الأربعاء - 23 حزيران 2021
بيروت 24 °

إعلان

من ارتفاع 50 متراً... متسلّقون يخاطرون بحياتهم من أجل أشجار عيد الميلاد

المصدر: النهار
تسلّق أشجار التنوب.
تسلّق أشجار التنوب.
A+ A-
في جبال القوقاز بجمهورية جورجيا، وظيفة تتطلب شجاعة ومهارات لتسلّق المرتفعات.
 
ففي التفاصيل، يعتمد القرويون على موسم حصاد بذور أشجار التنوب لكسب لقمة عيشهم من خلال تصديرها إلى أوروبا حيث ستتحوّل إلى أشجار عيد الميلاد.
 
ويتسلّق الرجال شجرة يبلغ طولها 50 متراً لجمع الأكواز مستخدمين حبال الأمان والمعدّات اللازمة بينما يعتمد البعض الآخر على مهاراتهم في التسلق، وفقاً لموقع الـ"بي بي سي".
 
ويروي بيرديا كوبلاشفيلي وهو محترف في تسلّق الأشجار لمدّة 30 عاماً، مسيرته المهنيّة، مشيراً إلى أنّه كان يتسلّق أشجار الكرز والتفاح في صغره بحثاً عن الفواكه اللذيذة.
 
 
وشرح كوبلاشفيلي الذي يعمل الآن مع الشركة الدنماركيّة "فاري تريز"، أن الأمر يتطلب الكثير من الوقت والصبر والجهد، مضيفاً أن العمل يعرّض حياة المتسلّقين للخطر.
 
فهو لا ينصح أي شخص بتسلق شجرة بدون المعدات المناسبة لأن الكثيرين معرّضون للسقوط، مشيراً إلى أن أحد أصدقائه المقرّبين فارق الحياة بعد أن انكسر الجزء الأعلى من الشجرة وسقط أرضاً.
 
وحصد فريق بيرديا ثمانية أطنان من البذور هذا العام. وتجدر الإشارة إلى أن متسلقي الأشجار يتقاضون 1.5 دولاراً مقابل كيلوغرام واحد من البذور، في حين يجني آخرون 40 سنتاً فقط.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم