السود حوالى 21 في المئة من القوى العاملة الأميركية في "وولمارت" البالغة مليون ونصف المليون، وجزء كبير من هذه النسبة يعود إلى المناصب العليا في الشركة.
 
وإضافةً إلى ذلك، استعانت الشركة بجهود كريستي سيمز لقيادة مركز الشركة للمساواة العرقية، الذي سيركز على اللامساواة في أربعة مجالات رئيسية: التمويل والرعاية الصحية والتعليم والعدالة الجنائية. 
 
وأفادت سيمز أن "وولمارت" تنظر في كيفية مساهمة أعمالها التجارية في إحداث فرق في هذه المسألة أيضاً. على سبيل المثال، يمكن توسيع نطاق إمكانية الوصول إلى الرعاية الطبية بأسعار معقولة في المجتمعات المحتاجة من خلال إطلاق مواقع "Walmart Health". كما يمكنها دعم الشركات التي يملكها السود والاستعانة بهم كموردين للشركة. 
 
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم