الأربعاء - 26 كانون الثاني 2022
بيروت 11 °

إعلان

هربت بذريعة الجامعة... "عروس داعش" تفشل في العودة إلى الولايات المتحدة

المصدر: "النهار"
الأميركية هدى مثنى التي انضمت غلى تنظيم داعش (أ ف ب).
الأميركية هدى مثنى التي انضمت غلى تنظيم داعش (أ ف ب).
A+ A-
فشلت "عروس داعش"، هدى مثنى، باستعادة الجنسية الأميركية التي فقدتها إثر انضمامها لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وفي التفاصيل، تخوض مثنى معركةً قانونية لاستعادة جسنيتها، لكن المحكمة العليا الأميركية رفضت النظر في طلبها للحصول على إذن لدخول الولايات المتحدة مرة أخرى، كما رفضت الاستماع إلى استئناف قدّمته عائلتها، وقالت فيه إنها حُرمت بشكل غير قانوني من عودتها إلى البلاد.

ويُذكر أن مثنى كانت قد غادرت الولايات المتحدة في العام 2014 للانضمام إلى تنظيم "داعش" حينما كانت في عمر الـ20، وذلك بعد ادعائها توجّهها نحو ولاية أتلانتا في مهمّة جامعية، فساعدت في نشر دعاية للتنظيم المتطرّف على وسائل التواصل الاجتماعي ودعت إلى قتل الأميركيين، ما أدّى إلى سحب الجنسية منها في العام 2016، بقرار من الحكومة الأميركية.
 

وخلال فترة وجودها في سوريا، تزوّجت ثلاثة من مقاتلي "داعش"، وأنجبت طفلاً من زوجها الثاني الذي قُتل في معركة، وفق صحيفة "الواشنطن بوست"، الي أطلقت عليها تسمية "عروس داعش".
 
ثم هربت لاحقاً من الأراضي التي يسيطر عليها تنظيم "داعش"، واستسلمت للقوات الكردية التي وضعها في مخيم للاجئين مع طفلها.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم