الخميس - 22 تشرين الأول 2020
بيروت 29 °

إعلان

إكتشاف موقع ساحر في سلطنة عُمان للاستجمام... عين مياه قرية بات المختبئة بين التكوينات الصخرية

المصدر: (سي أن أن)
إكتشاف موقع ساحر في سلطنة عُمان للاستجمام...
إكتشاف موقع ساحر في سلطنة عُمان للاستجمام...
A+ A-
 
 
تزخر سلطنة عمان بطبيعتها بالعديد من المواقع ذات المناظر الخلابة من الكهوف والوديان، إلى الجبال التي تخبئ بين جنباتها "كنوزاً" تنتظر من يكتشفها، وفي قرية "بات" الجبلية، وجد مستكشف عماني ملاذاً في عين مياه مختبئة بين تكوينات صخرية، والتي تبدو أشبه بحمام سباحة من صنع الطبيعة.
وتقع قرية بات الجبلية في ولاية ‎لوى بمحافظة شمال الباطنة، وتعد أحد أجمل الوجهات السياحية ‎في لوى، بحسب الصفحة الرسمية لوزارة السياحة العُمانية على "فايسبوك".
 
وتتميز قرية بات باعتدال درجات الحرارة في أغلب أوقات السنة، ويوجد فيها الكثير من الأفلاج إضافة إلى مياه الوادي دائمة الجريان، وعيون المياه الكبريتية الساخنة التي تمتاز بمزيج من اللونين الأبيض والأزرق والذي يعكس زرقة السماء، بحسب الحساب الرسمي لموقع اكتشفوا عُمان على "انستغرام". ويوضح المغامر والمستكشف الُعماني، رياض الهنائي، لموقع CNN بالعربية، إن شغفه بالطبيعة يدفعه للتجول في سلطنة عُمان ومحاولة استكشاف مواقع جديدة لا يعرف الكثيرون عنها شيئاً. 
 
ويهدف الهنائي من خلال رحلاته الاستكشافية إلى الترويج لكنوز سلطنة عمان التي ما زالت مخبأة، مضيفاً أنها تعد بمثابة فرصة للابتعاد من ضجيج الحياة والاستمتاع بجمالية هذه المواقع وتوثيقها لعرضها عبر حساباته الشخصية في منصات التواصل الاجتماعي، وفقاً لما ذكره.ويصف الهنائي زيارته لموقع عين المياه بقرية بات قائلاً: "كان في قمة الجمال والروعة والهدوء"، مشيراً إلى لون المياه اللافت للإنتباه والمريح للنظر. 
أما عن طريقة الوصول إلى موقع هذه العين، فيشير الهنائي إلى أنه يمكن الوصول إليه عن الطريق سيارة الدفع الرباعي، من دون الحاجة إلى المشي، وبذلك يعد المواقع مناسباً لزيارة العائلات. 
 
وبحسب الرحالة العماني، تتميز مياه العين بدفئها ولونها التركوازي الجميل، كما أنها تحتوي على كمية بسيطة من الكبريت، حيث لا صوت إلا صوت الطبيعة، مثل خرير المياه  وزقزقة العصافير. 
 
ويشير الهنائي إلى أنه من الممكن النزول إلى المياه للسباحة والمشي عبر مسار المياه للاستمتاع بمناظر المجرى المائي.  ويتوسط المجرىالمائي تركوازي اللون الجبال والمزارع، ما يعطي "جمالية رائعة تفوق الخيال"، على حد تعبير الهنائي. ويرى أن التجربة الأكثر إثارة في هذا الموقع تتمثل في المشي على التربه الكبريتية، والتسلق في بعض المواقع، والجلوس تحت الشلالات المائية، والاستجمام مستلقياً فوق سطح المياه.