الخميس - 27 كانون الثاني 2022
بيروت 11 °

إعلان

تحذير من عودة الطوابير إلى أمام المحطّات... واقتراح حل

المصدر: "النهار"
طابور أمام محطّة لبيع المحروقات (تعبيرية - النهار).
طابور أمام محطّة لبيع المحروقات (تعبيرية - النهار).
A+ A-
أشار عضو نقابة أصحاب المحطّات جورج البركس إلى أنّ "أصحاب المحطّات ليسوا أصحاب مكاتب صيرفة، وسياسة الزامهم شراء المحروقات بالدولار غير المستقرّ، وبيعهم لها (المحروقات) بالليرة، مع تحديد السعر لهم، ستعيد الأزمات والطوابير".
 
وأضاف في تغريدة عبر "تويتر": "وبكرا بس نوصل عالأزمة بتحملوهم عندها المسؤولية"، مذكّراً بالتنبيه من المشكلة منذ أشهر عديدة "لكن الآذان صمّاء"، مشدّداً على وجوب أنّ يكون "الشراء والبيع بالليرة فقط".
 
ويُذكر أن مصرف لبنان يؤمّن 85 بالمئة من قيمة استيراد المحروقات بالدولار يدفعها المستوردون وفق سعر منصّة صيرفة، في حين يؤمّن هؤلاء نسبة الـ15 بالمئة المتبقّية بالدولار نقداً، وفق سعر السوق السوداء.
 
ويتأثر سعر المحروقات بارتفاع وانخفاض سعر صرف الدولار، وفي هذا السياق، أصدرت المديرية العامة للنفط في وزارة الطاقة والمياه أسعاراً جديدة للمحروقات إثر انخفاض سعر صرف الدولار يوم أمس ووصوله إلى 28 ألف ليرة.
 
للاطّلاع على أسعار المحروقات: انخفاض إضافي بأسعار المحروقات
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم